الحالة
موضوع مغلق

أبو شرف الزاملي

عضو مشارك
التسجيل
20/2/09
المشاركات
65
الإعجابات
40
#1
إنه هراء، إنه عبث ، إنه لعب في أفكار الآخرين ، بل إنه استهزاء ليس بهين ، إنه استهتار دون حدود ، إنها فقعات ماء عكر من أجل الاصطياد ، إنها مسرحية تشمئز لها الأنفس ، إنه ظلم وجور ، إنه كلام علي الأسماع لا يسمن ولا يغني من جوع ، إنه توزيع أدوار والأمة الإسلامية هي الضحية .
إنه البكاء والبكاء في ليل الظالمين ، فمن يسمع هذا البكاء سوى خالق صاحب الدموع ، ألا ترق القلوب للباكين ولو برهة ، لتتحرك الأيدي وتمسح الدموع ، لتهون المصيبة ، ويرتوي عطش الباكين علي سوء الحال .
صرخات مدوية مرعبة مقلقة آتية من البلاد الإسلامية بل ومن ربوع المعمورة تقول أرحمني يا أخي
الحال في شدة إني أعاني ،
ألا توجد رحمة ، يا أصحاب القصور الوردية ألا تبصرون إن الجلد ألتصق في العظام واللبن جف لا يجده الرضيع .
إنها دماء تراق ، وأحلام تسرق ، وآمال تتبدد ، كيف للنوم أن يطرق باب الجفون والعيون تتألم من ظلم طال أمده ، وأشتد أمره وهو باقي لا يغيب ولا يزول ، إلي متى والحلم هجر أصحابه ، حتى خيال القلم تراه حزين وضوء الشمس معه يبكي ، وحبره يئن لحال بني آدم .
لقاء الله ليس ببعيد ، السؤال لا محال ، أفيق يا إنسان لصرخة أخاك الإنسان .
 

يسعد صباحك

عضوية الشرف
التسجيل
29/7/05
المشاركات
21,626
الإعجابات
4,016
#2
جزاك الله خير اخي الكريم
 

أبو شرف الزاملي

عضو مشارك
التسجيل
20/2/09
المشاركات
65
الإعجابات
40
#3
بارك الله فيك لاتنسانا من صالح الدعاء
 

ضمير

عضو جديد
التسجيل
28/1/09
المشاركات
4
الإعجابات
0
#4
فلتصرخ أيها الانسان
أصرخ سيرتد صوتك لك
ولن يسمع أنينك سواك
وستبقى آهاتك نبض احساسك
وستبقى أغنيتك نواحا
وستبقى أسير الهم
لذا فاصرخ فربما تأتيك حمامة الأسير
فتبثها شكواك ...
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى