ابوعناد22

عضو محترف
#1
'',

.
أبدى الألماني هولغر أوسيك مدرب منتخب أستراليا لكرة القدم وقائد الفريق لوكاس نيل تفاؤلهما حول استعدادات الفريق لخوض غمار بطولة كأس الأمم الآسيوية التي تستضيفها قطر.

وسيبدأ منتخب أستراليا مشواره في البطولة يوم الاثنين بلقاء منتخب الهند المتواضع، ورغم ذلك فقد رفض أوسيك الاستهانة بالفريق المنافس قائلاً: "لا أهتم بالتصنيف وما يهم هو ما يجري على أرض الملعب" وأضاف: "النتائج التاريخية تشير إلى تفوق الهند ولكنها ستكون مباراة مختلفة تماماً، نحن لا نستهين بأي فريق ونستعد جيداً لكل مباراة، ولن يكون هناك أي تقاعس".

أما لوكاس نيل مدافع نادي غلطة سراي التركي فقال: "لا حاجة إلى القول إننا هنا لنمثل بلادنا، ويجب أن نركز على مباراة الهند لتكون بداية جيدة لبطولة ناجحة".

وحول فرصة أستراليا في الفوز بالبطولة وعدم تكرار النتائج المخيبة في البطولة السابقة عام 2007 قال نيل: "من المبكر جداً التعليق على فرصة الفوز بالبطولة، يجب أن نركز على مباراة الهند، نحن نتطلع إلى مباراتنا الأولى ونأمل أن تكون بداية جيدة فالانتظار ممل".

وأضاف: "البطولة السابقة كانت محبطة بالنسبة لنا ولكننا استفدنا من هذه السلبيات وسنركز على كل مباراة على حدة"، وتعليقاً على بطولة 2007 أيضاً صرح أوسيك: "لا أستطيع الإجابة فأنا لم أكن مع الفريق، المهم الآن هو التركيز ورفع مستوى الاستعداد، ونحن معنوياتنا مرتفعة".

وأكد أوسيك أن جميع لاعبي الفريق بحالة جيدة وجاهزون للبطولة وأضاف: "عملنا معاً لوقت لا بأس به، والكل بحالة صحية جيدة وبدون إصابات، ورغم أن لاعبي الدوري الإنكليزي عانوا من بعض الإرهاق بسبب جدول المباريات فموقفنا جيد".

وهنأ نيل دولة قطر على الفوز بشرف تنظيم بطولة كأس العالم عام 2022 قائلاً: "أهنئ قطر على الفوز بتنظيم كأس العالم ونتمنى لهم كل الخير، وستكون بطولة آسيا فرصة كبيرة لإظهار قدراتها التنظيمية".

المنتخب الهندي يلعب بلا ضغوط



على الجانب الآخر، صرح الإنكليزي بوب هوتون مدرب المنتخب الهندي أن فريقه لن يلعب تحت ضغط لتحقيق إنجاز، وأوضح: "ليس لدينا طموحات والمهم هو الأداء الجيد، وأنا واثق من أن اللاعبين سيقدمون أداء جيداً".

وأضاف: "تأهلنا للمرة الأولى منذ قرابة الثلاثين عاماً وهو إنجاز كبير في حد ذاته، لقد أدى اللاعبون بشكل رائع للوصول إلى هذه المرحلة، نحن وقعنا في مجموعة قوية وستكون بطولة صعبة بالنسبة لنا".

واعتبر هوتون أن الفريق يعاني من مشكلة في خط الهجوم خاصة بعد إصابة قائد الفريق وأفضل هدافيه بايشونغ بوتيا الذي لن يشارك في مباراة أستراليا، بالإضافة إلى إيقاف المهاجم سوشيل كومار الذي سيتم استدعاء لاعب آخر بدلاً منه وهو محمد رفيق.

وحول مباراة أستراليا قال مدرب الهند: "أعتقد أن أي فريق يواجه المنتخب الأسترالي سيكن له احتراماً كبيراً لأنه فريق قوي ولاعبوه أصحاب خبرة كبيرة، ومن وجهة نظرنا ستكون مباراة صعبة ولكننا سنستعد لها كأي مباراة أخرى وسنبذل قصارى جهدنا للفوز بها".

وأضاف هوتون: "المفاجآت تحدث في كرة القدم، ونحن نود أن نكون إحدى هذه المفاجآت".

وأشاد هوتون بالمستوى الذي وصل إليه منتخبا أوزبكستان والصين اللذان سبق للمدرب الإنكليزي الإشراف عليهما وقال: "أعجبني أداء أوزبكستان أمام قطر، فكان هناك ستة أو سبعة لاعبين في الفريق الذي دربته، ولكن أداء الصين هو الذي فاجأني لأنه فريق صغير السن".

واعتبر مدرب الهند أن هناك فارق كبير في الإمكانيات المادية والبنية التحتية لكرة القدم بين الصين والهند، وأوضح: "المنشآت في الصين رائعة، وفي شنغهاي حيث كنت أقيم هناك منشآت يفوق عددها تلك التي في الهند، فليس هناك وجه للمقارنة".
ووجه هوتون حديثه للجمهور الهندي قائلاً: "إذا أردتم التقدم للعبة يجب تطوير البنية التحتية التحتية وتطوير شكل دوري كرة القدم وتعليم اللعبة".

وأثنى المهاجم سونيل شيتري لاعب فريق سبورتينغ كانساس سيتي الأميركي على مستوى المنشآت والملاعب في قطر مضيفاً: "نتطلع إلى تقديم أداء جيد، وأتمنى أن أقدم كل الخبرة التي استفدتها من الدوري الأميركي وأن أؤدي بأفضل شكل ممكن".
:677:
 

أعلى