الحالة
موضوع مغلق

بو أحمد

عضوية الشرف
التسجيل
29/3/03
المشاركات
1,030
الإعجابات
37
#1
هو جَمِيل بُثَيْنَة
(من شعراء العصر الأموي)
(000 ـ 82هـ = 000 ـ 701م)
جميل بن عبد اللـه بن معمر العذري القضاعي، أبو عمرو: شاعر، من عشاق العرب. افتتن ببثينة، من فتيات قومه، فتناقل الناس أخبارهما. شعره يذوب رقة، أقلّ ما فيه المدح، وأكثره في النسيب والغزل والفخر وكانت منازل بني عذرة في وادي القرى (من أعمال المدينة) ورحلوا إلى أطراف الشام الجنوبية، فقصد جميل مصر، وافداً على عبد العزيز بن مروان، فأكرمه عبد العزيز وأمر لـه بمنزل فأقام قليلاً ومات فيه. و لعباس العقاد كتاب (جميل بثينة) و للزبير بن بكار كتاب (أخبار جميل) في سيرته.

قصائدة:-
















تحياتي لكم
:23:
 

أبو أحــمد

عضـو
التسجيل
12/4/03
المشاركات
103
الإعجابات
1
#2
الله الله يا ألغالي بو أحمد لقد دخلت مدخلا جميلا
وأنزلت زوقك في بحار الحب العذري ورفعت الشراع
في بحر القلوب فأبحر راعك الله

وإنني أحدث نفسي

فأصبحت مما أحدث الدهر موجعا *** وكنت لريب الدهر لاأتخشع

ألا ليت ريعان الشباب جديد*** ودهرا تولى يا بوأحمد يعود[

نحن لازلنا شباب......

مع تحيات أبو أحمد



:31:
 

بو أحمد

عضوية الشرف
التسجيل
29/3/03
المشاركات
1,030
الإعجابات
37
#3
ياهلا ومرحبا بك أخي العزيز/
أبو أحمد
لا ألومك أخي فكلمات الشاعر مؤثرة
فعلا,
فالحب لا يعر ف ا لشيب أو الشباب
والله يعطيك طولة العمر يا الحبيب
 

rose

عضوية الشرف
التسجيل
20/3/03
المشاركات
698
الإعجابات
5
#4
يا الله ما أروع اختياراتك اخى الكريم / بو احمد
جزاك الله كل الخير عن ما تمعنا به من روائع الشعر العربى :23:
 

بو أحمد

عضوية الشرف
التسجيل
29/3/03
المشاركات
1,030
الإعجابات
37
#5
الأخت العزيزة/ روز
الحمد لله على توفيقي في اختيار الابيات التي تعجبك
وانتظري مني المزيد بعون الله تعالى.

تحياتي لك

:23: :13:
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى