الحالة
موضوع مغلق

hbybsa

عضو محترف
التسجيل
6/5/08
المشاركات
435
الإعجابات
40
العمر
29
#1
'',

نحمدُ الله سبحانه وتعالى أن جعلنا مؤمنين مسلمين ووفقنا لصيام شهر كريم ونصلي ونسلم على من قد بلغ الرسالة وأدّى الامانة ونصح الأمة سيدنا وعظيمنا محمد وعلى ءاله وصحبه الطيبين الطاهرين.

أيها الأخوةالداماسيين ، يقول الله تبارك وتعالى في محكم التنزيل {قُلْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ فإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْكَافِرِينَ}

إنَّ الله سبحانه وتعالى يأمرنا في هذه الآية الكريمة بأن نطيعه ونطيع رسوله الكريم سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم.

فالرسول صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى. والرسول يبلّغ ما أمره الله بتبليغه من غير زيادة ولا نقصان. وهو حبيب رب العالمين وصفوة المرسلين وإمام المتقين، فحري بنا أن نطيعه ونلتزم تعاليمه ونتخذه قدوة لنا في حياتنا وسلوكنا ومعاملاتنا وأقوالنا وتصرفاتنا كلها. قال تعالى {قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ}.
أحبتي في الله أرجومن كل واحد منا أن يلجأ إلى الله في هذ الشهر وبعد كل شهر وأيام الدهر أحبتي في الله بعض من الناس يتجهز ويجدول أيام رمضان حسب المسلسلات الرماضانيه الذي أدت إلى إفساد ألاف الأسر المسلمه الذي هيا تمثال وليس للحقيقه لماذا مايطلعو على مسلسلات الصحابه الذي تعتبر تمثيل وهيا في الوراء حقيقه نعم والله حقيقه ومن الشباب من من يرتب نفسه حسب الأسواق المزدحمة لكي ينال مايتمناه من همزات الشياطين لماذا يمسلم ماذا دهاك إلى أن تجعل من أعمالك مضره لك لماذا؟نحن خلقنا للعباده وليس للهو والعب "؟
إنَّ هذه الحياة الدنيا مليئة بالمغريات ومليئة بالشهوات ولكنَّ الله سبحانه وتعالى يقول {وَهَدَيْنَاهُ النَّجْدَيْنِ}. لقد جعل الله للخير سبيلاً وللشر سبيلاً وبيّن لنا كلا السبيلين وأمرنا باتباع سبيل واحد هو سبيل الخير ونهانا عن الشر وحذرنا منه وأمرنا بأن نتخذ الشيطان عدواً فقال {إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوّاً}.

أيها الإخوة، لماذا نصوم ؟ نصوم لأنَّ الله أمرنا بذلك، لأنَّ في الصيام منافع لنا. إذن علينا أن نسلك الطريق الذي يحقق لنا المنافع الحقيقية. والله يقول {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ}.
أجل، ماذا نقدم لآخرتنا، ماذا نهيىء ليوم المعاد يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم.
نحن في شهر رمضان المبارك أي أنَّ أمام كل واحد منا فرصةً كبيرة للتزود من العمل الصالح ويراجع أعماله ماذا فعل وماذا قدّم ؟ وكيف يربّي أولاده وكيف يتعامل مع زوجته ؟ هل هو بار بأمه وأبيه أم هو عاق لهما ؟
أمام كل واحد منا فرصةٌ ليؤسس بيتاً قائماً على تقوى الله وطاعة الله ومبنياً على الأخلاق ولا ننسى أن الله امتدح نبيه المصطفى صلى الله عليه وسلم بقوله {وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ}.
نسأل الله أن يجعلنا من العتقاء في هذا الشهر المبارك وأن يتقبل منا صيامنا ويوفقنا لما يحبه ويرضاه ويميتنا على الإسلام وكامل الإيمان ويرزقنا رؤية الحبيب المصطفى يقظة وفي المنام.
وفي الأخير وليس أخير تقبلو خالص تحياتي ودمتمhbybsa
 

أبو أدهم

أبو أدهم

الوسـام الماسـي
التسجيل
12/4/08
المشاركات
6,477
الإعجابات
2,036
العمر
64
الإقامة
الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
#2
بارك الله تعالى فيك و تقبل الله منا و منكم

كل عام و المسلمون جميعًا بخير
 

abcman

عضوية الشرف
التسجيل
5/8/04
المشاركات
7,508
الإعجابات
1,756
الإقامة
Saudi Arabia, Jiddah
#3
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك لموضوعك الطيب
 

nour_eany

عضو ذهبي
التسجيل
2/3/07
المشاركات
865
الإعجابات
325
#4
بارك الله فيك و تقبل الله منا و منكم صالح الاعمال ان شاء الله
 

hbybsa

عضو محترف
التسجيل
6/5/08
المشاركات
435
الإعجابات
40
العمر
29
#5
الف شكر على الردود ونسأل الله لنا ولكم وللمسلمين القبول إنه سميع قريب مجيب دعوت الداعي إذا دعاه
 

المميز2004

عضو جديد
التسجيل
1/9/08
المشاركات
4
الإعجابات
1
#6
جزاك الله خير
 

hbybsa

عضو محترف
التسجيل
6/5/08
المشاركات
435
الإعجابات
40
العمر
29
#7
وياك2004 اللهم أغفر لنا ولوالدينا
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى