الحالة
موضوع مغلق

alesraa

عضو جديد
التسجيل
28/12/08
المشاركات
1
الإعجابات
0
#1
ضميرك أيها العربي مــاتَ وفي عينيك كل الخـزي بــاتَ

وبت تخاف أن تحيـا عزيزاً وفـوق ثراك أن تتلــو الصلاة

تخاف الغرب أن يصفوك يوماً جهــادياً! فتمنعــك الـهبات

***

ألا تخجل! وأرضك في يديهم يدوس عفــافها أحفادُ قــردِ

ألا تخجل! وأنت ترى يديهم على خــد النساء وكـل خـدِ

ألا تخجل! وعرضك بات وقفاً ومرهونـاً على غضـبٍ بجـدِ

***

متى تخجل، وغزة قد أتـاهـا حمـام الموت من برٍ وجــوي

صراخ الطفل لا يلـقى سماعاً وصوت الحرب في الدنيـا يدوي

وقـالوا أنت لا تقـوى لشيءٍ! ولا حُـزنــاً بقلبك أنت تنوي

***

متى تخجل! تراك ألـفت نكباً وآنســت الهزائم والخيــانة

متى تعــلم بأن الحـق حقك وأن القـدس عندك كـالأمـانة

متى تغضب! ألا تغضب بربك ألا تشعــر بمعنىً للهيــانة

***

نساؤك يستشطن الآن غيضاً وتصطف النسـاء وأنت خـائر

ولو مُكنَّ من حمل السـلاحِ لكن بأرض غـزة كـالكواسـر

أرى لا فخر في رجلٍ ضعيفٍ ولكن في النسـاء أنا أفاخــر

***

تغاضى إن رأيت الناس صرعا ولا تأبه بأحــزان الثكــالا

وإن شاهدت أشـلاء الصغـار فلا تُلقى لها يا "نــذل" بـالا

وخذها حكمة من كــل أنثى "إذا لم تستحي فــدع الرجال"
 

الحالة
موضوع مغلق

أعلى