الحالة
موضوع مغلق

New star

Administrator
طاقم الإدارة
#1
لا يمكن المرور على سجل الكاميروني صامويل ايتو في اسبانيا مرور الكرام، خصوصا ان انتقال اللاعب من ال «ليغا» إلى ال «سيري آ» سيترك، بلا شك فراغا، مُعْتَبراً في ملاعب بلاد الاندلس.
لكن يبدو ان «الحلو ما بيكملش» مع ايتو الذي فشل في تدوين اسمه على سجلات الجوائز الفردية خلال فترة تواجده في اسبانيا، ولا يخفى على احد ان عقدته تمثلت دائما وابدا بالاوروغوياني دييغو فورلان الذي حرمه لقب «بيتشيتشي» (هداف الدوري الاسباني) في مناسبتين كانت فيهما الافضلية للهداف الكاميروني حتى ما قبل اسدال الستارة على منافسات البطولة بقليل.

ولم يكتف فورلان في حرمان إيتو لقبا فرديا عزّ عليه اسبانياً، بل انه بسط سلطته على «الهداف الاسمر» حتى على مستوى اوروبا ككل بعد نجاحه في خطف «الحذاء الذهبي» الذي يمنح موسميا لافضل هداف في «القارة العجوز» من قبضة الكاميروني «المسكين».

في الموسم 2004/2005، نجح ايتو في احتلال صدارة ترتيب هدافي ال «ليغا» معظم فترات عامه الاول مع برشلونة، وقبل نهاية المسابقة بثلاثة اسابيع، اخترق الكاميروني مرمى ليفانتي يوم ضمان الفريق الكاتالوني تتويجا محليا عزّ عليه طويلا، غير ان اللاعب فشل مذاك في زيارة الشباك بعد ان آثر ال «بارسا» اراحة ابرز عناصره والزج بإيتو وحده املا في تعزيز رصيده من الاهداف، الا ان محاولات «النجم الاسمر» لم تفلح في زيادة غلته.

وفي اليوم الاخير من الموسم، حاول زملاء ايتو مساعدته على التسجيل، فنفذ الركلات الحركة كافة، حتى انه حصل على فرصة ذهبية من ركلة جزاء لهز الشباك الا انه اهدرها.

وقبلها بأسبوعين، كان فورلان، لاعب فياريال حينها، يوقع اسمه على ثلاثية في مرمى برشلونة نفسه، ما لبث ان اتبعها بثنائية في اليوم الاخير، الامر الذي رفع رصيده التهديفي إلى 25 هدفا مقابل 24 لايتو، فانتزع لقبي هداف اسبانيا واوروبا من براثن «المسكين الكاميروني».

وفي الموسم الماضي (2008/2009)، ضمن برشلونة اللقب المحلي قبل ثلاث جولات على النهاية وكان ايتو في تلك الاثناء متربعا على عرش هدافي المسابقة الا انه عاد ليدفع ثمن تألق فريقه الكاتالوني الذي آثر عدم اشراك النجوم بهدف اراحتهم استعدادا لنهائي دوري الابطال.

في المقابل، اصر ايتو على المشاركة امام مايوركا، فسجل هدفا واضاع خمسة اخرى فضلا عن ركلة جزاء، كما درجت عليه العادة.

وفي المباراة التالية، شارك امام اوساسونا رغما عن ارادة الجهاز الفني وذلك قبل اربعة ايام فقط من نهائي البطولة الاوروبية امام مانشستر يونايتد الانكليزي، غير انه ما وجد إلى الشباك سبيلا.

في الاسبوع نفسه، احرز فورلان، لاعب اتلتيكو مدريد، «هاتريك» في مرمى اتلتيك بلباو، قبل ان يضيف هدفا واحدا إلى رصيده في اليوم الاخير.

وهكذا، نجح اللاعب الاشقر، الذي سجل 9 اهداف في المباريات الخمس الاخيرة و19 في المباريات ال 18 الاخيرة، في انتزاع لقب هداف الدوري الاسباني برصيد 32 هدفا مقابل 30 لايتو، قبل ان يضيف جائزة «الحذاء الذهبي» كأفضل هداف في اوروبا للمرة الثانية.

معلوم ان فورلان سجل 102 هدف في خمسة مواسم امضاها في الدوري الاسباني، وهو يعرف بلعبه النظيف إذ لم يطرد ابدا، ولم يتلق سوى عدد قليل من البطاقات الصفراء.

فورلان باقٍ في اسبانيا هذا الموسم، وايتو المنتقل إلى انترميلان الايطالي سعيد جدا، الا اذا ظهر «فورلان جديد» في «بلاد السباغيتي» ينغّص على الكاميروني فرحة لطالما حلم بالتلذذ بها.




" نقلا عن جريدة الراي الكويتية "
 

SLIM SHADY

عضوية الشرف
#2
بالتوفيق لايتو في ناديه الجديد
و خالص التحيات و الشكر لك مديرنا الغالي على الموضوع المميز







تحياتي
 

medo_2006456

مهندس مدني
#3
مشكور مديرنا الغالي علي المعلومات القيمه
 

BIBO

عضو ماسـي
#4
شكرا جزيلا ع المجهود الرائع


THAAAAAAAAAAAAANKS
 
Usama baZ

Usama baZ

أبو آسر (مشرف عام )
#5
مشكور بو مصطفي علي المعلومات
تحياتي لك ؛
 

Ahmed-Under

عضوية الشرف
#6
بارك الله بك أبو مصطفى على الخبر
 

toto gaml

عضو محترف
#7
شكراااا مديرنا الغالى على الموضوع الجميل
الله يكون فى عونك يا ايتو لو انا مكانك كنت
اتفورت اقصداعتزلت0000000
 

mido45

الوسـام الماسـي
#8
عفوا يا ايتو لن تصبح نجم فى الانتر
خسرت النادى الكتالونى العريق و لم يخسرك
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى