ابوعناد22

عضو محترف
#1
'',

:wow:
اعتبر مدرب منتخب إيران لكرة القدم افشين قطبي أن على منطقة غرب آسيا التعلم من النموذجين الياباني والكوري الجنوبي للارتقاء بمستوى كرة القدم فيها.

وقال قطبي أولا "أهنئ المنتخب الكوري الجنوبي على تأهله إلى نصف النهائي، بالطبع إنها خيبة أمل، كانت دورة كبيرة لنا وأنا فخور بما قدمه اللاعبون في المباريات الأربع، فالمنتخب الإيراني ينتظره مستقبل كبير".
:close:
وتابع "اعتقد بان اللاعبين لم يقدموا المستوى المطلوب اليوم خصوصاً في الشوط الأول ربما بسبب نوعية اللاعبين الكوريين الممتازة. لقد نجح المنتخب الكوري بالتسجيل في الوقت الإضافي الأول، وحاولنا في الثاني الرد ولم نوفق في ذلك".
:677:
وعما ينقص المنتخب الإيراني للفوز مجددا بالبطولة قال "اعتقد بأنه عندما نرى المنتخبات الأربعة المتأهلة إلى نصف النهائي يتضح لنا أن ليس من بينها أي طرف من غرب آسيا، وهذا يعني أن علينا في هذه المنطقة واجبات كثيرة للقيام بها، فدول مثل كوريا الجنوبية واليابان عملت كثيراً على مختلف الأصعدة لتطوير اللعبة وتضمان عدداً من اللاعبين في أوروبا، وعلينا أن نتعلم من هذين النموذجين".

وأضاف قطبي "للأسف لا يحق لنا أن نجري سوى ثلاثة تغييرات، ولو كنت املك الفرصة لاستبدلت سبعة لاعبين في الشوط الأول لأنهم لم يقدموا الأداء المطلوب، لكنني أجرت تبديلاً بإشراك خوضري مكان نصرتي لأنني اعتقد بأنه قادر على لعب دور دفاعي أفضل".

وعن مستقبله مع المنتخب أوضح "الكرة الإيرانية تحتاج إلى عوامل كثيرة للارتقاء بمستواها، اجتمعت كثيراً مع اتحاد الكرة والمعنيين وقدمت لهم اقتراحات كثيرة ويعرفون رأيي تماماً"، مضيفاً "اللاعبون الإيرانيون يملكون الذكاء والموهبة ويحتاجون إلى الإعداد الجيد والدعم، فمبارياتنا الأربع في البطولة تظهر إننا حققنا أموراً مهمة، لم نتلق أهدافاً كثيرة واليوم خسرنا بصعوبة أمام كوريا الجنوبية".
:118:
وعن سبب الارتباك في البداية قال "البطولة مهمة جدا للمنتخب واللاعبين، وبعد أن بلغنا المرحلة الثانية شعرنا بأننا قادرون على أن نتقدم أكثر ونتوّج أبطالا، كما أن غياب اللقب عن إيران 35 عاماً جعل اللاعبين يضعون أمامهم هدف إحراز الكأس، ما شكل ضغطاً كبيراً على اللاعبين اليوم لتحقيق الفوز على منتخب كوريا الجنوبية الذي اعتبره جيداً جداً، حاولت تخفيف الضغط عنهم فتحسن الأداء قليلاً في الشوط الثاني لكن النهاية لم تكن في صالحنا".

راي: التعاون والإرادة والتضحية أدت إلى نجاحنا


:5998:
أما مدرب منتخب كوريا الجنوبية تشو كوانغ راي فقال "التعاون والإرادة والتضحية لدى اللاعبين كانت عوامل النجاح في تحقيق الفوز على إيران اليوم، إذ كنت أبلغت اللاعبين بالاستمتاع بالمباراة وتقديم أداء جيد من خلال السيطرة على المجريات".

وأوضح "المباراة المقبلة مع اليابان من المباريات القوية جداً التي سنخوضها، أوافق على أن مستوى منتخب اليابان يتحسن بشكل تدريجي من مباراة إلى أخرى، لكن لم اخف أبداً لدى مواجهة اليابان حتى عندما كنت لاعباً".
:333:
 

أعلى