الحالة
موضوع مغلق

عمادالدين رفاعي

عضو فعال
التسجيل
10/1/10
المشاركات
150
الإعجابات
25
#1
دواوينه الشعرية التى تربو على المائة وعشرون ديونا .. <?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:eek:ffice:eek:ffice" /><o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - فهو القائل فى المعلم :<o:p></o:p>[/FONT]
حييت فيك كفاحك المبـذولا.. وعرفت منه بلاءك المجهـولا <o:p></o:p>
خلى المعلم يا رسول شمائل.. لك فى الشعوب يد البناء الأولى <o:p></o:p>
أخلاق أجيال الورى قومتها .زعقلا وروحا بل هوى وميـولا<o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال فى رسول الله سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام :<o:p></o:p>[/FONT]
أى فضل قد حازة الأنبيـاء.. لك فيه المكانه العليــاء <o:p></o:p>
يا نبينا جاوزت الفضل قدرا.. لم تطاوله أرضه والسماء <o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال فى نداء من القدس ..<o:p></o:p>[/FONT]
تحرك صلاح فحطين أخرى... تناديك والسابقين افتـدا <o:p></o:p>
وقد سك بين شباك العــداه.. أسنوا الشفار لها والمدى<o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.]- وعارض الشاعر الكبير / على محمود طه فى قصيدته ( فلسطين ) فقال ...<o:p></o:p>[/FONT]
أخى صار حقا علينا الفــدا ..وحق الجهاد لقهر العـدى<o:p></o:p>
فقد جاوزوا الحد فى جورهم ..وفى ظلمهم قد تعدوا العدى <o:p></o:p>
أتو بالذى فاق حد الخيــال.. مذابح قتل وجرم إعتــدا <o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال مؤيدا لصمود أبناء فلسطين .. <o:p></o:p>[/FONT]
فقف ورائى أخى يا أبن أمى.. وكن لى ظهيراً ومد اليـدا <o:p></o:p>
فإنا على أرضنا صامـدون ..لنحمى الكنيسة والمسجـدا <o:p></o:p>
وننتزع القدس مـن معتـد.. وأرض فلسطين تفدى فدى<o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال عن فلسطين .. <o:p></o:p>[/FONT]
فلسطين بالروح ثم الدماء.. ستفدى ببذل الفدى والنـدى <o:p></o:p>
نجود كراماً لها بالحيـاة.. وما فى العروق سرى منجداً<o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال فى شارون .. <o:p></o:p>[/FONT]
أشارون يا عجل السامرى.. خسئت خوراً وخاب الصدى <o:p></o:p>
وما كان شارون إلا كبـان ..لقـوم له القبـر والملحـدا <o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.]- وقال مستبشراً بالنصر .. فكانت إنتصارات المقاومة فى لبنان .. <o:p></o:p>[/FONT]
سنسحقهـم بيـد من فــداء.. تدمر أطماعهم مقصـدا <o:p></o:p>
سنمضى إلى النصر مستبسلين ..ولن نتر الجمر أن يبردا<o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال فى الأم فى عيدها .. <o:p></o:p>[/FONT]
رفعنا عن محياها الستــارا.. وأقبلنـا نقيـم لها الشعــارا <o:p></o:p>
وقد جلست على كرسى مجد ..تطل على الورى تهب النهارا <o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال محييا للأم فى نشيد هذا مقدمته .. <o:p></o:p>[/FONT]
حييت يا أمى أزكى تحيــاتى<o:p></o:p>

بكى أنتى يا أمى طابت مسراتى<o:p></o:p>

[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال فى العشق العذرى ..قال ... <o:p></o:p>[/FONT]
لا تقل كانت ولا كان الهوى ..عشق القلب وما كـان غـوى <o:p></o:p>
قال لى الحب ترنـم وكفـى.. أن ترى النجم سموا مـا هـو <o:p></o:p>
آيه الحسن جمـال ساحــر.. يخلب الروح ويشفى من جوى<o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال فى الجمــال ..<o:p></o:p>[/FONT]
جمالكى خمر تسكر القلب والنهـى.. وفى راحتيكى حبوة وتهاتر<o:p></o:p>
جمالكى يشد الروح والعقل والهوى.. وللعين فيه نشوة وتسامـر<o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وتحدث عن العيون .. عندما سافر فى بحر عينين .. فقال .. <o:p></o:p>[/FONT]
هو السحر فى بحر العيون مسارة.. وتيارة ضخم العباب وزاخر <o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - كتب محبا للخلفاء الراشدين .. كل له ملحمته [/FONT]
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] الشعرية الخاصة به التى تروى قصته مع الإسلام <o:p></o:p>[/FONT]
أولاً .. فقال فى ملحمه أبو بكر .. <o:p></o:p>
مالى " ودع عنك لومى " تلك ماء ؟.. لى فى أبى بكر الصديق عصماء <o:p></o:p>
قصيدة فى فـم الأيـام أبعثهــا ..وباعث الشوق هل تخفيه حوباء؟ <o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] وقال عن طباعة فى ذات الملحمه.. <o:p></o:p>[/FONT]
رقيق طبع رضى الخلق شيمته.. عادى الأ شاجع فوق الوجه إنثاء <o:p></o:p>
وللـرزانه فـى خلائقـــه لين.. وليس به للنفس أهـــواء<o:p></o:p>
ثانيا .. وفى ملحمته عن سيدنا عمر بن الخطاب .. <o:p></o:p>
وسائلى عن أبى حفص يسائلنى.. من أمه ؟ من أبوه؟آله الغرر ؟<o:p></o:p>
الأم حنتمه ... جد مغيرتهــا.. ومن عدى أبوه فهو مؤتصــر <o:p></o:p>
وجدة الثامن المدعو مـرة.. قـد كان النبى اليه المنتمى ذكــروا <o:p></o:p>
فى عشرة من بطون جمعت أسر.. فهم عدى ومخزوم لهم حصـروا <o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال عن سديد رأيه .. <o:p></o:p>[/FONT]
وكان من عمر رأى يضئ سنـى.. كم ذا يؤيده القرآن والسور <o:p></o:p>
فقد قال فى من غدوا أسرى مقولته ..أئمه الكفر فاقتلهم فلا عذر <o:p></o:p>
ثالثا .. وفى ملحمته عن ذى النورين عثمان بن عفان .. <o:p></o:p>
راوى الزمان نشدت الحق وجدانا ..أعـر سمعك لى أولية تبيانـا <o:p></o:p>
لثالث الخلفـاء الراشديـن رنـا.. وقال إنك " ذو النورين " أردانا<o:p></o:p>
آمنت بالله إيمانــا بقـدرتــه.. وأنه خلق الأمشـاج إنسانــاً<o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال عنه .. <o:p></o:p>[/FONT]
ألم يكن منه تستحى ملائكه.. كما النبى قد إستحيى لما بانا <o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال واصفا عطاؤه فى الإسلام فى توسعه الحرم المكى والنبوى .. <o:p></o:p>[/FONT]
وحينما رام أرضـاً فى مدينتـه.. لمسجد قال يا عثمان لو كانـا <o:p></o:p>
وكان إدرك ما يبغى الرسول له.. فراح يشرى لأرض بيعاً آنـا <o:p></o:p>
ووسـع المرجــو توسعـه.. تحوى المصلين بنياناً وعمرانا <o:p></o:p>
رابعا .. وكتب ملحمه أسد الله الغالب – على بن أبى طالب .. قائلا فيها حبا
لآلا لبيت رسول الله ..<o:p></o:p>
أتوق لآل البيت والشوق يعرب.. وحبى لهم وزد لما أغـرب<o:p></o:p>
هم القيمة العلياء من آل هاشـم.. فمطلب جد أبـو طالـب أب <o:p></o:p>
أخص عليا والحسين وزينبــا.. وفاطمة أم لهـا البيت ينسب <o:p></o:p>
وما الحسن الأسنى مكانا بركنه.. بناسيه مثلى إذ لهم أتقـرب <o:p></o:p>
[FONT=MCS Taybah S_U normal.] - وقال فى على رضى الله عنه واصفاً فى ذات الملحمه .. <o:p></o:p>[/FONT]
على أخو بأس لدى غزاواته ..ورمز فداء فى البطولة يحسب<o:p></o:p>
 

الحالة
موضوع مغلق

أعلى