ابوعناد22

عضو محترف
التسجيل
27/11/10
المشاركات
621
الإعجابات
58
#1
'',

:wow:
صرح أفشين قطبي مدرب المنتخب الإيراني أنه راض تماماً عن أداء فريقه في الدور الأول مؤكداً ثقته في قدرة لاعبيه على الفوز بلقب البطولة للمرة الأولى منذ أكثر من ثلاثين عاماً.

وكان المنتخب الإيراني قد فاز مساء الأربعاء على نظيره الإماراتي بثلاثية نظيفة في ختام منافسات الدور الأول ليؤكد صدارته للمجموعة الرابعة برصيد تسع نقاط من ثلاث انتصارات، ويصعد للدور ربع النهائي لمواجهة المنتخب الكوري الجنوبي.

وقال قطبي في المؤتمر الصحفي الذي أعقب مباراة المنتخبين "أنا سعيد بالعرض الذي قدمه اللاعبون أمام الإمارات، فبعضهم كان يلعب مباراته الدولية الأولى مع المنتخب، الفوز سيشكل دفعة كبيرة للاعبي الفريق، هم الوحيدون الذين حققوا ثلاثة انتصارات في الدور الأول".

وأضاف: "لقد تطور أدائنا من مباراة لأخرى ولكن بدءاً من الدور ربع النهائي سيكون الأمر بالنسبة لنا كدخول بطولة جديدة، فأفضل المنتخبات الآسيوية موجودة في هذا الدور".

كما أكد المدرب أن أهم أسباب العروض القوية التي قدمها فريقه في الدور الأول هو الانضباط التكتيكي للاعبيه وقدرتهم على اللعب كفريق وبشكل منظم، رغم تعرض الفريق للعديد من الظروف الصعبة منذ انطلاق البطولة مثل إصابة بعض اللاعبين بالإنفلونزا.
:118:
قطبي كان يبدو واثقاً للغاية في قدرات فريقه عندما أعلن أن إيران قادرة على الوصول لمنصة التتويج، بل أنه توقع أيضاً ملاقاة اليابان في الدور قبل النهائي وقال: "أنا أملك الثقة الكاملة في جميع أعضاء الفريق من لاعبين ومدربين وطاقم طبي بإمكاننا أن نحمل كأس البطولة في التاسع والعشرين من الشهر الجاري (موعد المباراة النهائية)، أتمنى أن نلاقي اليابان في نصف لنهائي، ستكون مباراة كلاسيكية".

وتابع قطبي: "منذ اليوم الأول وأنا أؤكد ثقتي في قدرة الفريق على الفوز باللقب، ولكن الإعلام الإيراني لا يصدقني، أطلب منهم الانتظار حتى موعد النهائي، ربما يصدقونني حينها".

وعن مواجهته القادمة أمام كوريا الجنوبية أكد قطبي أن الخصم سيكون صعباً وقال: "منذ بداية الألفية الجديدة أصبح المنتخب الكوري من أفضل المنتخبات ليس فقط في آسيا بل في العالم، يملكون إتحاد كرة قدم ممتاز ومدرب جيد وكابتن فريق من أفضل اللاعبين في العالم وهو بارك جي سونغ، المباراة صعبة ولكنني أفهم جيداً لاعبي كوريا الجنوبية حتى من الناحية النفسية، وقد يعطينا ذلك أفضلية نسبية عليهم، سنحاول استغلال ذلك والفوز بالمباراة".

كاتانيتش: " لم يحالفنا الحظ"

في المقابل، أكد السلوفيني ستريشكو كاتانيتش، مدرب المنتخب الإماراتي أنه راض تماماً عن أداء فريقه في البطولة رغم الخروج المخيب للآمال من الدور الأول، وقال : "قابلنا منتخبات قوية في الدور الأول، لاحت لن العديد من الفرص خلال المباريات الثلاث، ولم يحالفنا الحظ في التسجيل، ولكن هذه هي كرة القدم".

وتابع كاتانيتش: "إيران لاحت لها ثلاث فرص أمام كوريا الشمالية في المباراة الثانية وسجلت هدف أما نحن فلاحت لنا عشرات الفرص ولم نسجل بسبب سوء الحظ".

كما أشار المدرب إلى أن العامل البدني هو أهم أسباب ظهور المنتخب بشكل متواضع في هذه البطولة وقال "يصعب اللعب بنفس المستوى في المباريات الثلاث، لم يكن لاعبي الفريق مستعدين بدنياً بالشكل المطلوب للبطولة، واللياقة البدنية هي الفارق بين منتخبات الخليج والمنتخبات الأخرى، فإذا نظرنا للبطولات المحلية في معظم الدول التي تأهلت سنجدها بطولات قوية واللاعبين فيها يملكون قدرات بدنية أفضل".
:333:
 

أعلى