الحالة
موضوع مغلق

أبو شرف الزاملي

عضو مشارك
#1
إن كان قول الحق يعني إنهاء الحياة فأهل الحق أول قائل له .
إن كان الحديث عن الظلم سيضرب أعناق الحق فها هي في عنان السماء فإن شئت يا غاصب أضربها لكن هيهات إن استطعت أن تقلع جذورها فهي مليون مليون عنق يأبى الذل والهوان لا يري لإنحناءه مكان .
إن كان صدي أصوات الذئاب الغادرة يطربكم، فإن خلود ذكر الرحمان في أركان القلوب ثم زينة بشائر النصر تصبر دموع العيون على هول المصاب الذي حل بأهلها، هو ما يسكت صوت طربكم ويوقف حركة عنقكم المغرورة .
إن كان لكم نظرة في عدم وجود الحق ، فإن الخالق أوجده دون حساب نظرتكم، فهل غلبكم سيكون بعد هذا، لا إن ما جاء به النبي من مجد مغاير لما تتمنون، لما تحلمون، فماء البحر لمن لا يرضى بقسمة الله.
إن كان اليوم يومكم، فها هي أطياف قدوم يوم الحق أمام أعيونكم يقطع نظراتكم البراقة ، وخطواتكم المختالة ، وأصواتكم المذبذبة ، وما إن يحل يوم الحق ينتهي زيف ما تبنون بإذن مالك الملك ذو الجلال والإكرام الحنان المنان .
 

الحالة
موضوع مغلق

أعلى