الحالة
موضوع مغلق

نورالدين صلابى

عضو جديد
#1
اذاهب النسيم هوى وطابا
سألت النجم عنهم والسحابا
كلاهما لم يجبنى ولو بهمس
يكف الوجد عنى والعذابا
تشيع بالجنائز والدى
وأخوة خمسة مخروا العبابا
أنيس وصالح وكذا علىّ
وأحمد اثرهم لحق الركابا
وكان محمد ممن تردوا
بداء العصر اودعه الترابا
عويل بناته لم يهداء يوما
اقض مضاجع النفس انتحابا
هى الدنيا ومافيها ابتلاء
لكل الناس مافقهوا الكتابا
تغص بهم القيامة يوم حشر
نجا من اتقى الله وتابا
نواجه دورنا فى الارض جهدا
ونمضى فى الثرى جسدا مصابا
خرجنا كما دخلنا بها فرادى
ونلقى الله بعدها والحسابا
خلقنا للعبادة ما حيينا
كتاب الله يوعدنا الثوابا
ارى فى الصالحات صلاح امر
ونهجا يلهم النفس الصوابا
فمن شد الرحال هوى وشوقا
الى الرحمن اكرمه فطابا
وفاز بالجوار وماتمنى
مع من كانوا قد نالو اقترابا
نعيم قد حكاه كتاب ربى
اقر العين سحره واللبابا
وجنات بها الانهار تجرى
فاكرم من اطاب بها شرابا
وأزواج مطهره وحور
تخال جمالها الذهب المذابا
خلود دائم لاموت فيه
زمان الموت قد ولى وغابا
ومن شد الرحال لدنيا فانيه
جنى من فرصة العمر السرابا
29-4-2003م
 

أبو حمزة الأثري

الوسـام الذهبي
#2
مشاركة: ذكرى اسرتى الراحلة

بارك الله فيك أخي نور الدين و جزاك الله خير
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى