الحالة
موضوع مغلق

قمرالشام

الوسـام الماسـي
#1
لجميع الأشخاص الذين ولدوا وعاشوا



في أعوام 1950، 60، 70

أولا، نحن عشنا وولدنا بشكل طبيعي، على الرغم من أن أمهاتنا تناولوا الأسبرين عندما كانوا يشعرون بوجع الرأس،

في ذلك الوقت لم تكن هناك تحذيرات من نوع "أبقيه بعيدا عن متناول الأطفال" على زجاجات الأدوية، والأبواب، والخزن.

كأطفال ركبنا السيارات دون حزام أمان ولم يكن بسيارات أهالينا أكياس هواء، ولم نكن مجبرين على أستعمال الخوذة عند ركوب الدراجة

شربنا الماء من خرطوم سقي الحديقة وليس من زجاجة مشتراة من سوبر ماركت، كما وتشاطرنا زجاجة الكولا مع اصدقائنا
ولاأحد مات بسبب ذلك

أكلنا الآيس كريم المصنوع من منتجات الألبان، والخبز الأبيض، والزبدة الحقيقية، كما شربنا الكولا التي حينها أيضا كانت مليئه بالسكر، لكننا لم نكن سمينين أو ممتليئين
لأننا كنا دائما نلعب خارج البيت

كنا نغادر المنزل في الصباح، ونلعب طوال اليوم، حتى تشعل أضواء الشوارع،
ألعاب من مثل التخبايه، والتوش والكل، وعسكر وحراميه، رعاة البقر والهنود، والعصمنيا و.... وجميع الألعاب الأخرى التي أستطاع خيال الأطفال أن يبتدعها

في كثير من الأحيان، لم يتمكن أحد أن يجدنا طوال اليوم. ولم يكن بذلك أي مشكله...

قضينا أيام بأكملها نصنع سيارات من النفايات التي نجدها بقبو المنزل، ثم ركبناها بأول شارع منحدر متناسين اننا نسينا أن نصنع لها الفرامل، وبعد بضع تجارب، والكثير من الوقوع والكدمات وأحيانا كسر أصبع أو ...
تعلمنا كيفية حل المشكلة

لم يكن لدينا أصدقاء وهميون، أو مشاكل التركيز في المدرسة لم يعطونا أقراص ضد النشاط المفرط.ولم يكن لدينا في المدرسة مختص بعلم النفس أوموجه تربوي، ومع ذلك فإننا أنهينا دراستنا

ولم يبع لنا أحد المخدرات أمام المدارس...

لم يكن لدينا بلاي ستيشن، نينتندو، أو صندوق X، ولا ألعاب فيديو ولم يكن لدينا 99 قناة تلفزيون (إثنتان فقط)، لم يكن لدينا جهاز الفيديو، أو أجهزة موسيقى فراغيه، ولاهواتف خليوية أوحواسيب ، أوغرف الدردشة عبر الانترنت.......

كان عندنا أصدقاء
وكنا نخرج ونلهوا معهم!

وقعنا عن الأشجار، رمينا الحصى على زجاج الجيران، تشاجرنا، كسرنا الأسنان أوالقدمين أواليدين، ولكن أهالينا لم يذهبوا بسبب ذلك إلى المحكمة

لعبنا القوس والسهم، وعملنا ...
ذهبنا لمنازل أصدقائنا بالدراجة أو سيراً، نناديهم أمام الباب أوندخل ببساطه لمنزلهم لنكون معا!

عندما كنا نقع في مشاكل مع القانون، أهالينا لم تدفع نقودا لإخراجنا.
في الواقع، فإنهم غالباً ما كانوا أكثر صرامة معنا من القانون

لم نقضي عطل نهاية الأسبوع مرة مع أمنا ومرة أخرى مع والدنا كان لدينا منزل واحد وعائلة واحدة.

____

ال 50 سنة الماضية كانت الأكثر إنتاجا في تاريخ البشرية

أجيالنا أنتجت أفضل المخترعين والعلماء حتى يومنا هذا.

كان لدينا الحرية، الحق في الخطأ، النجاح والمسؤولية.
وتعلمنا أن نعيش مع هذا!

إن كنت تنتمي إلى هذا الجيل؟


هنيئا لك
 

abcman

عضوية الشرف
#2
مع الأسف لا أنتمي إليه

ولكن والدي ينتمون إليه

بارك الله فيكِ
 

BIBO

عضو ماسـي
#3
في الحقيقه لا أنتمي لهذا الجيل

لكن كنت أتمنى أن أكون مع هذا الجيل

لكن الحمد لله على ما أنا عليه

تحياتي
 

منى

الوسـام الماسـي
#4
نعم هنيئا لهم
هل ممكن ان يعود الحال على ما كان عليه؟؟؟؟
هل المشكله فينا نحن لأننا لم نولد فى هذا الزمن؟؟؟؟
لا أدرى؟
 

قمرالشام

الوسـام الماسـي
#5
مع الأسف لا أنتمي إليه

ولكن والدي ينتمون إليه

بارك الله فيكِ
في الحقيقه لا أنتمي لهذا الجيل

لكن كنت أتمنى أن أكون مع هذا الجيل

لكن الحمد لله على ما أنا عليه

تحياتي
نعم هنيئا لهم
هل ممكن ان يعود الحال على ما كان عليه؟؟؟؟
هل المشكله فينا نحن لأننا لم نولد فى هذا الزمن؟؟؟؟
لا أدرى؟
بارك الله فيكم وبمروركم الكريم
 

يسعد صباحك

عضوية الشرف
#6
جزاك الله خير وبارك الله بك
 

abujuhina

(اللَّهُمَّ ارحمهُ واعفُ عنهُ)
#7
موضوع جميل كعادتك يا أم أنس بارك الله بك

أنا عندي أضافة فقط

برأيي أن تلك الحقبة من الزمن صحيح كانت تضم جيلا أطيب وأفضل من هذا الجيل لكن في نفس الوقت

كانت أسوأ حقبة زمنية تمر على المسلمين فقد أنتشرت العولمة ورافقتها الطفرة وأرتفعت الأسعار أكثر من 1000%

وفيما كان الجيل الذي يسبقه ممكن أن يتزوج الرجل برأسين من الغنم أو بقليل من المال أتباعا للسنة

أصبح الزواج يكلف أكثر من 100000 ريال وكان الدخل وفيرا وأستمر الغلاء وتقلص الدخل

هذا مثال فقط عن الأشياء الكثيرة والمفاهيم التي أنقلبت

فأصبح هذا الجيل يدفع ثمن الحضارة المزعومة وهو ما سبب انتشار البطالة والمخدرات والتسابق على الدنيا

وفي تلك الحقبة من الزمن خسرنا فلسطين والمسجد الأقصى ونشأت الدكتاتوريات ورسخت جذورها الى هذا اليوم

لذلك فأن الحقبة الماضية كانت أسوأ حقبة يمر بها العرب والمسلمون

هذا رأي فقط ولا يتناقض مع الموضوع الجميل الذي ذكرت فيه محاسن الجيل السابق

وجزاك الله خيرا على مواضيعك القّيمة جدا
 

raedms

الوسـام الماسـي
#8
موضوع جميل كعادتك يا أم أنس بارك الله بك

 

قمرالشام

الوسـام الماسـي
#9
جزاك الله خير وبارك الله بك
شكرا لك بارك الله فيك
موضوع جميل كعادتك يا أم أنس بارك الله بك

أنا عندي أضافة فقط

برأيي أن تلك الحقبة من الزمن صحيح كانت تضم جيلا أطيب وأفضل من هذا الجيل لكن في نفس الوقت

كانت أسوأ حقبة زمنية تمر على المسلمين فقد أنتشرت العولمة ورافقتها الطفرة وأرتفعت الأسعار أكثر من 1000%

وفيما كان الجيل الذي يسبقه ممكن أن يتزوج الرجل برأسين من الغنم أو بقليل من المال أتباعا للسنة

أصبح الزواج يكلف أكثر من 100000 ريال وكان الدخل وفيرا وأستمر الغلاء وتقلص الدخل

هذا مثال فقط عن الأشياء الكثيرة والمفاهيم التي أنقلبت

فأصبح هذا الجيل يدفع ثمن الحضارة المزعومة وهو ما سبب انتشار البطالة والمخدرات والتسابق على الدنيا

وفي تلك الحقبة من الزمن خسرنا فلسطين والمسجد الأقصى ونشأت الدكتاتوريات ورسخت جذورها الى هذا اليوم

لذلك فأن الحقبة الماضية كانت أسوأ حقبة يمر بها العرب والمسلمون

هذا رأي فقط ولا يتناقض مع الموضوع الجميل الذي ذكرت فيه محاسن الجيل السابق

وجزاك الله خيرا على مواضيعك القّيمة جدا
شكرا جزيلا للاضافه
وشكرا لرأيك ومرورك
جزاك الله خيرا

موضوع جميل كعادتك يا أم أنس بارك الله بك
شكرا للمرور الكريم
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى