الحالة
موضوع مغلق

عبدالالاه نور

موقوف
التسجيل
14/11/08
المشاركات
546
الإعجابات
81
#1
و بدأت تتكشف المؤامرة اليكم أحبتنا آخر الأخبار
لم تكد تمضي ست وثلاثون ساعة على بدء الهجوم الجوي الإسرائيلي على غزة، حتى كانت القاهرة تعج بالمسؤولين الوافدين على عجل من رام الله وعمان وتل أبيب وواشنطن وإحدى الدول الخليجية. عبّرت هذه الحركة عن نفسها من خلال بعض الفنادق الشهيرة وكذلك بعض السفارات الأجنبية والعربية، بما في ذلك بعض مقرات السفراء.... سيارات رباعية الدفع بزجاج قاتم اللون (fume) تتحرك في اتجاهات محددة. أما »الزنبرك« فهو القيادي الفلسطيني محمد دحلان (المستشار الأمني لأبي مازن رئيس السلطة الفلسطينية)، الذي انتقل من الضفة إلى القاهرة بواسطة طائرة تابعة لشركة »العال« (رحلة يومية إلى العاصمة المصرية)، وبالطريقة نفسها تحرك ٤٠٠ عنصر من عناصر الشرطة الفلسطينية (السلطة) باتجاه الأراضي المصرية وتم وضعهم في حالة تأهب في منطقة العريش في انتظار أمر الانتقال إلى »القطاع« بطريقة من اثنتين، اما بعد الانهيار السريع لسلطة »حماس« في ضوء الضربات الأولى الخاطفة والمدمرة، وإما بعد التوصل إلى اتفاق يؤمن استسلام »حماس« وانتقال »مجموعات دحلان« إلى القطاع في إطار قرار دولي وعربي وبرعاية أمنية مصرية إسرائيلية...
لم يكتف دحلان بهذا الدور »المتواضع«. الاجتماعات الأمنية التي عقدت في القاهرة لم تقتصر على ما بعد إنهاء »حماس«. تم تقديم معلومات تفصيلية حول عدد من الأهداف، علماً بأن ما يملكه الإسرائيلي وحده ليس بسيطاً. في المشاورات بين الضباط الذين يمثلون هذه العواصم، كان الاستنتاج واحداً: المسألة مسألة أيام ليس أكثر...​
 

abcman

عضوية الشرف
التسجيل
5/8/04
المشاركات
7,508
الإعجابات
1,756
الإقامة
Saudi Arabia, Jiddah
#2
كالعادة اخبارك توردها بدون ذكر مصدر

ونبهت عليك من قبل مرتين

تم الحذف من قبلي

 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى