الحالة
موضوع مغلق

free_arabian

عضو مشارك
التسجيل
7/9/08
المشاركات
93
الإعجابات
26
#1

وددت من خلال موضوعي هذا ان أثير التقاش حول نقطة أضحت تتسع رقعتها يوم بعد اخر والحديث هناعن تنامي ظهور أسماء حديثة, او بمعنى أخر عصرية لتعوض الأسماء التقليدية أسماءزوجات الرسول صلى الله عليه وسلم وبقية الأسماء القديمة على سبيل المثال لا الحصر : خديجة, فاطمة, عائشة, سارة مريم, هاجر, وأسماء عديدة أضحت نادرة في عصرنا هذاوأصبحت الأسر والعائلات تتغاضى عن تسمية أبنائها وبناتها بها خصوصا الاناث منهموبالمقابل عرفت الألفية الثالثة ظهور موجة جديدة من الأسماء الممزوجة بين العربيةوالثقافة الغربية من امثال رولا, ونانسي وهيفاء واليسا وماجدولين وياسمين, ماريا ... اسماء كثيرة يصعب تعدادها كاملة من خلال هذه الصفحة...


وهنا احببت ان أجداجابات شافية عن تساؤلاتي التي طالما راودتني وانا أشاهد أفلاما عربية وأسمع أسماءغريبة لم تكن لوقت قصير لتشنف أذاننا ؟

ما سر اختفاء أسماء بناتنا التقليديةامثال فاطمة وخديجة وعائشة .... ؟

وبالمقابل ما هي أسباب ظهور الموجة الجديدة من الأسماء الخليطة بين الثقافة العربية الاسلامية والغربية المسيحية ...؟

وهل أضحت الاسر والعائلات تخجل فعلا من تسمية بناتها بأسماء تقليدية أكل الدهر عليها وشرب ان صح القول ؟

واخيرا هل يمكننا ان نسقط ما ذُكر عن أسماء الاناث على الرجال وكيف يمكننا تفسير تنامي الظاهرة عند الاناث مقارنة بالذكور ؟

هي نقطة جالت في خاطري ووددت أن تشاركونا آرائكم ونقاشاتكم والخروج بتفسير واضح للظاهرة.



انتظر آرائكم ونقاشكم الجاد
 

العاشق14

عضو جديد
التسجيل
22/8/08
المشاركات
2
الإعجابات
0
#2
انا ارى ان السبب هو جعل النساء من هم الذين يقومون باختيار الاسم ولكن الاسماء القديمه لايمكن مقارنتها باسماء هذه الايام والله اعلم
 

abcman

عضوية الشرف
التسجيل
5/8/04
المشاركات
7,508
الإعجابات
1,756
الإقامة
Saudi Arabia, Jiddah
#3
بداية أحييك اخي الكريم على دقة اختيارك لمواضيع النقاش فهي كلها امور ومواضيع تخلو من التفاهة ولله الحمد
===


ما سر اختفاء أسماء بناتنا التقليدية
امثال فاطمة وخديجة وعائشة .... ؟

السر اخي الحبيب - يرعاك الله - في أن كثير من المسلمين الآن إلا من رحم ربي يسيرون مغمضي العيون خلف الغرب يقلدونه في كل شيء ويوافقونه على كل شيء (صم بكم عمي) فالغرب يقول لهم هذه الأسماء موضة قديمة جددوا من أسماء أبنائكم وفي سبيل تحقيقهم لهذا الغرض ماذا فعلوا؟؟؟؟؟؟؟
أطلقوا هذه الأسماء الشريفة الكريمة - بعد إضافة القليل من التحريف عليها حتى لا يرفضها المسلمون في أول الامر-أطلقوها على الشباشب والأحذية فيقول لك شبشب زنوبة وشبشب خدوجة ومال إلى ذلك من المصائب عليهم من الله ما يستحقون فيأتي اليوم احدهم ليُسمي ابنته فيقول له احد الصالحين سمها زينب فيقول له ثم ياتي أصدقائها ويعايرونها ويقولون لها زنوبة؟؟؟ لا سأسميها
سمناتوهالان أي حاجة يعني ولا حول ولاقوة إلا بالله
===
وبالمقابل ما هي أسباب ظهور الموجة الجديدة من الأسماء الخليطة بين الثقافة العربية الاسلامية والغربية المسيحية ...؟

كما ذكرت لك من قبل نفس السبب الاتباع الأعمى كما قال صلى الله عليه وسلم في الحديث الشريف:
(عن ابى سعيد رضى الله عنه ان النبى صلى الله عليه وسلم قال:لتتبعن سنن من قبلكم شبرا بشبر وذراعا بذراع حتى لو سلكوا جحر ضب لسلكتموه قلنا: يا رسول الله اليهود او النصارى ؟ قال النبى صلى الله عليه وسلم: فمن؟) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

---(عن ابى سعيد):وهو سعد بن مالك الخدرى

---(رضى الله عنه ان النبى صلى الله عليه وسلم قال:لتتبعن ):اى تسيرون وتنساقون

---(سنن من قبلكم):اى سبيلهم ومنهجهم

---(شبرا بشبر وذراعا بذراع ):اى انكم ايه المسلمون لتنساقون وراء سنن من قبلكم اتباع شبرا متلبس بشبر وذراع متلبس بذراع وذلك كناية عن شدة الموافقة والاتباع لهم فى المخالفات والمعاصى لا فى الكفر

---(حتى لو سلكوا جحر ):اى ساروا والجحر هو عبارة عن شق او فتحة

---(ضب لسلكتموه ):اى لسرتم فى طريقهم

___والضب : هو حيوان برى معروف يشبه الورل
وهذا هو حال أغلبنا إلا من رحم ربي
====
وهل أضحت الاسر والعائلات تخجل فعلا من تسمية بناتها بأسماء تقليدية أكل الدهر عليها وشرب ان صح القول ؟

طبعًا صارت تخجل من ذلك كيف أسمي ابنتي اسم قديم وزوجة اخي أسمت ابنتها جيلاتين ولا جيلانين هل هي أفضل مني ام هي أكثر تحضر مني وهكذا تضيع أسماؤنا العربية بين مقلد ومكابر ومدعي التحضر والتمدن ولا عزاء للعربية
==
واخيرا هل يمكننا ان نسقط ما ذُكر عن أسماء الاناث على الرجال وكيف يمكننا تفسير تنامي الظاهرة عند الاناث مقارنة بالذكور ؟

والله هذا امر قليل جداً في أسماء الذكور ولا نستطيع إسقاط ما ذُكر في أسماء الإناث على الرجال وذلك لسبب بسيط واضح -هونفس سبب ازدياد الظاهرة عند النساء مقارنة بالرجال- وهو أن اسم الذكر لا تستطيع العائلات تسمية ابنها باسم غربي لانه سيكون اسم مسيحي لن يقبله أصولهم الإسلامية فلا يمكن لأسرة مسلمة مثلاً ان تسمي ابنها جون أو مايكل مراعاة للمجتمع الإسلامي الذي يعيشون فيه وإلا فسيُعير طيلة حياته. ولكن ,,, هل سلم الذكور بالكلية من هذا الابتلاء؟؟؟ أقول : لا مع الأسف فهم عوضًا عن ذلك يطلقون أسماء التدليل على ذكورهم كأسماء النصارى فيُسمي احدهم مثلا ابنه يوسف ولكن لما يريد ان يدلله او يدلعه فيقول له جو لا حولا ولا قوة إلا بالله وقس على ذلك الكثير مما عمت بها البلوى

جزاك الله خيرا وبارك الله فيك لموضوعاتك الطيبة

خالص ودي وتقديري


 

al3ned

عضو جديد
التسجيل
16/10/08
المشاركات
10
الإعجابات
0
#4
موضوع شيق لي عوده
 

nour_eany

عضو ذهبي
التسجيل
2/3/07
المشاركات
865
الإعجابات
325
#5
ممكن اقولك ان المجتمع العرب علية تاثيرات زى التلفزيون والدش وكل الحاجات دى وطبعا لازم يبقى فية تقليد فى كل حاجة فى البس والمشى وكل حاجة وارجع واقولك سببها البعد عن كتاب الله لو كل واحد فى بيتة حافظ علية ورعاه .
لما اشوف كل حاجة فى المجتمع بقى مثلة الاعلى مغنى او مغنية او لاعب كورة او ممثل والاعلام بزيف الصورة الصحيحة
بالصورة الخاطئة وتلاقى التاثير عن النساء اكثر من الرجال يا اما بنحب مغنى يابتحب مطربة يبقى بنتها على اسمها وظهور الاسماء دى لما تكون النساء بالشكل اى احنا بنشوفة محزق وملزق .طبعا لازم تلاقى اسماء زى دى كتير وياريت تقف على كدة
اللهم استر علينا
 

mabrouksaber

عضو فعال
التسجيل
22/10/06
المشاركات
139
الإعجابات
10
#6
حياك الله اخي .

كما قال الاخوة الكرام على الاسباب.
وثانيها اجد الاسماء القديمة عند ابناء الملتزمين اسلاميا.
لكن ما السبب؟
السبب واضح: أن الذي يسمي ابناءه وبناته قدوة بالفسقة ( عفوا الممثلين والمغنين) والغرب اراه ليست له شخصية ويتبعون الاقوى منهم. وهم عبيد باتم معنى الكلمة.
يقول الكثير بأن دولنا استقلت من مستعمريها، فأقول لا والف لا. فدولنا بشعوبها ما زالت مستعمرة. والاستعمار القلبي والنفسي أشد من الاستعمار الحربي.
واقول للذين يسمون اسماء ابناءهم وبناتهم باسماء غيرهم وأقول كذلك للذين غيروا من شكلهم ولغتهم: انكم قوم ذليل، عبيد، توابع، ماسحي ولاعقي احذية غيركم، ووووو.
فكنت اذا تقابلت مع احد قال: هاي وباي. فأرد عليه: وعليك الهاي والباي.
فيا من تقل هاي وباي: هل سمعت مرة انجليزي او امريكي يقل مرحبا او سلام؟
فلماذا تتبعه؟ لأنك عبد له، لأنك لاعق حذائه، لأنك تلحس حذائه والتراب الذي يمشي عليه.
فهل عرفت من انت وكيف ينظر اليك الغربي الذي اتبعته بتسمية ابناءك وتغيير شكلك ولغتك؟

ما الحل؟
الحل عندنا الناس الواعية: كل من جهته ومكانه يحاول تغيير هذا. فاذا قال لك هاي وباي اعطيه درس في ذلك واقلها: وعليك باي. هههههه
اذا سمعت باحد سمى ابنه باسم غربي فحاول تقنعه.
وشكرا على موضوعك.
 

abcman

عضوية الشرف
التسجيل
5/8/04
المشاركات
7,508
الإعجابات
1,756
الإقامة
Saudi Arabia, Jiddah
#7
يا أخي حتى انك تجد منهم من يحضر كتاب خاص في الأسماء ليختار منه اسم ابنته او ابنه

ومنهم من يبحث في النت حتى يعثر على اسم ملخبط ما يعرفه قريبه اللي سمى بنته باسم غريب لا يعرفه صاحبنا وهكذا
 

free_arabian

عضو مشارك
التسجيل
7/9/08
المشاركات
93
الإعجابات
26
#8
انا ارى ان السبب هو جعل النساء من هم الذين يقومون باختيار الاسم ولكن الاسماء القديمه لايمكن مقارنتها باسماء هذه الايام والله اعلم
عن جد كلامك فى هذه النقطة صحيح
فلقد اصبحت النساء فى الغالب هن من يختارو الأسماء وخاصة للبنات

مع الأسف فهم عوضًا عن ذلك يطلقون أسماء التدليل على ذكورهم كأسماء النصارى فيُسمي احدهم مثلا ابنه يوسف ولكن لما يريد ان يدلله او يدلعه فيقول له جو لا حولا ولا قوة إلا بالله وقس على ذلك الكثير مما عمت بها البلوى
إى والله
يالها من مفارقة عجيبة
وجهل مستفز

ولا يفوتنى أن أشكرك استاذنا على مشاركاتك المتميزة دائماً


موضوع شيق لي عوده
عوداً حميداً إن شاء الله


وتلاقى التاثير عن النساء اكثر من الرجال يا اما بنحب مغنى يابتحب مطربة يبقى بنتها على اسمها وظهور الاسماء دى لما تكون النساء بالشكل اى احنا بنشوفة محزق وملزق .طبعا لازم تلاقى اسماء زى دى كتير وياريت تقف على كدة
يا ريت فعلاً تقف على كده

الحل عندنا الناس الواعية: كل من جهته ومكانه يحاول تغيير هذا. فاذا قال لك هاي وباي اعطيه درس في ذلك واقلها: وعليك باي. هههههه
اذا سمعت باحد سمى ابنه باسم غربي فحاول تقنعه.
حل فعلا جيد
جارى التجربة ومن ثم اصدار الحكم
إن ظل من يصدر الحكم ههههههههه
 

free_arabian

عضو مشارك
التسجيل
7/9/08
المشاركات
93
الإعجابات
26
#9
أشكركم إخوانى الكرام على مروركم الطيب
كما أشكر استاذنا abcman على مشاركته المميزة

وأتسائل ما الذى يدعو للخجل من بعض الأسماء العربية أو الإسلامية القديمة ؟!!!!

أيكون ضعف فى الشخصية
أم حب الظهور
أم التقليد الأعمى
أم الجهل
أم ماذا ......
 

Mr.Games

عضو فعال
التسجيل
9/2/07
المشاركات
115
الإعجابات
53
العمر
26
الإقامة
Q8 City
#10
لا اعتقد يوجد ناس تسمي اولدها توني , او مايكل , او جون في مجتمع عربي لأني اوال مره اسمع فيه او بنت تسمى اسامي نصرنيه .. ؟
 
supervisor anis

supervisor anis

الوسـام الذهبي
التسجيل
4/7/08
المشاركات
1,900
الإعجابات
548
#11
الشكر موفور لأخى الكريم صاحب الموضوعات المميزة التى دائما تفتح أبواب الخير لنقاش مثمر بكل ما هو طيب ونافع.

والشكر موصول لأخى الكريم (abc man !!)الذى دائما يثرى هذه المواضيع الجادة بمشاركاته المستفيضة وعلمه الغزير.

بارك الله فيكم وكل من شارك بالرأى........ولكن لى رأى آخر..والإختلاف فى الرأى لايفسد للود قضية
أعدكم بالتواصل حين سعة من الوقت .
و
 

free_arabian

عضو مشارك
التسجيل
7/9/08
المشاركات
93
الإعجابات
26
#12
لا اعتقد يوجد ناس تسمي اولدها توني , او مايكل , او جون في مجتمع عربي لأني اوال مره اسمع فيه او بنت تسمى اسامي نصرنيه .. ؟
هذا شىء بسيط
فما بالك برجل مصرى أيام كان اسحاق رابين رئيساً لوزراء الكيان الصهيونى
عندما أنجب ولد أراد أن يسميه اسحاق رابين
والسبب كما كان يدعى أنه رجل السلام

ولم يقبل موظف السجل المدنى وقتها الرضوخ لأمره وتم تصعيد الموضوع
وانتهى الأمر بتسمية الإبن باسم آخر

أعدكم بالتواصل حين سعة من الوقت
ننتظر عودتك بكل خير
عوداً حميداً إن شاء الله
 

ahmedbkaar33

عضو فعال
التسجيل
7/7/08
المشاركات
173
الإعجابات
3
#13
موضوع جيد وجميل

بس فى ناس بتمشى على حسب الموضى
 

القمر

الوسـام الماسـي
التسجيل
24/9/05
المشاركات
2,576
الإعجابات
505
#14
أخي الكريم

عذرا لتأخري على الدخول والرد

ورأيي الخاص

هو أن التلفاز من أهم أسباب إنتشار هذه الظاهر

فالناس أصبحوا يقتدون بالغرب ويعتبرونه قدوة بلهم في كل شيء

وأصبح الناس يقلدون بعضهم في أي شيء يظهر حديثا (الموضة)

هذا رأيي الخاص

تقبلوا مني خالص التحية
القمر
 

forfree

عضو محترف
التسجيل
25/12/07
المشاركات
670
الإعجابات
329
#15
[SIZE=+2]
والله أخى الكريم
أعتقد فى الغالب ان هذا إحساس بالنقص ليس إلا
فنحن أصبحنا نميل إلى الفرنجة أو تقليد الغرب
لأننا
[SIZE=+2]للأسف[/SIZE] نشعر بالنقص !!

فتجد أيضا أسماء المحلات على سبيل المثال
لازم يكون فيها بعض الكلمات الأجنبية
وتكون أشبه بالثوب المرقع
شكله ردئ ومقزز
ولكن للأسف صاحب الأمر لا يستطيع فهم ذلك
ربنا يتوب علينا
[/SIZE]
 

القمر

الوسـام الماسـي
التسجيل
24/9/05
المشاركات
2,576
الإعجابات
505
#16
أشكركم إخوانى الكرام على مروركم الطيب

كما أشكر استاذنا abcman على مشاركته المميزة

وأتسائل ما الذى يدعو للخجل من بعض الأسماء العربية أو الإسلامية القديمة ؟!!!!

أيكون ضعف فى الشخصية
أم حب الظهور
أم التقليد الأعمى
أم الجهل

أم ماذا ......



أخي الكريم

كل هذه الأسباب مجتمعة

كلها مجتمعة موجودة في مجتمعنا
 
supervisor anis

supervisor anis

الوسـام الذهبي
التسجيل
4/7/08
المشاركات
1,900
الإعجابات
548
#17

إخوانى الكرام حياكم الله وأسعدكم فى الدنيا والآخرة...... بإيجاز ....
  • لا أختلف معكم فى ما ذكرتم من تدهور المستوى الثقافى والأخلاقى أيضا فى مجتمعاتنا العربية بفعل عوامل كثيرة أشدها خطرا التأثر بوسائل الإعلام الغربى أو العربى ذى التوجهات الغربيه وإندفاع البعض إلى تقليد الغرب فى الأمور المظهرية التى لاتناسب ثقافتنا الإسلامية والعربية .
  • يؤكد ذلك إنتشار الأسماء الغربية للشركات والمكاتب والمحلات والمطاعم العامة...... سواء كتبت بالعربية أوغيرها وهو واقع محزن بلاشك.
  • أما فى مجال إختيار أسماء الأطفال .... أرى أن واقع الحال على العكس من ذلك ... يبشر بالتمسك بالثقافة الإسلامية والعربية .... خاصة أسماء الذكور ....ولم يحدث ... إلا نادرا... أن أطلق إسما غربيا على طفل مسلم مهما كانت الظروف أو المستويات الثقافية والإجتماعية ... صحيح يحضرنى إسما واحدا ... لكننى أعتقد أن ذلك كان إنفعالا عاطفيا وقتيا بفعل مجريات الأمور التاريخية .
  • يحرص أغلب المسلمين فى هذه الأيام ..إن لم يكن كلهم...على تسمية أطفالهم خاصة الذكور بإسماء تدل على هويتهم الإسلامية .
  • إذا أتيح لك الإطلاع على قوائم الأسماء فى المدارس أو الجامعات فستجد فى المدرسة الواحدة .. مثلا .. العديد من قوائم الفصول قد يزيد عددها على العشرة فصول أقفلت على إسم واحد فقط مثل ( محمد – أحمد - محمود ) وقوائم أخرى أقفلت على إسم ( عبد الرحمن ) وذلك لما إستقر فى وجدان المصريين من مأثور القول ( خير الأسماء : ما حُمِدَ أو عُبِدَ ) .
  • فى الفترة الماضية وحتى أواخر الستينيات ..وأنا أتكلم من واقع الحياة التى نعيشها فى مصر المحروسة ... إنتشرت أسماء الأولاد والبنات التى يمكن ان يتسمى بها المسلمون والمسيحيون ( عادل – مجدى – أبراهيم – خليل – رأفت – عصام – سامى - سمير ....إلخ ؛ (أمانى- إيناس – سهير – سامية- منى – إيمان – سوسن - مرفت .....إلخ) وكلها أسماء عربية ولها معانى ودلالات جميلة .
  • وأضرب لكم مثلا على ذلك :
** أبى : محمد ..... وأمى : عائشة .....
رحمهما ربى رحمة واسعة وجمعنا بهم مع نبينا محمد صلى الله عليه وسلم بالفردوس الأعلى من الجنة ... اللهم آمين .
رزقهما الله تعالى .. فى الخمسينيات.. بثلاثة أولاد : ( محمد مؤنس – أنيس – محمدأنسى ) ..وبنتان ( إيناس – أنيسة ). وانظر إلى حرص الوالد .. رحمه الله .. على الإسم المركب للذكور الذى يبدأ بإسم (محمد/أحمد) كعادة كثير من الناس فى ذلك الوقت ؛ وكنا نعيش فى بلاد لايوجد بها أحد غير مسلم .. للأسف ولسبب من الأسباب لم يكن لإسمى (أنيس) شرف إضافتة إلى إسم سيد الخلق (محمد) صلى الله عليه وسلم وأظن ذلك ..والله أعلى وأعلم ..كان بسبب مرض والدى .. رحمه الله .. وتوكيله لقريب اوصديق لقيد الإسم بالسجلات ؛ وهذا الأمر تسبب بعد ذلك فى كثير من المفارقات والملابسات .
  • وأسوق أيضا هذه الأمثلة من واقع الحياة دليلا على تمسك المصريين بالأسماء الإسلامية :
** خالاتى ( رحمهن الله ) : (فاطمة – رقية – مريم ) .
** خالى ( رحمه الله ) : كان إسمه (محمد) .. أطلق إسم (محمد) ... رسميا أيضا على إثنين من أبنائه !!! وكانا على قيد الحياه فى نفس الوقت وواحد منهما أسمى إبنه ( محمد) يعنى إسم الحفيد (محمد محمد محمد) ..وإشتهر الثانى بإسم (محمد الصغير ) للتمييز ..... وكذلك تماما فعل خال أمى ……!!!!
** إبن خالتى ( رحمه الله ) : كان إسمه (عمر عمر عمر ) .
  • فى النصف الثانى من السبعينيات وأوائل الثمانينيات ؛ توجه كثير من المسلمون إلى إطلاق الأسماء ذات الدلالة القطعية على الإنتماء للإسلام وعلى سبيل المثال فإن نسبة كبيرة جدا من أبناء المسلمين الذين هم الآن فى عمر مابين (25 إلى 30 سنة ) يتسمون بفضل الله بإسم ( إسلام او مؤمن ) ؛ كما تجد ان مايزيد على 75% من بنات المسلمين فى نفس العمر تتسمين بإسم ( شيماء / الشيماء أو أسماء ) .... وفى المقابل إنتقل هذا التقليد إلى غير المسلمين .
  • وأسوق لكم مثالا آخر – وانا واحد من الناس يصح عليه القياس :
**رزقنى ربى وله الحمد والمنة بثلاث بنات أسميتهن بفضل الله : ( الشيماء – الزهراء – إسراء ) ؛ وولد واحد أسميته ( ميسره ) .
** رُزقت إبنتى ( الشيماء) بطفل .. بارك الله فيه وجعله قرة عين لنا.. وعند التشاور فى إختيار إسم له لم يطرح على بساط البحث سوى عدد محدود من الأسماء مثل ( يوسف –عمر – آدم ) وكانت أمه تفضل إسم (آدم ) وشاء الله أن أسميه (عمر) .
**رزقت إبنتى (الزهراء) ببنت أطلقت عليها .. بإرادة الله ومشيئتة ... إسم ( جودى ) .

وهكذا الحال عند كل من نعرف من الأصدقاء والجيران والأقارب فى طول البلاد وعرضها ؛ ومنهم يتكون مجموع الأمة .
** لى صديق رزقه الله بست بنات ( بارك الله فيهن وفى بناتنا وأبنائنا ) أنظر إلى أسمائهن وأدعو لهن يرحمك الله ( رحمة –آية- مودة – خديجة – سارة - ...... نسيت إسم السادسة ) تأمل معى جمال الإسمين ( مودة ورحمة ) .
** صديق آخر رزقه الله ببنتين وولد ( آلاء – ساره – عبد الرحمن ) ... تأمل معى جمال الإسم ( آلاء ) .
**أسماء باقى الأولاد فى المنزل الذى نسكن فيه ( حاتم - محمد - إسلام 1– عبد الرحمن – على – أحمد – إسلام 2) .
  • تنتشر الآن أسماء لم تكن مالوفة سابقا مثل ( بلال – مُعاذ – آدم ...... صهيب ! .....إلخ) ؛ ( بسملة –حور – لينه – جودى – ريتاج – منة الله - ......... إلخ )
  • فى هذه الأيام يحظى إسم (عبد الرحمن ) بأعلى نسبة إنتشار بين أسماء الأولاد قد تصل إلى 90%من اسماء الأطفال يليه إسم ( يوسف ) .
  • يتجه عدد قليل من المسلمين إلى إطلاق أسماء على البنات ذات طابع غربى مثل ( ميرندا - نيفين – إنجى – شيرين .... ولا أذكر غير ذلك لندرتها ) طلبا للوجاهة والتميز.
  • كثير من الإسماء التى تطلق على البنات مثل ( نسرين – ريم – جيهان - رباب- ياسمين – حسناء –علياء - ......إلخ ) هى اسماء عربية وإن لم يكن لها دلالة إسلامية .

عفوا عن الإطاله
إنما أحببت ان أوضح رأيى فى تمسك المسلمين اليوم بالأسماء الإسلامية أكثر من ذى قبل من خلال أمثلة حية يقاس عليها ولا فارق مع القياس ....
ولكن ...هل ذلك تمسك بالمظهر دون الجوهر ؟
ذلك أمر شرحه يطول .. وانا الليله ....شغلت بما فيه الكفاية .....
الحمد لله على نعمة الإسلام ؛
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى