الحالة
موضوع مغلق

القمر

الوسـام الماسـي
التسجيل
24/9/05
المشاركات
2,576
الإعجابات
505
#1
لماذا البكاء؟؟؟

عندما يبكي الباكون ..
تتشابه الدموع ولكن !!
تختلف المشاعر !!!!


ربما يبكي الإنسان لخسارة فريقه !



ربما يودِّع أمه وهي تحتضر يرجو أن لا تموت فيبكي !!




وربما لأنه خرج من آمان بطن أمه ،،
إلى شراسةالدنيا وبداية المتاعب فبكى ؟!



وربمالأنه فقد صديقاً له كان يساعده في إغتصاب العفيفات وتدمير شمل الأسر فبكى؟!!



وربما لأنهم أخرجوا من دارهم ظلماً وعدواناً فبكوا !!



وربما حين تحمل أعز شخص لك لتودعه في أوحش الآماكن فتبكي ؟!!



وربما بكى لأن الجوع قد أضناه !! ولم يجد ما يسد جوعه سوى البكاء !!!



أو من هول الرعب والإرهاب



وربما تكون للحيوان مشاعر فيبكي مثلنا؟؟
أمأنّ البكاء حكر علينا ؟!



لماذا يبكي الرجال ؟؟
ربما لقهرهم ؟
أو لغضبهم؟
أو لإحتقان مشاعرهم وإنكباحها ...
وربما لأسباب أخرى؟!!





مهما كان سبب البكاء: خوف، جوع، رعب، حزن، فراق، ندم، فرح ..
.يبقى البكاء بكاء ، فهو ذرف للدموع ...
دموع تنهمر على الوجنتين ...
أحيانا تكون دمعة أو دمعتان...
وأحيانا تكون غزيرة...
فنمسحها ...
ثم نتابع مشوارالحياة...

يــاقـارئ خـطـي لا تـبـكـي عـلـى مـوتـي فـالـيـوم أنا مـعـك وغـدا ً فـي الـتـراب ..
فإن عـشـت فـإنـي مـعـك وإن مـت فللـذكرى..
ويا مـاراً على قـبري لا تـعـجبمـن أمـري ..
بالأمـس كـنـت مـعـك وغـدا ً أنـت مـعـي.

عاشرالناس معاشرة إن أحببتهم حنواعليك وان مت بكوا عليك
وعاملهم ليس لأنهم كرماء بل لأنك أنت
كريم

تقبلوا خالص التحية
القمر
 

toto gaml

عضو محترف
التسجيل
24/2/07
المشاركات
537
الإعجابات
151
#2
شكرا لك أخى الفاضل على الموضوع المؤثر
والمفيد جعله الله فى ميزان حسناتك يوم أن تلقاه
ان شاء الله
 

يسعد صباحك

عضوية الشرف
التسجيل
29/7/05
المشاركات
21,626
الإعجابات
4,016
#3
جزاك الله خير اخي الحبيب القمر
فعلا تختلف بإختلاف المشاعر ...
البكاء ضروري في حياتنا وهذه حقيقه لكل انسان :wink:
اسمح لي اخي القمر أن أضيف بعضا من السطور .
الدموع هي لغة الحزن الصامت ..
وهي لغة الصدق والطيبة والموده والمحبة ..
لا يعرف ابجدية لغتها سوى أصحاب القلوب الرقيقة والأحاسيس المرهفة ..
والدمع ليس مقصورا على الأسى فقد يكون أحيانا من رقة وطرب وشوق وحنان وأنس ونعيم ..
فللفرح دموع وهذه الدموع هي أيضا بطاقة الصدق وهي أيضا الخوف من فقدان الفرح ..
وللقلب أيضا دموع وهذه الدموع لا ترى بالعين المجرده وان كانت أشد قسوه من دموع العين..
فللدموع مراره وأكثر منها مراره تلك الدموع التي لا نستطيع أن نذرفها ,,
فالدمعة لها قوتها وجبروتها وتأثيرها ..
لذا كثيرا ما تستخدمه المرأه وكذلك الطفل كسلاح لتحقيق مطالبهما ورغباتهما أمام الرجل . .
فالطفل ينتزع مايريده بالبكاء والمرأة تنجح في تحقيق مبتغاها بالدمعة الصامته ..
أما الرجل فإنه يبكي مرتين الأولى من أجل معاناته التي دفعته للبكاء والأخرى لأنه ........ بكى .
فالرجل لا يبكي مثل المرأة لأبسط الأسباب لكنه يبكي في القهر والصدق والعجز ،.
يبكي عندما يحب باعماق قلبه ،.
وهذه الدموع تنزلق من أجله حتى لا ينفجر ، حتى لا يتسلط ، حتى لا يتحول الى ألم مضاعف لذلك هو يبكي أما المرأة فتبكي في حالات كثيرة ومختلفة فقد تبكي من شدة التعاسة والاحساس بالقهر وخيبة الأمل في الحب ومن أشياء كثيرة في حياتها وقد تبكي من شدة السعاده أو شدة الخوف على الحب من الضياع وقد تبكي غيضا وخنقا وقد تبكي ضيقا بألم جسدي أو نفسي طارئ أو خجلا وندما على شئ فعلته ، أما الرجل العادي فإنه لا يبكي غالبا إلا في شدائد الحياة أو تعبير عن فرح لم يتمالك نفسه معه ولا شك أن سرعة إستجابة المرأة للبكاء من أسباب طول عمرها بالقياس الى الرجل لأن كبت الدموع تضاعف من التوتر النفسي ويورث صاحبه الصداع المزمن وإرتفاع ضغط الدم وربما قرحة المعدة ...
فالدموع لها فوائد كثيرة فالإنسان في غمرة الحزن يفرز جسمه مواد كيماوية ضاره لكن الدموع تساعده على التخلص منها وتزيد من ضربات القلب فتعتبر تمرينا مفيدا للحجاب الحاجز وعضلات الصدر والكتفين وعند الإنتهاء من نوبة البكاء تعود ضربات القلب الى سرعتها الطبيعية وتسترخي العظلات ويتسلل الى الإنسان شعور غريب بالراحه مما يساعده على أن ينظر للهموم التي أبكته نظره أكثر وضوحا وموضوعية .
وللدموع فوائد اخرى ايضا فهي تغسل العين وتجلوها وتجعلها أكثر لمعانا ولولا أن العيون مبللة بقليل من الدموع لالتهبت وفقدت القدره على الإبصار لأن للدموع طبقه عازله وواقية ولذلك فالدموع نعمة ورحمه .
أما أغلى الدموع فهي بلا شك دمعة الأم وأصدقها دمعة المظلوم وأرقها دمعة الحب وأكثرها براءة دمعة الطفل أما المرأة ففي دموعها شئ من كل شئ ..
أما دموع الآباء والأمهات فهو بلا شك دين يسدده الأبناء في المستقبل .,
والحياه حافلة ببعض المواقف المفجعة التي يصدق فيها قول الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم :" هنا تسكب العبرات " مثل مواقف الموت والمرض العضال والوداع والفقدان فالبكاء شعور إنساني له من الصدق ما لا لغيره من المشاعر .. والشاعره الخنساء تقول في ذلك :​

فلو لا كثره الباكين حولي على إخوانهم لقتلت نفسي
ومايبكون مثل أخي ولكن أعزي النفس عنه بالتآسي​

وكلنا ياصديقي بحاجه الى أن نعزي أنفسنا ..
بالتآسي عن كل حبيب وغالي فقدناه في محطة من محطات قطار العمر .​

آآآآسف جدا على الإطاله أخي الحبيب ..​

ولكن ماشاهدته عيني جعلتني أبوح ببعضا من المشاعر وهذا ليس إلا غيض من فيض
وسبق وان تطرقنا أنا والأخوه حول موضوع البكاء http://www.damasgate.com/vb/t/84822.html

فعلا انها مشاعر جميله في بعض الأحيان وكم هي قاسيه تلك المشاعر في كثير من المواقف​

شاكر لك اخي الحبيب على طرحك لهذا الموضوع وجزاك الله خير الجزاء​

تقبل تحيتي​
 

القمر

الوسـام الماسـي
التسجيل
24/9/05
المشاركات
2,576
الإعجابات
505
#4
شكرا لك أخى الفاضل على الموضوع المؤثر
والمفيد جعله الله فى ميزان حسناتك يوم أن تلقاه
ان شاء الله

كل الشكر لك أخي الكريم

بارك الله فيك

تقبل خالص التحية
القمر
 

القمر

الوسـام الماسـي
التسجيل
24/9/05
المشاركات
2,576
الإعجابات
505
#5
جزاك الله خير اخي الحبيب القمر

فعلا تختلف بإختلاف المشاعر ...
البكاء ضروري في حياتنا وهذه حقيقه لكل انسان :wink:
اسمح لي اخي القمر أن أضيف بعضا من السطور .
الدموع هي لغة الحزن الصامت ..
وهي لغة الصدق والطيبة والموده والمحبة ..
لا يعرف ابجدية لغتها سوى أصحاب القلوب الرقيقة والأحاسيس المرهفة ..
والدمع ليس مقصورا على الأسى فقد يكون أحيانا من رقة وطرب وشوق وحنان وأنس ونعيم ..
فللفرح دموع وهذه الدموع هي أيضا بطاقة الصدق وهي أيضا الخوف من فقدان الفرح ..
وللقلب أيضا دموع وهذه الدموع لا ترى بالعين المجرده وان كانت أشد قسوه من دموع العين..
فللدموع مراره وأكثر منها مراره تلك الدموع التي لا نستطيع أن نذرفها ,,
فالدمعة لها قوتها وجبروتها وتأثيرها ..
لذا كثيرا ما تستخدمه المرأه وكذلك الطفل كسلاح لتحقيق مطالبهما ورغباتهما أمام الرجل . .
فالطفل ينتزع مايريده بالبكاء والمرأة تنجح في تحقيق مبتغاها بالدمعة الصامته ..
أما الرجل فإنه يبكي مرتين الأولى من أجل معاناته التي دفعته للبكاء والأخرى لأنه ........ بكى .
فالرجل لا يبكي مثل المرأة لأبسط الأسباب لكنه يبكي في القهر والصدق والعجز ،.
يبكي عندما يحب باعماق قلبه ،.
وهذه الدموع تنزلق من أجله حتى لا ينفجر ، حتى لا يتسلط ، حتى لا يتحول الى ألم مضاعف لذلك هو يبكي أما المرأة فتبكي في حالات كثيرة ومختلفة فقد تبكي من شدة التعاسة والاحساس بالقهر وخيبة الأمل في الحب ومن أشياء كثيرة في حياتها وقد تبكي من شدة السعاده أو شدة الخوف على الحب من الضياع وقد تبكي غيضا وخنقا وقد تبكي ضيقا بألم جسدي أو نفسي طارئ أو خجلا وندما على شئ فعلته ، أما الرجل العادي فإنه لا يبكي غالبا إلا في شدائد الحياة أو تعبير عن فرح لم يتمالك نفسه معه ولا شك أن سرعة إستجابة المرأة للبكاء من أسباب طول عمرها بالقياس الى الرجل لأن كبت الدموع تضاعف من التوتر النفسي ويورث صاحبه الصداع المزمن وإرتفاع ضغط الدم وربما قرحة المعدة ...
فالدموع لها فوائد كثيرة فالإنسان في غمرة الحزن يفرز جسمه مواد كيماوية ضاره لكن الدموع تساعده على التخلص منها وتزيد من ضربات القلب فتعتبر تمرينا مفيدا للحجاب الحاجز وعضلات الصدر والكتفين وعند الإنتهاء من نوبة البكاء تعود ضربات القلب الى سرعتها الطبيعية وتسترخي العظلات ويتسلل الى الإنسان شعور غريب بالراحه مما يساعده على أن ينظر للهموم التي أبكته نظره أكثر وضوحا وموضوعية .
وللدموع فوائد اخرى ايضا فهي تغسل العين وتجلوها وتجعلها أكثر لمعانا ولولا أن العيون مبللة بقليل من الدموع لالتهبت وفقدت القدره على الإبصار لأن للدموع طبقه عازله وواقية ولذلك فالدموع نعمة ورحمه .
أما أغلى الدموع فهي بلا شك دمعة الأم وأصدقها دمعة المظلوم وأرقها دمعة الحب وأكثرها براءة دمعة الطفل أما المرأة ففي دموعها شئ من كل شئ ..
أما دموع الآباء والأمهات فهو بلا شك دين يسدده الأبناء في المستقبل .,
والحياه حافلة ببعض المواقف المفجعة التي يصدق فيها قول الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم :" هنا تسكب العبرات " مثل مواقف الموت والمرض العضال والوداع والفقدان فالبكاء شعور إنساني له من الصدق ما لا لغيره من المشاعر .. والشاعره الخنساء تقول في ذلك :

فلو لا كثره الباكين حولي على إخوانهم لقتلت نفسي
ومايبكون مثل أخي ولكن أعزي النفس عنه بالتآسي

وكلنا ياصديقي بحاجه الى أن نعزي أنفسنا ..
بالتآسي عن كل حبيب وغالي فقدناه في محطة من محطات قطار العمر .

آآآآسف جدا على الإطاله أخي الحبيب ..

ولكن ماشاهدته عيني جعلتني أبوح ببعضا من المشاعر وهذا ليس إلا غيض من فيض
وسبق وان تطرقنا أنا والأخوه حول موضوع البكاء http://www.damasgate.com/vb/t/84822.html

فعلا انها مشاعر جميله في بعض الأحيان وكم هي قاسيه تلك المشاعر في كثير من المواقف

شاكر لك اخي الحبيب على طرحك لهذا الموضوع وجزاك الله خير الجزاء


تقبل تحيتي




ما شاء الله عليك أخي يسعد صباحك

دائما مميز
لو كان تحت ردك علامة (شكرا لك)
كان أنا أول واحد يشكرك

كل الشكر لك أخي العزيز

على هذه المداخلة الجميلة

تقبل مني خالص الشكر والتقدير والإحترام

القمر
 
الجازية

الجازية

عضوية الشرف
التسجيل
8/7/08
المشاركات
5,800
الإعجابات
2,689
الإقامة
العالم العربي
#6
جزاك الله كل خير أخي قمر البوابة

لماذا البكاء نحتاج الى لحظات مع أنفسنا لنبكيها لنشقيها لنلتمس فيها أرواحنا

حتى وان لم يكن للبكاء أسباب

فالبكاء حالة إفتراضية تخرج من نفس مرهفة للأحساس تضع صاحبها تحت وطأتها وتخرج منه وهو في حالة أفضل عادة ,,,,

فالكثير يمر بأصعب المواقف في حياته ولا تبكيه
ولا نقول عنه أنه عديم المشاعر او انه لا يملك أحساس

على العكس تجده يبكي اكثر في داخله
فهنيئاً لكل من يبكى لانه يستطيع البكاء

ولأن البكاء يريح عادة .....

ملاحظة ...
ياقمر أنت ويسعد صباحك متواعدين علينا اليوم :5998:

انت تتكلم عن البكاء وهو يتكلم عن الوادع ..

عن جد بكينا
:617: :617: :617:
يسلمووووووو على الطرح

تقبل مروري ..
 

يسعد صباحك

عضوية الشرف
التسجيل
29/7/05
المشاركات
21,626
الإعجابات
4,016
#7



ملاحظة ...
ياقمر أنت ويسعد صباحك متواعدين علينا اليوم :5998:

انت تتكلم عن البكاء وهو يتكلم عن الوادع ..



...

جعل عينك ماتبكي إلا من خشيته عزوجل ولا أراك الله مكروه
وعنا معكم وجميع المسلمين والمسلمات

لك كل الشكر على مداخلتك الجميله

وفقكم الله​

 
الجازية

الجازية

عضوية الشرف
التسجيل
8/7/08
المشاركات
5,800
الإعجابات
2,689
الإقامة
العالم العربي
#8
...

جعل عينك ماتبكي إلا من خشيته عزوجل ولا أراك الله مكروه
وعنا معكم وجميع المسلمين والمسلمات

لك كل الشكر على مداخلتك الجميله

وفقكم الله[/center]

مشكور وجزاك الله كل خير .......
 

القمر

الوسـام الماسـي
التسجيل
24/9/05
المشاركات
2,576
الإعجابات
505
#9
جزاك الله كل خير أخي قمر البوابة


لماذا البكاء نحتاج الى لحظات مع أنفسنا لنبكيها لنشقيها لنلتمس فيها أرواحنا

حتى وان لم يكن للبكاء أسباب

فالبكاء حالة إفتراضية تخرج من نفس مرهفة للأحساس تضع صاحبها تحت وطأتها وتخرج منه وهو في حالة أفضل عادة ,,,,

فالكثير يمر بأصعب المواقف في حياته ولا تبكيه
ولا نقول عنه أنه عديم المشاعر او انه لا يملك أحساس

على العكس تجده يبكي اكثر في داخله
فهنيئاً لكل من يبكى لانه يستطيع البكاء

ولأن البكاء يريح عادة .....

ملاحظة ...
ياقمر أنت ويسعد صباحك متواعدين علينا اليوم :5998:

انت تتكلم عن البكاء وهو يتكلم عن الوادع ..

عن جد بكينا
:617: :617: :617:
يسلمووووووو على الطرح


تقبل مروري ..




كل الشكر لكي أختي الكريمة
مرورك أسعدني

تقبلي مني خالص الشكر والتقدير
القمر
 

القمر

الوسـام الماسـي
التسجيل
24/9/05
المشاركات
2,576
الإعجابات
505
#10
...

جعل عينك ماتبكي إلا من خشيته عزوجل ولا أراك الله مكروه
وعنا معكم وجميع المسلمين والمسلمات

لك كل الشكر على مداخلتك الجميله

وفقكم الله
أخي العزيز

يسعد صباحك

كل الشكر لك على متابعة الموضوع

تقبل مني خالص الشكر والعرفان
القمر[/CENTER]
 

القمر

الوسـام الماسـي
التسجيل
24/9/05
المشاركات
2,576
الإعجابات
505
#11

القمر

الوسـام الماسـي
التسجيل
24/9/05
المشاركات
2,576
الإعجابات
505
#12


كل الشكر لكم

تقبلوا مني خالص التحية

القمر
 

mabrouksaber

عضو فعال
التسجيل
22/10/06
المشاركات
139
الإعجابات
10
#13
شكرا جزيلا لك.
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى