الموعود9

شُعراء البوابة
التسجيل
14/6/09
المشاركات
173
الإعجابات
61
#1
مالي أعاتبُ في صميم هواكي هل كان لي وطنٌ يامصرُ سواكي.؟

قالوا كفانا من عتابك مره لو كنت إنسا في ثياب ملاكــــــــي

فأجابهم دمعي سؤالا حائرا هل كنت إلا عاشقا لثراكـي.؟

الحبُ يقتلُ في الحبيب صلابةً ويزيدني حبي قوي برضاكي

فتباركين الشعر في تسكابه لو يسمع اللوامُ كل دعاكــي

لو أن قيسا عاش فيكي مرة لصبحت ليلاه وجن فتاكـــي

وحبيبُ عزة لو يعود زمانه ما كان إلا شاعرا لهواكـــــي

والفارس العبسي يهجر عبلة وسلونا كل حبيبة إلاكـــــي

يا مصرُ مالك كم أراكي حزينةً رسمت علي خديكي دمعة شاكي

عجبا فأنت للحضارة شمسها هل تحجبُ السحبُ عظيم سناكــي

ولكم رأيتك للكرامة قبلةً وقف التاريخ ببابها يرعاكــــي

كم كنت دوما في الشدائد صلبةً بالله يا مصرُ فما أبكاكي.؟

هل تعتبين علي رجالك غفلةً ما كان أقساهم وما أحناكـي

هل تعتبين علي رجالك غفلةً إياكي من يأس بهم إياكــي

فلقد غرست في رجالك عزةً ما خاب غرسٌ كان من يمناكـي

ولقد تساقوا ماء نيلك رشفةً حلو السُلاف فكيف أن ننساكي..؟

هم كالعواصف في السكون نذيرُها إن تاتِ حتما كان كل هلاكي

ما كان في زمن الشدائد صمتهم كانوا أباةً يحفظون حماكــي

كالشهب تحرق لا نجاة برميها نار تصب علي رؤس عداكــي

كم يذكر التاريخُ عزمَ رجالنا ولسوف ينسي إن يلبوا نداكـي

ابن النيل
محمد الغندور
ma_ma123485@yahoo.com
 

الموعود9

شُعراء البوابة
التسجيل
14/6/09
المشاركات
173
الإعجابات
61
#2
مالي أعاتبُ في صميم هواكي هل كان لي وطنٌ يامصرُ سواكي.؟

قالوا كفانا من عتابك مره لو كنت إنسا في ثياب ملاكــــــــي

فأجابهم دمعي سؤالا حائرا هل كنت إلا عاشقا لثراكـي.؟

الحبُ يقتلُ في الحبيب صلابةً ويزيدني حبي قوي برضاكي

فتباركين الشعر في تسكابه لو يسمـع اللوامُ كل دعـاكــي

لو أن قيسا عاش فيكي مرة لصبحت ليلاه وجـن فتاكـــي

وحبيبُ عزة لو يعود زمانه ما كان إلا شاعرا لهواكـــــي

والفارس العبسي يهجر عبلة وسلونا كل حبيبة إلاكـــــي

يا مصرُ مالك كم أراكي حزينةً رسمت علي خديكي دمعة شاكي

عجبا فأنت للحضارة شمسها هل تحجبُ السحبُ عظيم سناكــي

ولكم رأيتك للكرامة قبلةً وقف التاريخ ببابها يرعاكــــي

كم كنت دوما في الشدائد صلبةً بالله يا مصرُ فما أبكاكي.؟

هل تعتبين علي رجالك غفلةً ما كان أقساهم وما أحناكـي

هل تعتبين علي رجالك غفلةً إياكي من يأس بهم إياكــي

فلقد غرست في رجالك عزةً ما خاب غرسٌ كان من يمناكـي

ولقد تساقوا ماء نيلك رشفةً حلو السُلاف فكيف أن ننساكـي..؟

هم كالعواصف في السكون نذيرُها إن تاتِ حتما كان كل هلاكي

ما كان في زمن الشدائد صمتهم كانوا أباةً يحفظون حماكــي

كالشهب تحرق لا نجاة برميها نار تصب علي رؤس عداكــي

كم يذكر التاريخُ عزمَ رجالنا ولسوف ينسي إن يلبوا نداكـي

ابن النيل
محمد احمد الغندور محمد
الزقازيق
 

منى

الوسـام الماسـي
التسجيل
23/10/09
المشاركات
3,172
الإعجابات
456
الإقامة
الاسكندريه
#3
رد: كيف أن ننساكي..؟

يا مصرُ مالك كم أراكي حزينة رسمت علي خديكي دمعة شاكي

عجبا فأنت للحضارة شمسها هل تحجبُ السحبُ عظيم سناكــي

يالها من قصيدة
بوركت أخي الكريم
أنت حقاً إبن النيل

اللهم إحفظ بلدنا وجميع بلاد المسلمين
 

abcman

عضوية الشرف
التسجيل
5/8/04
المشاركات
7,508
الإعجابات
1,756
الإقامة
Saudi Arabia, Jiddah
#4
رد: كيف أن ننساكي..؟

رائعة فعلاً

سلمت يمينك التي خطت هذه الأبيات الساحرة

أعاد الله مصر لأمنها وأمانها

بالتوفيق
 

أعلى