ابوعناد22

عضو محترف
التسجيل
27/11/10
المشاركات
621
الإعجابات
58
#1

.
اعتبر العراقي عدنان حمد مدرب المنتخب الأردني أن فريقه خرج بشرف من بطولة كأس أمم آسيا لكرة القدم، وأكد فخره بلاعبيه وما قدموه خلال مشوارهم في البطولة.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي أعقب هزيمة الفريق (1-2) أمام أوزبكستان مساء الجمعة على إستاد خليفة بالدوحة في الدور ربع النهائي من البطولة الآسيوية الخامسة عشرة التي تستضيفها قطر حتى 29 من الشهر الحالي.
:677:
وقال حمد: "أعتقد أن منتخب الأردن خرج من البطولة مرفوع الرأس وأنا أطلب من اللاعبين أن يرفعوا رؤوسهم ويشعروا بالفخر لما قدموه لبلادهم في هذه البطولة".

وأرجع مدرب الأردن الهزيمة في مباراة اليوم إلى فقدان لاعبيه التركيز بالإضافة إلى شعور بعضهم بالإجهاد، وأوضح: "فقدان التركيز في الدقائق الخمس الأولى من الشوط الثاني تسبب في دخول هدفين وجعل الفريق يرتبك، فبعد انتهاء الشوط الأول كان بعض اللاعبين يعانون من كدمات وإصابات، وعلى سبيل المثال فقد بشار بني ياسين ثلاثاً من أسنانه في الشوط الأول وشادي بوهشهش كان يعاني من شد قوي في العضلة الخلفية".
:1016:
وتابع: "كان كثير من اللاعبين يعانون من الإجهاد لأنهم خاضوا مباريات قوية في الدور الأول أمام اليابان والسعودية وسوريا، كما غاب أربعة لاعبين أساسيين عن مباراة اليوم".

ونفى عدنان حمد أن يكون الفريق قد افتقد إلى روح الفوز أمام أوزبكستان أو أنه خاض هذه المباراة دون عزيمة، وأوضح: " كما قلت الإجهاد أخذ الكثير من اللاعبين وبخاصة في ربع الساعة الأخير من المباراة، والإحصائيات تؤكد مدى المجهود الذي بذله اللاعبون في جميع المباريات، وهو يوازي ما تقدمه الفرق الكبيرة".

وأضاف: "هذه كرة القدم والأخطاء تحكم النتيجة في بعض الأحيان ولكن كما قلت أنا سعيد باللاعبين وإن شاء الله سيكون المستقبل أفضل لهذا الفريق".

وصرح حمد أن التشكيلة التي خاض بها بطولة آسيا هي الأفضل قائلاً: "لا أشعر بالذنب أو بأنني أخطأت في عدم استدعاء أي لاعب، فمنتخبنا قدم ما عليه وأعتقد أنني اخترت التشكيلة الأفضل".

وحول مستقبله مع المنتخب الأردني في الفترة المقبلة قال عدنان حمد: "بالطبع الاستحقاق المقبل هو تصفيات كأس العالم 2014، ولكن لكل حادث حديث وأنا عقدي ينتهي في نهاية نيسان/أبريل المقبل".
:333:
وأضاف: "ولكنني سعيد جداً بعملي مع المنتخب الأردني وسعيد باللاعبين الأبطال الذين أسعدوا جماهيرهم وأتوقع لهذا الفريق مستقبلاً رائعاً وأتمنى التوفيق للجميع".

أبراموف راض عما تحقق

على الجانب الآخر أبدى فاديم أبراموف مدرب منتخب أوزبكستان سعادته بالإنجاز الذي تحقق وصعود أوزبكستان إلى الدور نصف النهائي للمرة الأولى في تاريخها وقال: "أعلم أن الآن في طشقند بل في أوزبكستان كلها هناك 30 مليون شخص سعيد بما تحقق".

وتحدث المدرب الأوزبكي عن سر فوزه قائلاً: "استفدنا من أخطاء الشوط الأول، وأنا قلت للاعبين بين الشوطين أن يهاجموا بكثافة وهو ما حدث في الدقائق الخمس الأولى من الشوط الثاني وتسبب في هدفي الفوز".

وأضاف: "سنرتاح الآن ثم نعالج أخطاءنا، ولكن الآن هناك الكثير من اللاعبين يشعرون بالإجهاد".
:832:
واعتبر المدرب أن لاعبه باكاييف قد دخل التاريخ بتسجيله هدفي المباراة وأضاف: "الآن الكل يعلم اسم هذا اللاعب".

وفي الختام تمنى أبراموف أن تتقدم الكرة الأوزبكية بشكل أكبر، معتبراً أن البلاد تمتلك ذخيرة كبيرة من اللاعبين الشبان أصحاب الموهبة، وأكد أن كثير من هؤلاء اللاعبين يستحق اللعب في الدوريات الأوروبية القوية.

وستلعب أوزبكستان مع الفائز من مواجهة العراق حامل اللقب أمام أستراليا التي تقام على ملعب السد يوم السبت.
:617:
 

أعلى