الحالة
موضوع مغلق

عمـر

عضو ذهبي
#1
ان شاء الله ساضع في هذا الموضع بين الحين والاخر قصص من سيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم

ولنبدأ بهذه القصة في بدء الدعوة..

خرج الرسول صلى الله عليه وسلم إلى أحد جبال مكة فرأى في السفح عجوز تحمل حزمة حطب، فتقدم إليها وحمل الحطب عنها إلى أن وصل بيتها، فقالت له العجوز لا أجد ما أكافئك به لكني سأنصحك نصيحة، قالت إنه في مكة ساحر يدعى محمد فاحذره قال بأبي هو وأمي أتعرفينه؟
قالت لا
قال أنا محمد قالت مندهشة أنت محمد ، والله ما هذه بأخلاق ساحر ، والله إنها لأخلاق الأنبياء.
فقالت إلى ما تدعوا؟ قال أدعو إلى شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله فنطقت الشهادتين وأسلمت.


 

عمـر

عضو ذهبي
#2

ورد في البخاري ومسلم عن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه قال :
استأذن عمر بن الخطاب على رسول الله صلى الله عليه و سلم وعنده نسوة من قريش يكلمنه ويستكثرنه عالية أصواتهن على صوته فلما استأذن عمر بن الخطاب قمن فبادرن الحجاب فأذن له رسول الله صلى الله عليه و سلم فدخل عمر ورسول الله صلى الله عليه و سلم يضحك فقال عمر أضحك الله سنك يا رسول الله فقال النبي صلى الله عليه و سلم ( عجبت من هؤلاء اللاتي كن عندي فلما سمعن صوتك ابتدرن الحجاب ) . فقال عمر فأنت أحق أن يهبن يا رسول الله ثم قال عمر يا عدوات أنفسهن أتهبنني ولا تهبن رسول الله صلى الله عليه و سلم ؟ فقلن نعم أنت أفظ وأغلظ من رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ( إيها يا ابن الخطاب والذي نفسي بيده ما لقيك الشيطان سالكا فجا قط إلا سلك فجا غير فجك ) .


 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى