الحالة
موضوع مغلق

حكمت نايف خولي

شُعراء البوابة
التسجيل
19/11/09
المشاركات
227
الإعجابات
120
#1
هناءُ وسعادة الإنسان <?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>
هنا في الغابِ تسحرك الليالي ..... فتسرحُ بالتأملِ والخيالِ <o:p></o:p>
وتخطفك الرؤى فتشفُّ تسمو ..... وترقى صاعداً نحو الأعالي <o:p></o:p>
وتصدفُ عازفاً عن كلِّ ميلٍ ..... إلى الأهواءِ أو سحرِ الضَّلالِ <o:p></o:p>
ترى الدنيا بعينٍ لا تداجي ..... وقلبٍ صادقٍ حرِّ المقالِ <o:p></o:p>
ونفسٍ قد خلتْ من كلِّ عيبٍ ..... وعقلٍ مفعمٍ بسنى الكمالِ <o:p></o:p>
ففي الغابِ المُشبَّعِ بالخفايا ..... تغورُ وتختفي بين الظلالِ <o:p></o:p>
ونورُ البدرِ يرفلُ بالحنايا ..... يزيدُ من المهابة والجلالِ <o:p></o:p>
وأنفاسُ النسيمِ تبثُّ لحناً ..... يعرِّي الروحَ من ثوبِ الزوالِ <o:p></o:p>
ستغدو عارياً وتفضُّ أسراً ..... من الأصفادِ من ثِقلِ العِقالِ <o:p></o:p>
تُطلُّ على الحياةِ بلا قناعٍ ..... وترشفُ من ندى الحقِّ الزُلالِ <o:p></o:p>
*** <o:p></o:p>
ففي قاعِ الشعورِ تغورُ ترسو ..... عفونةُ ما نخبِّيءُ من مشاعرْ <o:p></o:p>
أحاسيسٌ تسحُّ الشرَّ سُمّاً ..... يلطِّخُ قُبحُها هُدبَ الخواطرْ <o:p></o:p>
ترى الإنسانَ ظاهرُه بهيٌّ ..... بوجهٍ لامعٍ يُغري البصائرْ <o:p></o:p>
عفوفاً طاهراً ورعاً تقيَّاً ..... نصيرَ الحقِّ ذمّامَ الصغائرْ <o:p></o:p>
يذكِّي الصدقَ والأخلاقَ ديناً ..... يُشيعُه في المجالسِ والمنابرْ <o:p></o:p>
وفي الأغوارِ يفعلُ بالتمني ..... صنوفَ الموبقاتِ ولا يُحاذرْ <o:p></o:p>
يُحلِّلُ كلَّ ما يُنهيهِ جهراً ..... ويزهو بالصغائرِ والكبائرْ <o:p></o:p>
لئيمُ النفسِ زنديقٌ خسيسٌ ..... ظلومٌ كاذبٌ دَنسٌ وداعرْ <o:p></o:p>
جحودٌ كافرٌ هتَّاكُ عِرْضٍ ..... ذميمُ الروحِ يهزأ بالضملئرْ <o:p></o:p>
ويحلمُ قانطاً بهناءِ عيشٍ ..... فيمضي بائساً نحو المقابرْ <o:p></o:p>
***<o:p></o:p>
هناءُ المرءِ في قلبٍ نظيفٍ ..... تصفَّى من تباريحِ الهمومِ <o:p></o:p>
تنقَّى من شوائبِ كلِّ رِجْسٍ ..... ومن وخزِ المطامعِ والغمومِ <o:p></o:p>
وباتَ مسوَّراً بالحبِّ درعاً ..... يَقيهِ غوائلَ الدهرِ الغشومِ <o:p></o:p>
له الوجهُ الصَّدوقُ فلا يُحابي ..... وباطنُه كظاهرِه الكريمِ <o:p></o:p>
نبيلُ النفسِ جوَّادٌ وفيٌّ ..... يصونُ العهدَ في الزمنِ الذَّميمِ <o:p></o:p>
حليمٌ زاهدٌ بالعيشِ جلْدٌ ..... يُمنِّي الروحَ أفراحَ النَّعيمِ <o:p></o:p>
يُحسُّ بشعلةِ الإيمانِ تذكو ..... تُنيرُ دياجرَ العمرِ الظَّلومِ <o:p></o:p>
يرى الدنيا كمعراجِ التَّرقِّي ..... تسيرُ به إلى الهدفِ القويمِ <o:p></o:p>
إلى العرفانِ حيث الروحُ تزكو ..... وتجلو وجهَ باريها الرحيمِ <o:p></o:p>
فتسعدُ بعد أن شقيتْ زماناً ..... وتاهتْ في دجى الجهلِ الوخيمِ <o:p></o:p>
حكمت نايف خولي <o:p></o:p>
www.hikmatkhouli.com<o:p></o:p>

 

hananfarag

عضو فعال
التسجيل
27/6/10
المشاركات
176
الإعجابات
46
#2
رد: هناء وسعادة الإنسان


أخى الفاضل كلماتك معبره وتدل على علم وثقه وموهبه ماشاء الله اليك تحياتى
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى