أبو أدهم

أبو أدهم

الوسـام الماسـي
التسجيل
12/4/08
المشاركات
6,477
الإعجابات
2,036
العمر
64
الإقامة
الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
#1
الحافظ العابد سعيد بن جبير


اسمه ونسبه:


هو سعيد بن جبير بن هشام أبو محمد ويقال أبو عبد الله الأسدي الوالبي مولاهم الكوفي أحد الأعلام.



مولده:

ولد في خلافة علي بن أبي طالب رضي الله عنه.


شيوخه:

روى عن ابن عباس فأكثر وجود وعن عائشة وأبي موسى الأشعري وطائفة من التابعين.


تلامذته والرواة عنه:

روى عنه أبو صالح السمان وأيوب السختياني وحبيب بن أبي ثابت والأعمش وعبد الكريم الجزري وعطاء بن السائب وعمرو بن دينار ومجاهد بن جبر رفيقه والزهري وأبو الزبير المكي وخلق كثير.


ثناء العلماء عليه:

كان ابن عباس إذا أتاه أهل الكوفة يستفتونه. يقول: أليس فيكم ابن أم الدهماء؟ يعني سعيد بن جبير.
قال أشعث بن إسحاق: كان يقال سعيد بن جبير جهبذ العلماء.
قال له ابن عباس: حدث، قال: أحدث وأنت هاهنا؟ قال: أوليس من نعمة الله عليك أن تحدث وأنا شاهد فإن أصبت فذاك وإن أخطأت علمتك.

سأل رجل ابن عمر عن فريضة فقال له: ائت سعيد بن جبير فإنه أعلم بالحساب مني وهو يفرض فيها ما أفرض.
قال علي بن المديني: ليس في أصحاب ابن عباس مثل سعيد بن جبير، قيل ولا طاووس؟ قال: ولا طاووس ولا أحد.

عن خصيف قال: كان أعلمهم بالقرآن مجاهد وأعلمهم بالحج عطاء وأعلمهم بالحلال والحرام طاووس وأعلمهم بالطلاق سعيد بن المسيب وأجمعهم لهذه العلوم سعيد بن جبير.
قال أبو القاسم هبة الله بن الحسن الطبري هو ثقة إمام حجة على المسلمين.

قال ابن حبان: كان فقيها عابدا واصلا ورعا.
قال أبو نعيم: ومنهم الفقيه البكاء والعالم العابد، السعيد الشهيد السديد الحميد أبو عبد الله بن جبير سعيد.
قال ابن حجر: ثقة ثبت فقيه.



من أحواله وأقواله:

عن أصبغ بن زيد قال: كان لسعيد بن جبير ديك كان يقوم من الليل بصياحه، فلم يصح ليلة من الليالي حتى أصبح فلم يُصل سعيد تلك الليلة فشق عليه، فقال: ما له قطع الله صوته؟ فما سُمع له صوت بعد، فقالت له أمه: يا بني لا تدع على شيء بعدها.

قال عمر بن حبيب: كان سعيد بن جبير بأصبهان لا يحدث ثم رجع إلى الكوفة فجعل يحدث فقلنا له في ذلك فقال: أنشر بزك حيث تعرف.
قال هلال بن بساف: دخل سعيد بن جبير الكعبة فقرأ القرآن في ركعة.

قال الذهبي: هذا خلاف السنة وقد صح النهي عن قراءة القرآن في أقل من ثلاث.

قال القاسم بن أبي أيوب: سمعت سعيد بن جبير يردد هذه الآية في الصلاة بضعا وعشرين مرة {واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله...} الآية
قال سعيد: التوكل على الله جماع الإيمان، وكان يدعو اللهم إني أسألك صدق التوكل عليك وحسن الظن بك.
قال: لأن أنشر علمي أحب إلي من أن أذهب به إلى قبري.

قال له هلال بن خباب: ما علامة هلاك الناس؟ قال: إذا ذهب علماؤهم. قلت: فالعلماء هم سبيل النجاة فمن خالفهم أو تكلم فيهم فهو مع الهالكين.
قال عباد بن العوام أنبأنا هلال بن خباب: خرجنا مع سعيد بن جبير في جنازة فكان يحدث في الطريق ويذكرنا حتى بلغ فلما جلس لم يزل يحدثنا حتى قمنا فرجعنا وكان كثير الذكر لله.

قال القاسم الأعرج: كان سعيد بن جبير يبكي بالليل حتى عمش.
قال سعيد: لدغتني عقرب فأقسمت علي أمي أن أسترقي فأعطيت الراقي يدي التي لم تلدغ وكرهت أن أحنثها.
وقال: لو فارق ذكر الموت قلبي لخشيت أن يفسد علي قلبي.

وقال: أتيت ابن عباس فكتبت في صحيفتي حتى أملأها وكتبت في نعلي حتى أملأها وكتبت في كفي.



ونستكمل بالمرة القادمة إن شاء الله تعالى مع هذا التابعي الجليل رحمه الله تعالى ورضي عنه....
 

MAHMOED

MAHMOED

عضوية الشرف
التسجيل
15/8/08
المشاركات
5,049
الإعجابات
2,206
الإقامة
فى كنف الاخوان
#2
رد: "الإعلام بسير الأعلام": 1- سعيد بن جُبَيْرٍ

جياك الله استاذى الفاضل
بارك الله فيك
 

أشرف بيبو

عضو ماسـي
التسجيل
4/11/10
المشاركات
1,093
الإعجابات
3,075
الإقامة
مصر قصاد الكومبيوتر
#3
رد: "الإعلام بسير الأعلام": 1- سعيد بن جُبَيْرٍ

جزاك الله خير
 

ام عبد الله

عضو محترف
التسجيل
7/10/10
المشاركات
694
الإعجابات
140
الإقامة
القاهرة
#4
رد: "الإعلام بسير الأعلام": 1- سعيد بن جُبَيْرٍ

بارك الله فيكم وزادكم علماً اخي الفاضل
 
أبو أدهم

أبو أدهم

الوسـام الماسـي
التسجيل
12/4/08
المشاركات
6,477
الإعجابات
2,036
العمر
64
الإقامة
الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
#5
رد: "الإعلام بسير الأعلام": 1- سعيد بن جُبَيْرٍ

أحسن الله إليكم جميعًا يا إخواني الكرام

نستمر إن شاء الله تعالى
 
أبو أدهم

أبو أدهم

الوسـام الماسـي
التسجيل
12/4/08
المشاركات
6,477
الإعجابات
2,036
العمر
64
الإقامة
الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
#6
رد: "الإعلام بسير الأعلام": 1- سعيد بن جُبَيْرٍ

من أحواله وأقواله:


قال عبد الرزاق: أكل معمر من عند أهله فاكهة ثم سأل فقيل: هدية من فلانة النواحة، فقام فتقيأ.

وقال بعث إليه معنٌ والي اليمن بذهب فرده وقال لأهله: إن علم بهذا غيرنا لم يجتمع رأسي ورأسك أبدًا.

وقال: ما نعلم أحدًا عفّ عن هذا المال إلا الثوري ومعمرًا.

قال معمر: لقد طلبنا هذا الشأن ومالنا فيه نية ثم رزقنا الله النية من بعد.

وقال: كان يقال إن الرجل يطلب العلم لغير الله فيأبى عليه العلم حتى يكون لله.

قال الذهبي: نعم يطلبه أولا والحامل له حب العلم وحب إزالة الجهل عنه وحب الوظائف ونحو ذلك ولم يكن علم
وجوب الإخلاص فيه ولا صدق النية فإذا علم حاسب نفسه وخاف من وبال قصده فتجيبُه النية الصالحة أو بعضها وقد يتوب من نيته الفاسدة ويندم، وعلامة ذلك أنه يُقصر من الدعاوي وحب المناظرة ومن قصد التكثر بعلمه ويزري على نفسه فإن تكثر بعلمه أو قال: أنا أعلم من فلان فبعدًا له.


قال عبد الرزاق: قال لي مالك نعم الرجل كان معمر لولا روايته التفسير عن قتادة.

قال الذهبي: يظهر على مالك الإمام الإعراض عن التفسير لانقطاع أسانيد ذلك فقلما روى منه، وقد وقع لنا جزء لطيف من التفسير منقول عن مالك.



وفاته:

مات في سنة ثلاث وخمسين ومائة وقيل أربع وخمسين رحمه الله .


المراجع:

سير أعلام النبلاء

ميزان الاعتدال

تهذيب الكمال

تقريب التهذيب

 

أعلى