الحالة
موضوع مغلق

مصعب الهلالي

عضو مشارك
#1
أبو العماليق الأندونيسي



مع اختصاصية الرعاية الصحية


وضعت سيدة أندونيسية يوم الاثنين الماضي الموافق لتاريخ 21/9/2009م مولودا ذكرا بلغ وزنه عند ولادته 19 باوند أو مايعادل 9.286 كيلوجرام بعد أن أجريت لها بالطبع عملية قيصرية لإخراج الطفل الذي بلغ طوله قدمين (60 سم) أو ما يعادل ثلاثة أضعاف متوسط وزن وحجم المولود العادي.
وذكرت وكالة (سيتان جانج) الأندوسية أن الأم ووليدها العملاق بخير ولكن العملية القيصرية كانت صعبة وخطيرة للغاية نظرا لكبر حجم المولود وضعف الامكانيات المتاحة لدى المستشفى.
وقيل عن المولود أنه يمتلك شهية مفتوحة ولاينفك يطالب بالحليب بصفة مستمرة وأن صوت بكاؤه كالزئير.



أبو العماليق في حالة زئير وإلى جانبه (زميل) نـديـد له ... قارن الحجم


وعن أسباب الحجم الضخم يقول الطبيب الذي أشرف على المتابعة أنه نتج عن إصابة الأم بسكر الحمل (gestational diabetes) . وقال أن حجم المولود يبدو مماثلا لطفل يبلغ من العمر سنة كاملة وثلاثة أضعاف مولود طبيعي في مثل سنه كما هو موضح في الصورة...
الجدير بالذكر أن المولود الأندونيسي هذا وبرغم حجمه الكبير إلا أنه لم يستطع تحطيم الرقم القياسي الذي سجله من قبل مولود آخر جرت ولادته عام 1879م وكان يزن عند مولده 23 باوند أو مايعادل 10.433 كيلوجرام.
 

Usama baZ

Usama baZ

أبو آسر (مشرف عام )
#2
سبحان الله
 

MaX DiVeL

عضو ذهبي
#3
سبحان الله عنجد

يخلق الله ما لا تعلمون
 
الجازية

الجازية

عضوية الشرف
#4
ما شاء الله

تبارك الرحمن

يجنن الله يحفظه لاهله يارب
 

فزاع

الوسـام الذهبي
#5
سبحان الله

مشكور مصعب
 

abdelillah

عضو ماسـي
#6
سبحان الله
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى