الجازية

الجازية

عضوية الشرف
#1
أحتفلت دولة الأمارات بدء هذا العام 2011

بأكبر شجرة ميلاد في دبي مول وأغلى شجرة ميلاد في فندق قصر الإمارات في ابوظبي





وكتب
للشاعر الأماراتي عارف اليديوي قصيدة رائعة

بهذة المناسبة

=

في غابةِ أشجار الميلادِ
ضاعَتْ أعرافُ بلادي

وظللتُ أفتِّشُ منهمكاً
عنها في غابِ الميلادِ

أنوارٌ تكسو أشجاراً
نُصِبَتْ في وسَطِ الأكبادِ

تتلألأُ إغراءً علناً
من فوقِ رؤوسِ الأشهادِ


ونُويْلٌ يأتي مبتسِماً
بهدايا فوقَ التِّعْدادِ

والثلجُ الأبيضُ يغمرنا
غطّى جبلاً وَمَلاَ الوادي

ولبِسْنا ثوباً مُحْمرّاً
بدماءِ هُويَّةِ أولادي

وتبجّحنا في أعذارٍ
أقبحُ من فعلِ الأوغادِ

فالتاجرُ يبغي أرباحاً
من بيعِ هويّة أحفادي

والآخرُ يُرضي أفواجاً
قد جاءتْ من كلِّ بلادِ

والثالثُ يحسبُهُ أمرٌ
تفرضُهُ عولمة بلادي

والغابةُ تنمو من حولي
يحصرُني شجرُ الميلادِ

وأُسائِلُ نفسي أحياناً:
هل لا زالتْ هذي بلادي؟ !

هل لا زلنا نُدْعى عَرَباً
حينَ نسينا لغةَ الضادِ؟ !

هل لا زالت هذي أرضي
أم صارتْ أرضَ الميعادِ؟ !

فأنا أذكرُ شجري نخلاً
يثمرُ رطباً حلو الزادِ

وأنا أذكرُ عندي عيداً
هو حتماً خيرُ الأعيادِ

وأنا أذكرُ أرضي رَمْلاً
لا الثلجَ المصنوعَ العادي


وأنا في ذكراي إذا بي
يخنُقُني شجرُ الميلادِ

وإذا بي أنهضُ منتفضاً
لا لن يتنصَّرَ أولادي

سأظلُّ أعلِّمُ أبنائي
أن يأبَوا عيد الميلادِ

وأردِّدُ في كلِّ مكانٍ
رغم الغابةِ… عيشي بلادي

===


رسالة من مقيمة أجنبية على موقع تويتر





بعد مشاهدتها لأغلى وأضخم شجرة عيد الميلاد.. اعتقدت انها تعيش في بلد مسلم!!!



قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : انها ستكون سنون خداعات .. يخون
فيها الأمين ويؤتمن فيها الخائن .. ويكذب فيها الصادق .. ويصدق فيها
الكاذب .. وينطق فيها الرويبضة .. قالوا وما الرويبضة يا رسول الله ؟ قال
: الرجل التافه يتكلم فى أمر العامة

**..؛؛..**



 

أبو حمزة الأثري

الوسـام الذهبي
#2
رد: في غابةِ أشجار الميلادِ !!

إنا لله و إنا إليه راجعون و حسبنا الله و نعم الوكيل
اللهم أصلح حال أمة الإسلام

بارك الله فيكِ أختي الكريمة
 

اسامه الهرفي

الوسـام الذهبي
#3
رد: في غابةِ أشجار الميلادِ !!

وتبجّحنا في أعذارٍ
أقبحُ من فعلِ الأوغادِ



رائعة القصيدة بحق
تسلم مجايبك اختنا الجازيه
آه يا أمة ضحكت من جهلها الامم !!
مشكور مشرفتنا الجازيه على الطرح القيم دائما
 

أشرف بيبو

عضو ماسـي
#4
رد: في غابةِ أشجار الميلادِ !!

بارك الله فيكي واثابك
 

المطبعجى

الوسـام الماسـي
#5
رد: في غابةِ أشجار الميلادِ !!

وأُسائِلُ نفسي أحياناً:
هل لا زالتْ هذي بلادي؟ !

هل لا زلنا نُدْعى عَرَباً
حينَ نسينا لغةَ الضادِ؟ !

هل لا زالت هذي أرضي
أم صارتْ أرضَ الميعادِ؟ !


يوماً بعد الآخر يزداد بريق مواضيعكم أختي الكريمة
قصيدة وطرح رائع
بارك الله فيكم

خالص تحياتي
 
الجازية

الجازية

عضوية الشرف
#6
رد: في غابةِ أشجار الميلادِ !!

أكرمكم الله وبارك بكم
 

جهاد ع

عضوية الشرف
#7
رد: في غابةِ أشجار الميلادِ !!



هل فعلا سويسرا العرب عربية!!!!!!!!!

لن يجدي نفعا التعليق لان افضل التعليق على هذا

لا تعليق

جزاك الله خيرا اختنا الكريمة الجازية
 

المطبعجى

الوسـام الماسـي
#8
رد: في غابةِ أشجار الميلادِ !!



هل فعلا سويسرا العرب عربية!!!!!!!!!

لن يجدي نفعا التعليق لان افضل التعليق على هذا

لا تعليق

جزاك الله خيرا اختنا الكريمة الجازية
مرحباً بعودتك الكريمة العزيزة الغالية
حفظكم الله وبارك فيكم
 
الجازية

الجازية

عضوية الشرف
#9
رد: في غابةِ أشجار الميلادِ !!



هل فعلا سويسرا العرب عربية!!!!!!!!!

لن يجدي نفعا التعليق لان افضل التعليق على هذا

لا تعليق

جزاك الله خيرا اختنا الكريمة الجازية

جزاك الله خيراً أخينا جهاد وحمداً لله على عودتك

وللأسف ذلك ما يقام في الإمارات الشقيقة لي عمة تقطن هناك تقول أنها تسكن في بلد ذو هوية عربية لا إسلامية

لا صوت للمآذن ولا يدخل تعليم الدين في كافة المستويات إلا بمعدل ماده من أصل 16 مادة

مرحباً بعودتك الكريمة العزيزة الغالية
حفظكم الله وبارك فيكم
أحسن الله إليك استاذتنا القدير وشكراً لمرورك أثابك الله وبارك بك
 

أعلى