الحالة
موضوع مغلق

عبدالله النبهان

عضو مشارك
التسجيل
27/2/09
المشاركات
44
الإعجابات
1
#1
<TABLE id=HB_Mail_Container height="100%" cellSpacing=0 cellPadding=0 width="100%" border=0 UNSELECTABLE="on"><TBODY><TR height="100%" width="100%" UNSELECTABLE="on"><TD id=HB_Focus_Element vAlign=top width="100%" background="" height=250 UNSELECTABLE="off">رسمتُكِ شعراً<?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:eek:ffice:eek:ffice" /><o:p></o:p>
بكلِّ اللغاتِ التي تعرفينِ ولا تعرفين<o:p></o:p>
عرفتُكِ لحناً<o:p></o:p>
بمحرابِ روحي الذي تنعشين<o:p></o:p>
حبيبةَ روحي <o:p></o:p>
تزهو الرياحينُ إذ تبسمين<o:p></o:p>
وتنثر في الجوِّ من الوجد<o:p></o:p>
باقاتُ فلٍّ تعانقُ <o:p></o:p>
باقاتٍ من الياسمين<o:p></o:p>
تغريدُ إني من الشوقِ أذوي <o:p></o:p>
ولا تشعرين<o:p></o:p>
فبثي الحياة بروحي بنبضكِ لو تسمحين<o:p></o:p>
وزيدي الحياةَ نضارا <o:p></o:p>
فلو مرّ طيفك يوما على الروح <o:p></o:p>
طارت طيورُ الحنين <o:p></o:p>
وأورقَ ريانَ جذرٌ دفين <o:p></o:p>
حبيبتي<o:p></o:p>
والشوقٌ يضنيني ويتعبني<o:p></o:p>
ويلوكُ أشرعتي يعذبّني<o:p></o:p>
فمتى الوصولُ إلى الشطآن يا أملي <o:p></o:p>
ومتى القرارُ العذبُ يجمعني<o:p></o:p>
ما ذقتها راحةً يوما بأوردتي<o:p></o:p>
فأنتِ لي راحةٌ سعدٌ يغلغلني<o:p></o:p>
مرّت سويعاتٌ بنا والوجدُ مؤتلقٌ<o:p></o:p>
ثم انقضت وكأن الدهرَ لم يكنِ<o:p></o:p>
كنا فبنا فلم تشف مواجعنا <o:p></o:p>
وزاد في نارها شوقٌ يزلزلني<o:p></o:p>
تغريدُ أنتِ الشفاءُ العذبُ والمرحُ<o:p></o:p>
وأنتِ لمحةُ نورٍ فيَّ تنعشني<o:p></o:p>

</TD></TR><TR UNSELECTABLE="on" hb_tag="1"><TD style="FONT-SIZE: 1pt" height=1 UNSELECTABLE="on">
</TD></TR></TBODY></TABLE>
 

مصطفى حسين

عضو جديد
التسجيل
10/9/08
المشاركات
1
الإعجابات
0
#2
<meta http-equiv="CONTENT-TYPE" content="text/html; charset=utf-8"><title></title><meta name="GENERATOR" content="OpenOffice.org 3.0 (Win32)"><style type="text/css"> <!-- @page { margin: 2cm } P { margin-bottom: 0.21cm; text-align: right } --> </style>
اى سحرٍ فيكِ لمْ يبلغْ مداهْ [FONT=Times New Roman, serif]***[/FONT]الصبا والحسنُ ملككِ والحياه
هاهنا سحرانِ لمْ يتظاهرا [FONT=Times New Roman, serif]*** [/FONT]إلاعلى قلبِ المحبِ ليفتناه
فالصبا للنفسِ بهجتُهَا [FONT=Times New Roman, serif]*** [/FONT]ولذةُ كلُّ عيشٍ فى صِباه
والحسنُ يأسرُ قلبَ منْ [FONT=Times New Roman, serif]*** [/FONT]يهوى ليُفْتَنَ فى هواه فارفقى بالقلبِ قد زاد الجوى[FONT=Times New Roman, serif]*** [/FONT]ولم ابلغْ بحبكِ منتهاه
شعر مصطفى حسين
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى