الحالة
موضوع مغلق

rose

عضوية الشرف
التسجيل
20/3/03
المشاركات
698
الإعجابات
5
#1
[c]

لمن نشكو مآسينا ؟

ومن يصغي لشكوانا، ويجدينا ؟

أنشكو موتنا ذلاً لوالينا ؟

وهل موت ســيحـيـيـنا ؟

قطـيع نحن والجزار راعينا ؛

ومنفـيون نمشي في أراضينا ؛

ونحمل نعشنا قسرا بأيدينا ؛

ونُـعرب عن تعازينا لنا فينا ؛

فوالينا ، أدام الله والينا،

رآنا أمة وسطا، فما أبقى لنا دنيا،

ولا أبقى لنا دينا ؛

ولاة الأمر : ماخنـتم ، ولا هـنـتم ،

ولا أبديتم اللينا ،

جزاكم ربنا خيرا، كفيـتم أرضنا بلوى أعادينا،

وحققـتم أمانينا ،

وهذي القدس تشكركم ،

ففي تنـديدكم حينا ،

وفي تهديدكم حينا ،

سحبتم أنف أمريكا ،

فلم تنقل سفارتها ،

ولو نقلت ــ معاذ الله لو نقلت ــ لضيعنا فلسطينا ؛

ولاة الأمر هذا النصر يكفيكم ، ويكفينا ،

.تهانينا

الشاعر /أحمد مطر


[/c]
 

بارود

Guest
#2
.
[c]شكراً لكَ يــا أختي الكريمة ( روز )
على هذه القصيده الرائعة
.
[/c]
 

أبو أحــمد

عضـو
التسجيل
12/4/03
المشاركات
103
الإعجابات
1
#3
إلى ألأخت الغالية روز

تحية لك وللشاعر أحمد مطر

لقد حزنت بهذه المقطوعة موضوع مشاركتك لأنك تذكريني بواقع حالنا اليم

وحال ألأمة التي ليس لها حول ولا قوة التي أصبح المستعمرون يتدافعون عليها

بالمناكب ويتزاحمون فوقها بالأقدام كل يسعى لغنيمة ما ولا مغيث ولا مجير إلا

الله عز وجل من هذا المصاب

كان الله في عون هذه الأمة وقادتها

لمن نشكو مآسينا ؟

ومن يصغي لشكوانا، ويجدينا

اخوك أبو أحمد


:24:
 

rose

عضوية الشرف
التسجيل
20/3/03
المشاركات
698
الإعجابات
5
#4
الأخ الكريم / أبو أحمد

فعلا حال الأمة العربية يدعو للحزن

لنا الله أخى الكريم

مشكور على ردك .. و اعتذر عن التأخير فى ردى
تحياتى لك :23:
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى