الحالة
موضوع مغلق

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#21
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

أكرا (غانا) - محرر مصراوي و وكالات - حقق المنتخب المصرى الاول لكرة القدم فوزا تاريخيا ببطولة كأس الامم الافريقية للمرة السادسة فى تاريخه والثانية على التوالى بعد تغلبه على نظيره الكاميرونى بهدف مقابل لا شىء فى المباراة النهائية التى أقيمت بينهما مساء "الأحد" على أستاد أوهين دوجان بالعاصمة الغانية أكرا .​
أحرز هدف المنتخب المصرى الوحيد اللاعب محمد أبو تريكة فى الدقيقة 32 من الشوط الثانى .
وبهذه النتيجة حافظ المنتخب المصرى على لقبه ، وفاز بالبطولة للمرة السادسة فى تاريخه والثانية على التوالى ، بينما احتل المنتخب الكاميرونى المركز الثانى لمنافسات البطولة.

جاءت المباراة قوية وسريعة من الفريقين ، وبدأ الشوط الاول بداية حذره للخوف من الهدف المبكر على الرغم من ان المنتخب المصرى لعب بنفس تشكيل المباراة السابقة ، واعتمد المنتخب الكاميرونى على اغلاق منطقة وسط الملعب وتضييق المساحات على نجوم المنتخب المصرى ، كما اعتمدوا على الهجمات المنظمة والضغط على لاعبى مصر فى كافة ارجاء الملعب ، مما شكل بعض الخطورة على مرمى الحضرى .​
بينما نجح نجوم المنتخب المصرى فى فرض سيطرتهم على منطقة المناورات فى اغلب فترات الشوط الاول ، وان كان الدفاع متألق من شادى محمد ووائل جمعة الذى فرض رقابة لصيقة على مهاجمى كوت ديفوار ، بالاضافة الى هانى سعيد الذى كان له دور كبير فى التوازن الدفاعى المصرى .
بينما ظهر الترابط والتجانس بين لاعبى وسط الملعب أحمد حسن وحسنى عبد ربه ، ومن امامهم محمد أبو تريكة ، وقام الجناحان سيد معوض وأحمد فتحى بدور مؤثر فى افشال هجمات الأفيال ، بينما لم يجد عماد متعب وعمرو زكى المساندة الجيدة من وسط الملعب .
وفى الدقيقة الثالثة من الشوط الاول ، يلعب ايتو أول كرة برأسه على مرمى المنتخب المصرى ولكن بجوار القائم الى ضربة مرمى ، ثم يسدد حسنى عبد ربه كرة قوية من فاول خارج منطقة الجزاء يمسكها الحارس الكاميرونى كامينى بصعوبة .
واعتمد المنتخب الكاميرونى على الضغط على لاعبى المنتخب المصرى فى كافة ارجاء الملعب ، وقاموا بتضييق المساحات فى وسط الملعب ، وفى الدقيقة 11 يمر جيرمى من منتصف الملعب ويسدد كرة قوية جدا يمسكها عصام الحضرى على مرتين .
وفى الدقيقة 12 ينفرد عماد متعب بالحارس الكاميرونى الذى تقدم كليبرو واخرج الكرة ، تصل لعمرو زكى المرمى الخالى من الرقابة يسددها عالية فوق مرمى الكاميرون ، ثم يسدد أبو تريكة كرة جميلة بعدها بدقيقة يحولها الحارس الكاميرونى بصعوبة الى ضربة ركنية .
ويخرج اللاعب الكاميرونى الكسندر سونج للاصابة ويشرك المدير الفنى الالمانى اوتوفيستر لاعبه الموهوب ستيف بيينا .

وتشهد الدقيقة 19 أخطر فرص الشوط الاول ، حيث يسدد المنتخب الكاميرونى من ضربة حرة مباشرة يصدها الحضرى بصعوبة ، يلعبها قوية لمتعب الذى انفرد ويسددها قوية يصدها كامينى ، وترتد الى ابو تريكة الذى يلعبها بقوة خارج المرمى الكاميرونى .
وبعد ذلك يضغط المنتخب المصرى ، ويستحوز على الكرة فى منتصف الملعب بتمريرات سريعة ومتقنة ، ويسدد ابو تريكة كرة قوية تمر بجوار القائم ، بالاضافة الى تسديدات عمرو زكى القوية ، وتبقى الدقائق المتبقية من الشوط الاول دون خطورة حقيقية على اى من المرميين ، لينتهى الشوط الاول بالتعادل السلبى .
الشوط الثانى اختلف الاداء كثيرا ، حيث فرض المنتخب المصرى سيطرته على بداية هذا الشوط ، واعتمد على الهجمات المنظمة التى شكلت خطورة حقيقية على مرمى كامينى ، وذلك لارتداد المنتخب الكاميرونى الى الدفاع .
وفى الدقيقة السادسة يسدد سيد معوض كرة قوية برأسه ويتألق الحارس كامينى ويصدها ويحولها الى ضربة ركنية لمنتخب مصر .
وظهر خط وسط المنتخب المصرى بمستواه المعروف فى الشوط الثانى وسيطر المنتخب المصرى على منتصف الملعب ، بفضل الانتشار الجيد والتمركز الصحيح ، فى المقابل عاب لاعبو المنتخب الكاميرونى الخشونة الزائدة مع لاعبى المنتخب المصرى ، وكانت هناك العديد من الاخطاء تستحق الطرد ولكن الحكم كان يكتفى بالانذار او لايحتسب اى شىء .
ولم يقم الكابتن حسن شحاته باجراء اى تغييرات بعد مرور أول ربع ساعة من الشوط الثانى لادارة المباراة فنيا وتكتيكيا ، ووضح احتياج المنتخب الى الزيادة العددية فى منتصف الملعب ، لصد هجمات المنتخب الكاميرونى مبكرا قبل الوصول الى مرمى عصام الحضرى .
وفى الدقيقة 15 من الشوط الثانى يشرك الكابتن حسن شحاته اللاعب محمد زيدان بدلا من عماد متعب ، وبعدها بدقيقة ترتد كرة رأسية قوية جدا من حسنى عبد ربه من القائم الايمن لكامينى .

وواصل المنتخب المصرى الضغط على اسود الكاميرون ، ويسدد زيدان كرة قوية يتتها الدفاع ، ثم يلعب الاسود على الهجمات المرتدة التى شكلت خطورة كبيرة على لاعبى المنتخب المصرى ، ولكن مهارة الحضرى حالت دون تسجيل اى اهداف .
وفى الدقيقة 32 تصل كرة الى سونج مدافع الكاميرون ، وضغط عليه محمد زيدان بقوة ويستخلص منه الكرة ويمررها سحرية الى ابو تريكة بنفس سيناريو الهدف الرابع فى كوت ديفوار ، ليسجل ابو تريكة هدف الكأس لمصر .
وفى الدقيقة 39 يشرك الكابتن حسن شحاتة اللاعب محمد شوقى بدلا من عمرو زكى ، ويلعب المنتخب الكاميرونى ضاغطا للتعادل ، وشن الاسود العديد من الهجمات التى شكلت خطورة حقيقة على مرمى الحضرى .
ثم ينحصر اللعب فى منتصف الملعب المصرى عن طريق الضغط الكاميرونى ، بجانب بعض السيطرة المصرية على منطقة المناورات ، وفى الدقيقة 44 يلعب ابراهيم سعيد بدلا من المتألق محمد ابو تريكة ، وشن المنتخب المصرى عدة هجمات خطيرة على مرمى الكاميرون ، ولكن الضعف العددى فى الهجوم المصرى لكون محمد زيدان مهاجما وحيدا حال دون تسجيل اى اهداف للفراعنة .
وواصل المنتخب الكاميرونى الضغط على لاعبى المنتخب المصرى فى الدقائق الاخيرة عن طريق الاختراق من العمق والهجمات المنظمة ، ولكن يقظة الدفاع المصرى ومهارة الحارس العملاق عصام الحضرى حالت دون تسجيل اى اهداف ، لتنتهى المباراة بفوز مستحق لمنتخب مصر بهدف نظيف واحتفاظه ببطولة كأس الامم الافريقية .
وقد سلم الرئيس الغانى جون كيفور كأس بطولة الامم الافريقية السادسة والعشرين التى نظمتها غانا الى اللاعب احمد حسن كابتن منتخب الفراعنة بحضور جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم "الفيفا" وعيسى حياتو رئيس الاتحاد الافريقى للعبة "الكاف "

كما تسلم لاعبو المنتخب المصرى عقب انتهاء لقاء منتخبى مصر والكاميرون الميداليات الذهبية فى مراسم تكريم بطل القارة الافريقية .
وقد سبق مراسم تكريم البطل حفل ختام بطولة الامم الافريقية التى نظمتها غانا بحفل بسيط تخلله بعض العروض الراقصة التى تعبر عن فلكلور غانا .
وعقب توزيع المراسم التى تسلمها ابطال الفراعنة احتفل ابطال مصر فى ارض الملعب وسط فرحة عارمة من البعثة المصرية التى ضمت الكابتن سمير زاهر رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم وحازم الهوارى عضو المجلس ورئيس البعثة والمهندس حسن صقر رئيس المجلس القومى للرياضة وجماهير غفيرة من المصريين بجانب تشجيع جماهير غفيرة من الجمهور الغانى صاحب الارض .
وكما تسلم ابطال مصر الميداليات الذهبية فقد سبقهم لاعبو المنتخب الكاميرون اصحاب المركز الثانى فى تسلم الميداليات الفضية ..وقد شهد اللقاء اثارة بالغة من الفريقين الا ان الفريق المصرى كان صاحب الفرص الحقيقية والتى من خلالها استطاع الفرعون المصرى محمد ابو تريكة ترجيح كفة مصر من كرة عرضية من زميله محمد زيدان .

دقيقة بدقيقة



http://masrawy.com/News/Egypt/Sports/2008/february/10/egy-camero.aspx
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#22
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

أكرا (غانا) - محرر مصراوي و وكالات - حقق المنتخب المصرى الاول لكرة القدم فوزا تاريخيا ببطولة كأس الامم الافريقية للمرة السادسة فى تاريخه والثانية على التوالى بعد تغلبه على نظيره الكاميرونى بهدف مقابل لا شىء فى المباراة النهائية التى أقيمت بينهما مساء "الأحد" على أستاد أوهين دوجان بالعاصمة الغانية أكرا .​
أحرز هدف المنتخب المصرى الوحيد اللاعب محمد أبو تريكة فى الدقيقة 32 من الشوط الثانى .
وبهذه النتيجة حافظ المنتخب المصرى على لقبه ، وفاز بالبطولة للمرة السادسة فى تاريخه والثانية على التوالى ، بينما احتل المنتخب الكاميرونى المركز الثانى لمنافسات البطولة.

جاءت المباراة قوية وسريعة من الفريقين ، وبدأ الشوط الاول بداية حذره للخوف من الهدف المبكر على الرغم من ان المنتخب المصرى لعب بنفس تشكيل المباراة السابقة ، واعتمد المنتخب الكاميرونى على اغلاق منطقة وسط الملعب وتضييق المساحات على نجوم المنتخب المصرى ، كما اعتمدوا على الهجمات المنظمة والضغط على لاعبى مصر فى كافة ارجاء الملعب ، مما شكل بعض الخطورة على مرمى الحضرى .​
بينما نجح نجوم المنتخب المصرى فى فرض سيطرتهم على منطقة المناورات فى اغلب فترات الشوط الاول ، وان كان الدفاع متألق من شادى محمد ووائل جمعة الذى فرض رقابة لصيقة على مهاجمى كوت ديفوار ، بالاضافة الى هانى سعيد الذى كان له دور كبير فى التوازن الدفاعى المصرى .
بينما ظهر الترابط والتجانس بين لاعبى وسط الملعب أحمد حسن وحسنى عبد ربه ، ومن امامهم محمد أبو تريكة ، وقام الجناحان سيد معوض وأحمد فتحى بدور مؤثر فى افشال هجمات الأفيال ، بينما لم يجد عماد متعب وعمرو زكى المساندة الجيدة من وسط الملعب .
وفى الدقيقة الثالثة من الشوط الاول ، يلعب ايتو أول كرة برأسه على مرمى المنتخب المصرى ولكن بجوار القائم الى ضربة مرمى ، ثم يسدد حسنى عبد ربه كرة قوية من فاول خارج منطقة الجزاء يمسكها الحارس الكاميرونى كامينى بصعوبة .
واعتمد المنتخب الكاميرونى على الضغط على لاعبى المنتخب المصرى فى كافة ارجاء الملعب ، وقاموا بتضييق المساحات فى وسط الملعب ، وفى الدقيقة 11 يمر جيرمى من منتصف الملعب ويسدد كرة قوية جدا يمسكها عصام الحضرى على مرتين .
وفى الدقيقة 12 ينفرد عماد متعب بالحارس الكاميرونى الذى تقدم كليبرو واخرج الكرة ، تصل لعمرو زكى المرمى الخالى من الرقابة يسددها عالية فوق مرمى الكاميرون ، ثم يسدد أبو تريكة كرة جميلة بعدها بدقيقة يحولها الحارس الكاميرونى بصعوبة الى ضربة ركنية .
ويخرج اللاعب الكاميرونى الكسندر سونج للاصابة ويشرك المدير الفنى الالمانى اوتوفيستر لاعبه الموهوب ستيف بيينا .

وتشهد الدقيقة 19 أخطر فرص الشوط الاول ، حيث يسدد المنتخب الكاميرونى من ضربة حرة مباشرة يصدها الحضرى بصعوبة ، يلعبها قوية لمتعب الذى انفرد ويسددها قوية يصدها كامينى ، وترتد الى ابو تريكة الذى يلعبها بقوة خارج المرمى الكاميرونى .
وبعد ذلك يضغط المنتخب المصرى ، ويستحوز على الكرة فى منتصف الملعب بتمريرات سريعة ومتقنة ، ويسدد ابو تريكة كرة قوية تمر بجوار القائم ، بالاضافة الى تسديدات عمرو زكى القوية ، وتبقى الدقائق المتبقية من الشوط الاول دون خطورة حقيقية على اى من المرميين ، لينتهى الشوط الاول بالتعادل السلبى .
الشوط الثانى اختلف الاداء كثيرا ، حيث فرض المنتخب المصرى سيطرته على بداية هذا الشوط ، واعتمد على الهجمات المنظمة التى شكلت خطورة حقيقية على مرمى كامينى ، وذلك لارتداد المنتخب الكاميرونى الى الدفاع .
وفى الدقيقة السادسة يسدد سيد معوض كرة قوية برأسه ويتألق الحارس كامينى ويصدها ويحولها الى ضربة ركنية لمنتخب مصر .
وظهر خط وسط المنتخب المصرى بمستواه المعروف فى الشوط الثانى وسيطر المنتخب المصرى على منتصف الملعب ، بفضل الانتشار الجيد والتمركز الصحيح ، فى المقابل عاب لاعبو المنتخب الكاميرونى الخشونة الزائدة مع لاعبى المنتخب المصرى ، وكانت هناك العديد من الاخطاء تستحق الطرد ولكن الحكم كان يكتفى بالانذار او لايحتسب اى شىء .
ولم يقم الكابتن حسن شحاته باجراء اى تغييرات بعد مرور أول ربع ساعة من الشوط الثانى لادارة المباراة فنيا وتكتيكيا ، ووضح احتياج المنتخب الى الزيادة العددية فى منتصف الملعب ، لصد هجمات المنتخب الكاميرونى مبكرا قبل الوصول الى مرمى عصام الحضرى .
وفى الدقيقة 15 من الشوط الثانى يشرك الكابتن حسن شحاته اللاعب محمد زيدان بدلا من عماد متعب ، وبعدها بدقيقة ترتد كرة رأسية قوية جدا من حسنى عبد ربه من القائم الايمن لكامينى .

وواصل المنتخب المصرى الضغط على اسود الكاميرون ، ويسدد زيدان كرة قوية يتتها الدفاع ، ثم يلعب الاسود على الهجمات المرتدة التى شكلت خطورة كبيرة على لاعبى المنتخب المصرى ، ولكن مهارة الحضرى حالت دون تسجيل اى اهداف .
وفى الدقيقة 32 تصل كرة الى سونج مدافع الكاميرون ، وضغط عليه محمد زيدان بقوة ويستخلص منه الكرة ويمررها سحرية الى ابو تريكة بنفس سيناريو الهدف الرابع فى كوت ديفوار ، ليسجل ابو تريكة هدف الكأس لمصر .
وفى الدقيقة 39 يشرك الكابتن حسن شحاتة اللاعب محمد شوقى بدلا من عمرو زكى ، ويلعب المنتخب الكاميرونى ضاغطا للتعادل ، وشن الاسود العديد من الهجمات التى شكلت خطورة حقيقة على مرمى الحضرى .
ثم ينحصر اللعب فى منتصف الملعب المصرى عن طريق الضغط الكاميرونى ، بجانب بعض السيطرة المصرية على منطقة المناورات ، وفى الدقيقة 44 يلعب ابراهيم سعيد بدلا من المتألق محمد ابو تريكة ، وشن المنتخب المصرى عدة هجمات خطيرة على مرمى الكاميرون ، ولكن الضعف العددى فى الهجوم المصرى لكون محمد زيدان مهاجما وحيدا حال دون تسجيل اى اهداف للفراعنة .
وواصل المنتخب الكاميرونى الضغط على لاعبى المنتخب المصرى فى الدقائق الاخيرة عن طريق الاختراق من العمق والهجمات المنظمة ، ولكن يقظة الدفاع المصرى ومهارة الحارس العملاق عصام الحضرى حالت دون تسجيل اى اهداف ، لتنتهى المباراة بفوز مستحق لمنتخب مصر بهدف نظيف واحتفاظه ببطولة كأس الامم الافريقية .
وقد سلم الرئيس الغانى جون كيفور كأس بطولة الامم الافريقية السادسة والعشرين التى نظمتها غانا الى اللاعب احمد حسن كابتن منتخب الفراعنة بحضور جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم "الفيفا" وعيسى حياتو رئيس الاتحاد الافريقى للعبة "الكاف "

كما تسلم لاعبو المنتخب المصرى عقب انتهاء لقاء منتخبى مصر والكاميرون الميداليات الذهبية فى مراسم تكريم بطل القارة الافريقية .
وقد سبق مراسم تكريم البطل حفل ختام بطولة الامم الافريقية التى نظمتها غانا بحفل بسيط تخلله بعض العروض الراقصة التى تعبر عن فلكلور غانا .
وعقب توزيع المراسم التى تسلمها ابطال الفراعنة احتفل ابطال مصر فى ارض الملعب وسط فرحة عارمة من البعثة المصرية التى ضمت الكابتن سمير زاهر رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم وحازم الهوارى عضو المجلس ورئيس البعثة والمهندس حسن صقر رئيس المجلس القومى للرياضة وجماهير غفيرة من المصريين بجانب تشجيع جماهير غفيرة من الجمهور الغانى صاحب الارض .
وكما تسلم ابطال مصر الميداليات الذهبية فقد سبقهم لاعبو المنتخب الكاميرون اصحاب المركز الثانى فى تسلم الميداليات الفضية ..وقد شهد اللقاء اثارة بالغة من الفريقين الا ان الفريق المصرى كان صاحب الفرص الحقيقية والتى من خلالها استطاع الفرعون المصرى محمد ابو تريكة ترجيح كفة مصر من كرة عرضية من زميله محمد زيدان .

دقيقة بدقيقة



http://masrawy.com/News/Egypt/Sports/2008/february/10/egy-camero.aspx
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#23
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

أكرا (غانا) - محرر مصراوي و وكالات - حقق المنتخب المصرى الاول لكرة القدم فوزا تاريخيا ببطولة كأس الامم الافريقية للمرة السادسة فى تاريخه والثانية على التوالى بعد تغلبه على نظيره الكاميرونى بهدف مقابل لا شىء فى المباراة النهائية التى أقيمت بينهما مساء "الأحد" على أستاد أوهين دوجان بالعاصمة الغانية أكرا .​
أحرز هدف المنتخب المصرى الوحيد اللاعب محمد أبو تريكة فى الدقيقة 32 من الشوط الثانى .
وبهذه النتيجة حافظ المنتخب المصرى على لقبه ، وفاز بالبطولة للمرة السادسة فى تاريخه والثانية على التوالى ، بينما احتل المنتخب الكاميرونى المركز الثانى لمنافسات البطولة.

جاءت المباراة قوية وسريعة من الفريقين ، وبدأ الشوط الاول بداية حذره للخوف من الهدف المبكر على الرغم من ان المنتخب المصرى لعب بنفس تشكيل المباراة السابقة ، واعتمد المنتخب الكاميرونى على اغلاق منطقة وسط الملعب وتضييق المساحات على نجوم المنتخب المصرى ، كما اعتمدوا على الهجمات المنظمة والضغط على لاعبى مصر فى كافة ارجاء الملعب ، مما شكل بعض الخطورة على مرمى الحضرى .​
بينما نجح نجوم المنتخب المصرى فى فرض سيطرتهم على منطقة المناورات فى اغلب فترات الشوط الاول ، وان كان الدفاع متألق من شادى محمد ووائل جمعة الذى فرض رقابة لصيقة على مهاجمى كوت ديفوار ، بالاضافة الى هانى سعيد الذى كان له دور كبير فى التوازن الدفاعى المصرى .
بينما ظهر الترابط والتجانس بين لاعبى وسط الملعب أحمد حسن وحسنى عبد ربه ، ومن امامهم محمد أبو تريكة ، وقام الجناحان سيد معوض وأحمد فتحى بدور مؤثر فى افشال هجمات الأفيال ، بينما لم يجد عماد متعب وعمرو زكى المساندة الجيدة من وسط الملعب .
وفى الدقيقة الثالثة من الشوط الاول ، يلعب ايتو أول كرة برأسه على مرمى المنتخب المصرى ولكن بجوار القائم الى ضربة مرمى ، ثم يسدد حسنى عبد ربه كرة قوية من فاول خارج منطقة الجزاء يمسكها الحارس الكاميرونى كامينى بصعوبة .
واعتمد المنتخب الكاميرونى على الضغط على لاعبى المنتخب المصرى فى كافة ارجاء الملعب ، وقاموا بتضييق المساحات فى وسط الملعب ، وفى الدقيقة 11 يمر جيرمى من منتصف الملعب ويسدد كرة قوية جدا يمسكها عصام الحضرى على مرتين .
وفى الدقيقة 12 ينفرد عماد متعب بالحارس الكاميرونى الذى تقدم كليبرو واخرج الكرة ، تصل لعمرو زكى المرمى الخالى من الرقابة يسددها عالية فوق مرمى الكاميرون ، ثم يسدد أبو تريكة كرة جميلة بعدها بدقيقة يحولها الحارس الكاميرونى بصعوبة الى ضربة ركنية .
ويخرج اللاعب الكاميرونى الكسندر سونج للاصابة ويشرك المدير الفنى الالمانى اوتوفيستر لاعبه الموهوب ستيف بيينا .

وتشهد الدقيقة 19 أخطر فرص الشوط الاول ، حيث يسدد المنتخب الكاميرونى من ضربة حرة مباشرة يصدها الحضرى بصعوبة ، يلعبها قوية لمتعب الذى انفرد ويسددها قوية يصدها كامينى ، وترتد الى ابو تريكة الذى يلعبها بقوة خارج المرمى الكاميرونى .
وبعد ذلك يضغط المنتخب المصرى ، ويستحوز على الكرة فى منتصف الملعب بتمريرات سريعة ومتقنة ، ويسدد ابو تريكة كرة قوية تمر بجوار القائم ، بالاضافة الى تسديدات عمرو زكى القوية ، وتبقى الدقائق المتبقية من الشوط الاول دون خطورة حقيقية على اى من المرميين ، لينتهى الشوط الاول بالتعادل السلبى .
الشوط الثانى اختلف الاداء كثيرا ، حيث فرض المنتخب المصرى سيطرته على بداية هذا الشوط ، واعتمد على الهجمات المنظمة التى شكلت خطورة حقيقية على مرمى كامينى ، وذلك لارتداد المنتخب الكاميرونى الى الدفاع .
وفى الدقيقة السادسة يسدد سيد معوض كرة قوية برأسه ويتألق الحارس كامينى ويصدها ويحولها الى ضربة ركنية لمنتخب مصر .
وظهر خط وسط المنتخب المصرى بمستواه المعروف فى الشوط الثانى وسيطر المنتخب المصرى على منتصف الملعب ، بفضل الانتشار الجيد والتمركز الصحيح ، فى المقابل عاب لاعبو المنتخب الكاميرونى الخشونة الزائدة مع لاعبى المنتخب المصرى ، وكانت هناك العديد من الاخطاء تستحق الطرد ولكن الحكم كان يكتفى بالانذار او لايحتسب اى شىء .
ولم يقم الكابتن حسن شحاته باجراء اى تغييرات بعد مرور أول ربع ساعة من الشوط الثانى لادارة المباراة فنيا وتكتيكيا ، ووضح احتياج المنتخب الى الزيادة العددية فى منتصف الملعب ، لصد هجمات المنتخب الكاميرونى مبكرا قبل الوصول الى مرمى عصام الحضرى .
وفى الدقيقة 15 من الشوط الثانى يشرك الكابتن حسن شحاته اللاعب محمد زيدان بدلا من عماد متعب ، وبعدها بدقيقة ترتد كرة رأسية قوية جدا من حسنى عبد ربه من القائم الايمن لكامينى .

وواصل المنتخب المصرى الضغط على اسود الكاميرون ، ويسدد زيدان كرة قوية يتتها الدفاع ، ثم يلعب الاسود على الهجمات المرتدة التى شكلت خطورة كبيرة على لاعبى المنتخب المصرى ، ولكن مهارة الحضرى حالت دون تسجيل اى اهداف .
وفى الدقيقة 32 تصل كرة الى سونج مدافع الكاميرون ، وضغط عليه محمد زيدان بقوة ويستخلص منه الكرة ويمررها سحرية الى ابو تريكة بنفس سيناريو الهدف الرابع فى كوت ديفوار ، ليسجل ابو تريكة هدف الكأس لمصر .
وفى الدقيقة 39 يشرك الكابتن حسن شحاتة اللاعب محمد شوقى بدلا من عمرو زكى ، ويلعب المنتخب الكاميرونى ضاغطا للتعادل ، وشن الاسود العديد من الهجمات التى شكلت خطورة حقيقة على مرمى الحضرى .
ثم ينحصر اللعب فى منتصف الملعب المصرى عن طريق الضغط الكاميرونى ، بجانب بعض السيطرة المصرية على منطقة المناورات ، وفى الدقيقة 44 يلعب ابراهيم سعيد بدلا من المتألق محمد ابو تريكة ، وشن المنتخب المصرى عدة هجمات خطيرة على مرمى الكاميرون ، ولكن الضعف العددى فى الهجوم المصرى لكون محمد زيدان مهاجما وحيدا حال دون تسجيل اى اهداف للفراعنة .
وواصل المنتخب الكاميرونى الضغط على لاعبى المنتخب المصرى فى الدقائق الاخيرة عن طريق الاختراق من العمق والهجمات المنظمة ، ولكن يقظة الدفاع المصرى ومهارة الحارس العملاق عصام الحضرى حالت دون تسجيل اى اهداف ، لتنتهى المباراة بفوز مستحق لمنتخب مصر بهدف نظيف واحتفاظه ببطولة كأس الامم الافريقية .
وقد سلم الرئيس الغانى جون كيفور كأس بطولة الامم الافريقية السادسة والعشرين التى نظمتها غانا الى اللاعب احمد حسن كابتن منتخب الفراعنة بحضور جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم "الفيفا" وعيسى حياتو رئيس الاتحاد الافريقى للعبة "الكاف "

كما تسلم لاعبو المنتخب المصرى عقب انتهاء لقاء منتخبى مصر والكاميرون الميداليات الذهبية فى مراسم تكريم بطل القارة الافريقية .
وقد سبق مراسم تكريم البطل حفل ختام بطولة الامم الافريقية التى نظمتها غانا بحفل بسيط تخلله بعض العروض الراقصة التى تعبر عن فلكلور غانا .
وعقب توزيع المراسم التى تسلمها ابطال الفراعنة احتفل ابطال مصر فى ارض الملعب وسط فرحة عارمة من البعثة المصرية التى ضمت الكابتن سمير زاهر رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم وحازم الهوارى عضو المجلس ورئيس البعثة والمهندس حسن صقر رئيس المجلس القومى للرياضة وجماهير غفيرة من المصريين بجانب تشجيع جماهير غفيرة من الجمهور الغانى صاحب الارض .
وكما تسلم ابطال مصر الميداليات الذهبية فقد سبقهم لاعبو المنتخب الكاميرون اصحاب المركز الثانى فى تسلم الميداليات الفضية ..وقد شهد اللقاء اثارة بالغة من الفريقين الا ان الفريق المصرى كان صاحب الفرص الحقيقية والتى من خلالها استطاع الفرعون المصرى محمد ابو تريكة ترجيح كفة مصر من كرة عرضية من زميله محمد زيدان .

دقيقة بدقيقة



http://masrawy.com/News/Egypt/Sports/2008/february/10/egy-camero.aspx
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#24
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

مصر تحرز كأس افريقيا للمرة السادسة بالفوز على الكاميرون 1-صفر
2/10/2008 10:08:00 PM


اكرا 10 فبراير شباط (رويترز) - احرزت مصر لقب نهائيات كأس الامم الافريقية لكرة القدم للمرة السادسة في تاريخها بعد فوزها على الكاميرون 1 -صفر في المباراة النهائية للبطولة التي اقيمت في غانا اليوم الاحد.

واحرز محمد ابو تريكة هدف الفوز للمنتخب المصري في الدقيقة 77 من اللقاء.

http://arabic.arabia.msn.com/channels/msnnewsarabic/article.aspx?CatID=4&ID=416850&S=Main
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#25
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

القاهرة-محرر مصراوي- بالأهازيج والأناشيد والاغانى وتحت أعلام مصر الحبيبة - تدفق المصريون لشوارع "المحروسة" وانطلقوا من كل المدن والقرى والنجوع معبرين بفرحة هادرة للفوز الغالي لمنتخبهم الوطني للمرة السادسة ببطولة كأس الأمم الإفريقية .
وفور تسجيل المتألق محمد ابو تريكة للهدف القاتل والوحيد في مرمى اسود الكاميرون وبفضل جهد جسور "للولد الشقي" محمد زيدان تنفس ملايين المصريين الصعداء وشرعوا فى تهنئة بعضهم البعض بالفوز بأهم بطولة كروية افريقية للمرة السادسة فى انجاز لم يحققه اى منتخب افريقى أخر.
وبدت مشاهد الاحتفالية الكبرى تعبيرا عن وفاء الجماهير المصرية لمنتخبها الوطني الذي لم يدخر جهدا لرسم ابتسامة عريضة على وجوه كل المصريين فيما ترددت الهتافات وتوحدت حول اسم مصر الخالدة.
أما في القاهرة فقد ارتدت اجمل حللها وبدت مثل العروس فى ليلة عرسها ، وذلك عقب إطلاق الحكم البنينى كوفى كودجا صافرته معلنا فوز منتخب مصر ببطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم للمرة الثانية على التوالي وللمرة السادسة في تاريخه .
وكانت مدينة القاهرة قد بدت عقب بداية المباراة وكأنها مدينة مهجورة خلت من ساكنيها حيث جلس الجميع أمام شاشات التلفاز ، وامتلأت المقاهي عن بكرة أبيها ، وعقب انتهاء المباراة تغيرت الصورة تماما حيث خرج الجميع الى الشوارع فى مظاهرات طافت انحاء القاهرة.
وأطلقت السيارات أبواقها احتفالا بالفوز الكبير الذي تحقق على فريق عتيد هو منتخب الأسود الكاميرون .
ورصدت وكالة أنباء الشرق الأوسط مشاهد فرحة عارمة ينبض بها كل شبر فى ارض مصر الخالدة تعبيرا عن انجاز تاريخي سيبقى طويلا فى تاريخ الكرة الأفريقية والعالمية وشاهدا على قيمة الإخلاص وإبداع المصريين فى كل أوجه الحياة.
وفيما يرفرف العلم المصري وحده فى سماء العاصمة الغانية أكرا بعد الفوز الذي حققه الفراعنة على الأسود - رفع المصريون فى وطنهم علمهم على المباني والمنازل وفى المسيرات الاحتفالية والسيارات.
وعقب موقعة الأسود واحتفاظ المنتخب الوطني المصري بلقب بطل إفريقيا للمرة السادسة- بدا المشهد المصري معبرا عن المقولة الرائعة "الكل في واحد" حيث تلاحم كل المصريين رجالا وشبابا وشيوخا وأطفالا ونساء وتحولت ليلة "شتائيه" الى أنشودة حب دافئة لوطن جدير بكل الحب .
ولم تستأثر القاهرة بالفرحة الغالية فقد عمت السعادة كل أرجاء مصر حيث تتوالى المشاهد مؤكدة على عظمة الانتماء فى ليلة يالها من ليلة..ليلة تتويج الفراعنة للمرة السادسة فى العرس الكروي الافريقى.
وفى الإسماعيلية - تجمع ألاف المواطنين فى قلب مدينتهم الباسلة احتفالا بفريقهم الوطني وكان من الطريف ان يتدفق الصيادون على الشوارع جنبا الى جنب مع الشباب مرددين الهتافات لنجوم مدينتهم المشاركين فى منتخبهم الوطني وعلى رأسهم حسنى عبد ربه احد النجوم المضيئة فى البطولة السادسة والعشرين لكأس الأمم الأفريقية.

اقرأ ايضا:

الف مبروك لمصر .. الفراعنة أبطال أفريقيا للمرة السادسة



http://masrawy.com/News/Egypt/Sports/2008/february/10/egy_celeberates.aspx
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#26
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

Aboutrika pounces as the Pharoahs reign supreme



[FONT=arial,helvetica,sans-serif]Cameroon 0-1 Egypt
Aboutrika 76
[/FONT]

[FONT=Geneva,Arial,sans-serif] Paul Doyle in Accra
Sunday February 10, 2008
Guardian Unlimited


[/FONT]

[FONT=Geneva,Arial,sans-serif]Egypt celebrate a record sixth tournament victory. Photograph: Nic Bothma/EPA
[/FONT]

Egypt became African champions for a record sixth time after taming the Indomitable Lions of Cameroon in Ghana. Mohamed Aboutrika's 76th-minute winner was the 99th goal of a thrilling tournament and was enough to make Hasan Shehata only the second manager to win back-to-back titles.Though hosts Ghana had been eliminated the Ohene Djan stadium was nonetheless almost full to its 44,000 capacity. Egyptians far outnumbered Cameroonians but the Ghanaian majority were supporting their fellow West Africans and almost had cause to 'jubilate' as early as the third minute.

Article continues


http://football.guardian.co.uk/africannations2008/story/0,,2255539,00.html?gusrc=rss&feed=5
 

حامض_حلوو

عضو جديد
التسجيل
14/2/07
المشاركات
18
الإعجابات
5
#27
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

الف مبرووووك للاخوة المصريين والعرب .. وفعلا رجال مواقف يا أسياد أفريقيا
 

mr sameh

عضوية الشرف
التسجيل
8/9/06
المشاركات
1,689
الإعجابات
706
الإقامة
بوابة داماس
#28
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

ألف مبروك لمصر
ولإخوانا العرب المشاركين فى فرحة الشعب والجمهور المصرى بهذا الإنجاز
ومن انتصار إلى انتصار إن شاء الله

 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#29

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#30
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

ألف مبروك لمصر
ولإخوانا العرب المشاركين فى فرحة الشعب والجمهور المصرى بهذا الإنجاز
ومن انتصار إلى انتصار إن شاء الله
مبارك لكل العرب هذا النصر الكبير
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#31
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

منتخبنا العملاق فاز بكأس أفريقيا للمرة السادسة
الفراعنة هزموا أسود الكاميرون 1/صفر في نهائي مثير
الرئيس يهنئ الأبطال ومصر سهرت حتي الصباح

هنأ الرئيس حسني مبارك شعب ومنتخب مصر لكرة القدم علي إنجازه التاريخي بحصوله علي بطولة كأس الأمم الأفريقية للمرة السادسة أمس في العاصمة الغانية "أكرا".
جاءت تهنئة الرئيس إثر فوز المنتخب المصري علي منتخب الكاميرون بهدف مقابل لا شيء في نهائي البطولة 26 لكأس الأمم التي أقيمت في غانا.
مبروك لمصر.. شعبا وقيادة.. حقق منتخبنا الوطني انجازا تاريخيا.. احتفظ بكأس الأمم الأفريقية للمرة الثانية علي التوالي وأكد جدارته بالزعامة الأفريقية علي حساب أبطال الكاميرون وكوت دي فوار.. فاز منتخبنا في النهائي المثير علي منتخب الكاميرون بهدف غال وثمين سجله الفنان محمد أبوتريكة في الدقيقة 31 من الشوط الثاني.
وقد قالها الرئيس محمد حسني مبارك في الاتصال التليفوني من أول يوم إن الكأس مضمون مضمون.. فقد حرص الرئيس مبارك علي الاتصال يوميا ببعثة منتخبنا للشد من أزر أبطال مصر وحثهم علي تحقيق الفوز.. وكان أبطال مصر عند حسن ظن القيادة السياسية وجماهير مصر التي خرجت إلي شوارع القاهرة وكل محافظات مصر تحتفل بهذا الانجاز الرياضي التاريخي.
تسلم أحمد حسن كابتن منتخبنا الوطني الكأس من رئيس جمهورية غانا في حضور رئيس الاتحاد الدولي جوزيف بلاتر ورئيس الاتحاد الافريقي عيسي حياتو.
وطوق بلاتر وحياتو أبطال منتخبنا بالميداليات الذهبية في مشاهد مؤثرة ورائعة..سجل أبطال منتخبنا وجهازهم الفني بقيادة المدير الفني القدير والبطل القومي الكبير حسن شحاتة بأحرف من نور في عالم كرة القدم العالمية والافريقية بهذا الانجاز التاريخي واللقب السادس ليؤكد منتخبنا زعامته للكرة الافريقية متفوقا علي غانا والكاميرون بلقبين حيث توقف رصيد كل منهما عند أربعة ألقاب.
غطت أسماء أبطال منتخبنا الوطني علي نجوم الكرة العالمية في كوت ديفوار والكاميرون وفي مقدمتهم صامويل إيتو وديدييه دروجبا.
وحصل حسني عبدربه نجم نجوم منتخبنا علي كأس أحسن لاعب في البطولة كما احتل نجومنا خمسة مراكز في التشكيلة المثالية لمنتخب افريقيا وهم عصام الحضري ووائل جمعة وحسني عبدربه ومحمد أبوتريكة وعمرو زكي.. كما احتل النجمان أحمد فتحي وهاني سعيد مكانهما في التشكيلة الاحتياطية..ضمت قائمة الشرف مع حسن شحاتة شوقي غريب وحمادة صدقي وأحمد سليمان.. ومعهم القيادة الحكيمة في اتحاد الكرة سمير زاهر رئيس الاتحاد وأحمد شاكر أمين الصندوق وحازم الهواري رئيس البعثة الذين ساندوا الفريق بقوة وعاشوا معهم الاستعداد والانجاز دقيقة بدقيقة..مبروك لمصر.. ومبروك لكل العرب.. وعقبال التأهل لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

http://www.algomhuria.net.eg/algomhuria/today/fpage/detail00.asp
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#32
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

غانا ترقص علي الأنغام الفرعونية

قهرنا أسود الكاميرون وفزنا بكأس إفريقيا
رسالة كوماسي: أحمد زهران

مبروك لمصر.. مبروك لكل المصريين عن جدارة واستحقاق توج منتخبنا الوطني نفسه بطلاً لكأس الأمم الأفريقية للمرة السادسة في تاريخ البطولة ليعلن أنه ملك القارة بلا منازع.. أكد تفوقه علي منتخب الأسود الكاميرونية وفاز بهدف النجم الخلوق والكبير محمد أبوتريكة بصناعة محمد زيدان في الدقيقة 31 من الشوط الثاني في نهائي مثير وصعب جرت أحداثه باستاد العاصمة أكرا أمام آلاف المصريين في الملعب وأمام 75 مليوناً علي شاشات التليفزيون و250 مليون عربي.
أطاح فراعنة مصر بأسود الكاميرون وأكدوا تفوقهم عليهم وحرموهم من الاقتراب من الكأس الأفريقية الغالية التي احتفظ بها فريقنا ليكون أول فريق في القارة يفوز بالبطولة مرتين متتاليتين الأولي عندما فاز بالكأس عامي 57 بالسودان و59 بالقاهرة والثانية 2006 بالقاهرة و2008 بغانا لم يكن فوز منتخبنا بضربة حظ ولكن بجهد وعرق من نجوم المنتخب علي مدار البطولة من بدايتها حتي نهايتها بقيادة المعلم حسن شحاتة الذي أصبح بطلا قوميا بكل المقاييس فقد حقق ما لم يحققه مدرب مصري آخر ليلحق بعظماء اللعبة في القارة السمراء قدم منتخبنا الوطني عرضا قوياً وتفوق علي الاسود الكاميرونية معظم فترات المباراة وكان في مقدوره حسم اللقاء في شوطه الأول الذي أضاع خلاله مهاجموه ثلاث فرص مؤكدة وخاصة من عماد متعب الذي أضاع هدفين مؤكدين.. وفي الشوط الثاني تغلب أبطال مصر علي الإرهاق والتعب وتمكنوا من تأمين المباراة والفوز باللقب السادس ليتفوق علي غانا والكاميرون ولكل منهما أربعة ألقاب فقط. تألق كل نجومنا وكانوا أبطالاً ويكفيهم أنهم أطاحوا بأفيال كوت ديفوار أقوي المرشحين ثم أطاحوا بالأسود الكاميرونية في النهائي.
بدأ منتخبنا المباراة في شوطها الأول بنفس التشكيل الذي بدأ به مباراة كوت ديفوار وتكون من عصام الحضري في المرمي وهاني سعيد في الليبرو ووائل جمعة وشادي محمد في المساكين وأحمد فتحي في الطرف الأيمن وسيد معوض في الطرف الأيسر وأحمد حسن وحسني عبد ربه في الارتكاز ومثلث هجومي مقلوب رأسه محمد أبو تريكة وقاعدته الأمامية عماد متعب وعمرو زكي.
بينما أجري أوتوفيستر تعديلاً في تشكيله باشراك بيل تشاتو بدلاً من اندريا بيكي "الموقوف" كما دفع بالمهاجم نكونج صاحب هدف التأهل للنهائي من بداية المباراة.
فرض حسن شحاتة رقابة صارمة علي صامويل إيتو عن طريق شادي محمد بينما ترك وائل جمعة لمقابلة المهاجم الآخر نكونج.
وفي المقابل فرض أوتوفيستر الرقابة الصارمة علي عماد متعب عن طريق بيل تشاتو.
جاءت البداية حذرة من الفريقين ولكن كانت المبادرة الهجومية لأسود الكاميرون عن طريق الداهية جيريمي نجيتاب الذي أرسل عكسية إلي صامويل إيتو شكلت خطورة نسبية.. ويرد أبو تريكة بهجمة منظمة لعمرو زكي في الجناح الأيسر لعبها عكسية لم تجد المتابع.
يتألق أبو تريكة ويقود غزوة وقبل أن يقترب من منطقة الجزاء عرقله امبيا ويحتسب الحكم كوفي كودجيا ضربة حرة من علي بعد 35 ياردة تصدي لها حسني عبد ربه وسددها قوية أنقذها كاميني بثبات ويتبعها سيد معوض بتسديدة قوية أمسكها كاميني.
وبمرور الوقت يسيطر منتخبنا علي المباراة مع هجمات مرتدة كاميرونية وتشهد الدقيقة 11 هجمة منظمة من أحمد حسن داخل المنطقة ينقذها الحارس كاميني الذي خرج من مرماه قبل أن تصل إلي متعب وتصل الكرة إلي عمرو زكي خارج المنطقة ليطيح بها فوق العارضة والمرمي خال من حارسه وفي الدقيقة 13 يسدد أبو تريكة صاروخاً أرضياً أنقذه كاميني إلي ضربة ركنية.
في الدقيقة 15 يضطر أوتوفيستر إلي إجراء تغيير في خط وسطه باشراك أوجستين بينيتا بدلاً من الكسندر سوانج الذي يبدو أنه لم يكن مكتمل الشفاء وذلك للحد من تحركات وخطورة أبو تريكة.
في الدقيقة 18 يحتسب الحكم كوفي كودجيا ضربة حرة من علي مسافة 35 ياردة يتصدي لها صامويل إيتو ولكن الحضري يتألق ويصد الكرة.
الحظ يعاند متعب
يرد عماد متعب بانفراد من تمريرة عمرو زكي ولكن كاميني تفوق علي نفسه وأنقذ هدفاً أكيداً وترتد الكرة إلي أبو تريكة الذي أطاح بالكرة فوق العارضة.
وهجمة أخري قادها هاني سعيد تنتهي لأبو تريكة المنفرد من الجناح الأيمن ولكنه سدد فوق العارضة.. وهجمة مرتدة كاميرونية عن طريق جيريمي شكلت خطورة علي مرمي الحضري وانتهت بضربة ركنية.
يستمر سوء الحظ في ملازمة عماد متعب عندما يتلقي تمريرة سحرية من حسني عبد ربه في الدقيقة 35 انفرد بكاميني وبدلاً من أن يركن الكرة في إحدي الزوايا سددها قوية صدها كاميني ببراعة.
يحل التعب علي الفريقين ولكن كان منتخبنا هو الأفضل والأكثر وصولاً لمرمي كاميني.. وتمر الدقائق الأخيرة وتضيع هجمة من عمرو زكي المجهد لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي الذي كان بطله الأول الحارس الكاميروني المتألق كاميني
الشوط الثاني
يبدأ منتخبنا الشوط الثاني مهاجما ويرفض الحكم كوفي كودجيا إخراج الكارت الأصفر للاعب الكاميروني نكونج الذي جذب أحمد حسن من الفانلة.
ويشن المنتخب الكاميروني هجمة منظمة ويمد ايتو الكرة إلي نكونج ولكن سيد معوض انقذ الكرة من أمامه قبل أن ينفرد بالحضري.
ويتغاضي كودجيا عن ضربة حرة لمنتخبنا أمام منطقة جزاء الكاميرون ويمرر أبوتريكة لعمرو زكي الذي يخدع جيريمي ويمر منه ويلعب عرضية ينقذها دفاع الكاميرون.
وحسني عبدربه يمرر لعمرو زكي يتدخل سونج وينقذها إلي ضربة ركنية تنتهي بتسديدة من أحمد فتحي ترتطم في جسم أحد مدافعي الكاميرون إلي ضربة ركنية وتتعدد الركنيات التي لم تستغل من لاعبينا.. وتنتهي بصاروخ من حسني عبدربه انقذه المتألق كاميني وتزداد خشونة الأسود الكاميرونية مع نجومنا.
تغيير هجومي
في الدقيقة العاشرة يجري أوتوفيستر التغيير الثاني باشراك أدريسو المهاجم بدلا من إيمانا لاعب الوسط علي أمل تخفيف الضغط علي فريقه وزيادة الفاعلية الهجومية.
في الدقيقة 13 من أحمد حسن إلي عمرو زكي يتقدم ولكنه يتسرع ويلعب كرة عشوائية لأحمد فتحي تخرج إلي الأوت.
في الدقيقة 15 يجري حسن شحاتة التغيير الأول بإشراك محمد زيدان بدلا من عماد متعب غير الموفق علي أمل زيادة الفاعلية الهجومية وتسجيل الأهداف.
في الدقيقة 62 يلعب أحمد فتحي لأبوتريكة الذي أرسلها عرضية علي رأس حسني عبدربه سددها قوية تعاطف القائم الأيمن وتصدي للكرة في واحدة من أخطر الفرص المصرية.
ويخرج الحكم كودجيا الكارت الأصفر لأول مرة لأتوبا.
في الدقيقة 20 يخرج أوتوفيستر ايبالي ويشرك إمبامي لتجديد دماء فريقه الذي بدأ يحل عليه التعب.
يلجأ المنتخب الكاميروني إلي دفاع المنطقة في نصف ملعبه علي أمل شن هجمات مرتدة وخطف هدف.. وفي نفس الوقت تأثر منتخبنا بهبوط المعدل اللياقي لبعض لاعبيه في مقدمتهم عمرو زكي وأبوتريكة وسيد معوض وأحمد فتحي.
وتسديدة من زيدان ارتطمت بجسم أحد المدافعين وضربة رأس لأدريسو خارج المرمي.
هدف رائع
يتألق أحمد حسن في الدقيقة 31 ويستخلص الكرة من جيريمي وأرسل كرة طويلة لمحمد زيدان مشتركة مع الأسد العجوز ريجبور سونج ولكن زيدان بإصرار وتصميم رائعين يستخلص الكرة ويلعبها سحرية لمحمد أبوتريكة المندفع من الخلف ويضعها بباطن قدمه في الزاوية الضيقة اليسري علي يسار كاميني مسجلا أغلي هدف لمصر في البطولة.
ويتألق الحضري في التصدي لعرضية جيريمي قبل أن تصل إلي صامويل ايتو.
يطالب لاعب الكاميرون بضربة جزاء ضد شادي محمد ولكن الحكم يحتسب ضربة حرة ضد الكاميرون.
شوقي بدلا من زكي
يجري المعلم حسن شحاتة التغيير الثاني بإشراك محمد شوقي بدلا من عمرو زكي المجهد جدا من أجل تأمين منطقة الوسط وتأمين نتيجة المباراة والكأس.
ويتصدي الحضري بثقة ويقظة لكرة بينيا الذي سدد وسط غابة من سيقان مدافعي مصر ومهاجمي الكاميرون يعلن صامويل ايتو عن وجوده ويسدد كرة قوية من مسافة قريبة تصدي لها الحضري ويحصل أحمد حسن علي إنذار للخشونة مع جريمي بختياب الذي لم يهدأ.
وتلجأ الأسود الكاميرونية إلي الكرات الطويلة ويرسل جريمي كرة طويلة علي رأس ريجبور سونج الذي سددها فوق العارضة في الثواني الأخيرة وبعدها يطلق الحكم كوفي كودجيا صفارة النهاية ليعلن تتويج منتخبنا الوطني بالبطولة السادسة لتفرح مصر ويفرح كل المصريين.

http://www.algomhuria.net.eg/algomhuria/today/sports/detail00.asp
75 مليون "بوسة" لأبطال مصر المحروسة
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#33
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

صر تفوز مجددا بكأس إفريقيا

الفراعنة يلقّنون درسا للومار


النسخة المصرية للشرميطي تفتك الأميرة من أفواه الأسود

حافظ المنتخب المصري امس على تاجه الافريقي حين قهر اسود الكامرون التي اعتقد لومار انها لا تقهر وزف الكأس الافريقية السادسة الى 70 مليون مصري واثرى بها خزائن الالقاب وسجلات التاريخ.. وتتويج احفاد الفراعنة كان عن جدارة واستحقاق حيث لقنوا منتخب الكامرون درسا في فنون الكرة من نضج تكتيكي وتمركز فوق الميدان وانسجام بين الدفاع والوسط والهجوم.. وخاصة في الاصرار وحب الانتصار..

ولعل صورة هدف الفوز تغني عن كل تعليق حين افتك القائد احمد حسن كرة اثر ركنية للكامرون وعكس بها الهجمة بتوزيعة طويلة نحو زيدان الذي تغلب على المخضرم صونغ وافتك له الكرة (في لقطة شبيهة باستبسال الشرميطي في هدفه خلال كاس العالم للاندية) ثم مررها بدوره للفنان محمد ابو تريكة الذي اودع الكرة بيسراه الساحرة في مرمى الحارس ادريس كاميني وكان هذا المشهد الذي ساوى اللقب في الدقيقة ..76 لتكون الكأس الافريقية عربية.. فهنيئا لمنتخبنا مصر الشقيق.
ولا شك أن كل من شاهد مباراة الامس قضم أصابع الندم... وذرف دموع الحسرة على منتخبنا الذي بثّ فيه مدربه روجي لومار الخوف والرهبة... وصور له منتخب الكامرون على أنه غول... ليحكم علينا بانسحاب مرّ أكدت المباريات اللاحقة للكامرون أنه كان بامكاننا بلوغ النهائي وربما الفوز على مصر بالذات... خاصة إذا تذكرنا أننا الدابة السوداء للفراعنة... ومباراة الامس أكدت مرة أخرى افلاس لومار... فلو كان لمنتخبنا مدربا بفكر حسن شحاتة... ودهائه... وذكائه... وحسن تصرفه مع فريقه ومنافسيه لأمكن لنا تحقيق أحلامنا وآمالنا التي نسفها مدربنا الفاشل... فالتاريخ أكد مرة أخرى أن لومار مدرب 70 دقيقة فقط... ففي مونديال ألمانيا جرّعنا كأس الحنظل باللعب 70 دقيقة ثم الانهيار... وأمام الكامرون أهدر 30 دقيقة سدى وأهدى فيها التقدم لزملاء ايتو (2-0)... وكانت الاستفاقة متأخرة فهل استوعبت الجامعة الدرس؟... وتبينت الخيط الاسود من الابيض؟... وهل اقتنع لومار أنه كان خارج الموضوع؟... وأنه مدرب خجول؟... يخشى الهجوم؟ وأية كرة بلا هجوم؟ وأي مستقبل لمنتخبنا الوطني دون لعب الهجوم؟... والحال أننا نملك الشرميطي افضل مهاجم افريقي ناشىء والشيخاوي النجم الذي تتهافت عليه اقوى الاندية الاوروبية؟
لقد أكد الفراعنة أن وجود لومار على رأس المنتخب التونسي لم يعد له أي معنى..
الهمامي
javascript:newwin('pop_article.php?ID_art=7534'/*tpa=pop_article.php*/, 'yes', 780, 480)
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#34
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

صارع زيدان وسجل أبو تريكة فنامت مصر سعيدة
لندن ـ آكرا: «الشرق الاوسط
احتفلت الجماهير المصرية طوال الليل أمس بفوز منتخبها الوطني بكأس أفريقيا لكرة القدم للمرة الثانية على التوالي وللمرة السادسة في تاريخ المسابقات وذلك بتغلبه على منتخب الكاميرون على ملعب «أوهيني دجان» في لكرا 1 ـ صفر في الدقيقة 72 عندما تمكن اللاعب المصري محمد زيدان من انتزاع الكرة بعد صراع من اللاعب الكاميروني سونغ وهيأها الى أبو تريكة الذي سددها زاحفة على يسار الحارس كاميني. وسجل ابو تريكة هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الـ72. وهي المرة الثانية على التوالي التي يلعب فيها ابو تريكة دور قيادة مصر الى اللقب عندما قام بذلك قبل عامين بتسديده ركلة الجزاء الترجيحية التي منحت الفراعنة اللقبَ على حساب ساحل العاج 4 ـ 2 في المباراة النهائية. كما هي المرة الثانية التي يتفوق فيها المنتخب المصري على نظيره الكاميروني في البطولة الحالية بعدما كان قد سحقه 4 ـ 2 في الجولة الاولى، علما بأنها المرة الثانية على التوالي التي يحوز فيها المنتخب المصري هذا الانجاز بعد النسخة الاخيرة عندما تغلب على ساحل العاج 3-1 في الدور الاول ثم بركلات الترجيح في المباراة النهائية.

واختير لاعب وسط منتخب مصر والإسماعيلي، حسن عبد ربه، افضل لاعب في البطولة، فيما توج مهاجم منتخب الكاميرون صامويل ايتو هدافا للبطولة برصيد 5 اهداف.

وهي المرة الثالثة على التوالي التي يتوج فيها ايتو هدافا للعرس القاري. ودخل المدرب المصري حسن شحاتة تاريخ كرة القدم المصرية والأفريقية أيضاً من الباب الواسع، وبات شحاتة الملقب «المعلم» اولَ مدرب مصري يقود منتخب بلاده الى لقبين قاريين متتاليين، واول مدرب في القارة السمراء يفوز بلقبين متتاليين أيضاً.

وعزز المنتخب المصري رقمه القياسي في عدد الالقاب بكأس سادسة بعد اعوام 1957 و1959 و1986 و1998 و2006. وكرر بالتالي انجازه عام 1959 عندما نجح في الاحتفاظ باللقب، حيث وحده مع غانا (1963 و1965) والكاميرون (2000 و2002) سجلوا هذا الانجاز. يُذكر أنها المباراة النهائية السابعة لمصر بعد أعوام 1957 و1959 و1962 و1986 و1998 و2006. كما هي المرة الثانية التي تتفوق فيها مصر على الكاميرون في نهائي العرس القاري بعد الاولى عام 1986 بركلات الترجيح في القاهرة

http://www.asharqalawsat.com/details.asp?section=1&issueno=10667&article=458053
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#35
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

منتخب مصر.."فرعون" أفريقيا
لعب مباراة العمر.. هزم الكاميرون.. وفاز بالكأس للمرة السادسة
رسالة أكرا: أحمد زهران
فعلها منتخب مصر فريق الرجال الأبطال الأشداء ملوك أفريقيا الكبار وحقق لقب البطولة خارج القاهرة بالفوز علي الكاميرون في نهائي العرس الأفريقي الذي شهدته أكرا عاصمة غانا.
أثبت منتخب مصر أنه فرعون أفريقيا بجدارة بعد أن أنهي البطولة دون أي هزيمة حيث حقق خمسة انتصارات وتعادلاً وحيداً في مبارياته الست التي خاضها.
لعب منتخبنا الوطني ملك القارة السمراء مباراة العمر أمام أسود الكاميرون التي أصبحت "قططاً أليفة" أمام نجومنا بعد أن خسروا مرتين أمام الفراعنة 4/2 في الدور الأول وتأكدت في النهائي بالفوز 1/صفر.
ضرب الفراعنة بهذا الفوز عدة إنجازات بهدف النجم أبوتريكة وهي الحصول علي اللقب للمرة السادسة ليبعد بفارق بطولتين عن أقرب منافسيه غانا والكاميرون وتكرار الحصول علي اللقب مرتين متتاليتين.
كما أصبح حسن شحاتة ثاني مدرب وطني يحقق اللقب مرتين متتاليتين بعد مدرب غانا.
عن جدارة
بصراحة استحق الفراعنة اللقب عن جدارة فقد كانوا الأفضل طوال المباراة وحاصروا الكاميرون كثيراً في وسط ملعبها.
وبرغم تأخر هدف الفوز إلا أنه كان هناك حالة من الاطمئنان لهز شباك كاميني بسبب الروح العالية والإصرار علي تحقيق الإنجاز الرائع حتي جاء الفرح بقدم أبوتريكة وبتوقيع زيدان ومعاونة سونج العجوز.
وإذا كان اللاعبين دور بارز في إحراز البطولة فإن الداهية المعلم حسن شحاتة ومعاونيه شوقي غريب المدرب العام وحمادة صدقي المدرب وأحمد سليمان مدرب حراس المرمي لهم الدور الأقوي من خلال التعاون المثمر ووضع الخطة الملائمة لكل مباراة واحكام السيطرة علي فريق متخم بالنجوم وإقناع البديل الجالس علي دكة البدلاء بأن دوره أهم من الذي يلعب في المباراة من خلال الحفاظ علي الاستقرار والهدوء لحين الوصول للهدف المنشود.
شوط الانفرادات
يعتبر الشوط الأول هو شوط الانفرادات والأهداف السهلة الضائعة لمنتخبنا وبالاخص عماد متعب ومحمد أبوتريكة فقد ضاع من هذا الثنائي تحديداً أربعة أهداف مؤكدة.
كانت بداية الفرص الضائعة عندما انفرد عماد متعب بالحارس كاميني لكنه سدد في جسده لترتد لأبوتريكة الذي سددها فوق العارضة.
ثلاث دقائق فقط كانت فاصلة عن الفرصة الجديدة من محمد أبوتريكة الذي تلقي كرة هاني سعيد داخل منطقة الجزاء لكنه سددها بعيداً عن المرمي.
وأما الفرصة الأخيرة والتي انخلعت معها القلوب عندما انفرد متعب تماماً بكاميني من تمريرة أبوتريكة الأكثر من رائعة لكن للأسف سدد متعب في جسد كاميني مرة أخري.
وبعيداً عن الفرص المؤكدة فقد كانت السيطرة في الشوط الأول للمنتخب المصري خلال معظم الفترات وكان الفراعنة الأكثر هجوماً وليس أدل علي ذلك من التسديدات الأربعة للاعبين حسني عبدربه وسيد معوض وعمرو زكي ومحمد أبوتريكة في الدقائق العشر الأولي.
ويستحق الحارس الكاميروني لقب الأفضل في هذا الشوط بعد أن تصدي لكل الهجمات المصرية فيما لم يختبر عصام الحضري.
حرص الأسود علي الالتزام التام بالتأمين الدفاعي حتي لا يتكرر ما حدث في لقاء الدور الأول لذا فقدت الكاميرون الناحية الهجومية فمع خط الدفاع الرباعي للأسود سونج وأتوبا وجيرمي وتشاتو كانت هناك مساندة لهم من بينا ونوكونج وسيتفان ميبا وإبيلي علي حساب الهجوم فتاه إيتو وإمانا في أحضان مدافعينا.
وفعلياً لا توجد هجمة واحدة للكاميرون طوال الشوط نتج عنها خطورة حقيقية وإن كان هناك صمود دفاعي واضح للأسود أمام الهجمات المصرية لينتهي الشوط الأول بالتعادل صفر/صفر.
ضغط الشوط الثاني
يواصل الفراعنة الضغط الهجومي في الشوط الثاني بحثاً عن هدف التقدم ويواجهه تألق كاميني غير العادي بعد أن اكتسب ثقة كبيرة بمرور الوقت.
ووضح من الدقائق الأولي أن منتخب الكاميرون بات يركز اعتماده علي الهجمات المرتدة باستغلال سرعة إيتو في نقل الكرة والاحتفاظ بالتأمين الدفاعي كما هو.
ومع تراجع الأسود للدفاع إزدادت الهجمات المصرية ويسدد عمرو زكي في يد كاميني ثم أتبعه حسني عبدربه بكرة صاروخية انقذها الحارس الكاميروني بصعوبة.
يجري أتوفيستر تغييراً ويسحب إمانا الذي لم يستطع التعامل مع المدافعين الفراعنة ودفع بزميله ممادو أدريسو الذي لم يقدم أي جديد لينطبق المثل القائل "أحمد مثل الحاج أحمد".
بعدها بدقائق أجري المعلم حسن شحاتة تغييره الأول وسحب عماد متعب غير الموفق ليس في هذه المباراة ولكن في كل البطولة ليتأكد أنه ليس مكتوباً له إحراز أهداف في غانا 2008 وشارك بدلاً منه محمد زيدان.
يضيع هدف مصري جديد عندما يحول محمد أبوتريكة كرة عرضية بالمقاس علي رأس حسني عبدربه الذي لعبها بدوره لترتد من القائم الأيمن وكأن الشباك تعانده في معادلة عدد أهداف إيتو خمسة أهداف.
يلعب مبامي بدلاً من إبيالي وهو تغيير لتنشيط هجوم الأسود خاصة بعد أن أعتقد أتوفيستر أن الضغط الهجومي للفراعنة تراجع بعد خروج عماد متعب وهي الخدعة التي شربها المدرب الألماني حيث اندفع لاعبوه في محاولة لإحراز هدف فظهرت الثغرات في دفاعات الكاميرون.
هدف التتويج
ومن هجمة مصرية مرتدة لعب أحمد حسن تمريرة بينية إلي زيدان المتقدم ولكن لحق سونج بالكرة ورفض زيدان التنازل عنها فلم يترك العجوز سونج الذي ارتبك وفقد السيطرة علي الكرة وخطفها الفرعون المصري بإصراره وعزيمته وقدم هدية العمر إلي النجم الكبير جداً محمد أبوتريكة ليسجل أغلي هدف في تاريخه الكروي بتسديدة رائعة عانقت الشباك وبالتأكيد ستكون هذه الغلطة هي نهاية سونج مع منتخب الأسود.
يسحب شحاتة عمرو زكي وينزل بدلاً منه محمد شوقي للسيطرة علي وسط الملعب وزيادة الإحكام الدفاعي بعدما أصبح خط الوسط به ثلاثة لاعبين أحمد حسن وحسني عبدربه ومحمد شوقي.
رفض الحضري أن تنتهي المباراة دون أن يكون له بصمة فيها عندما تصدي ببراعة واقتدار لأخطر فرصة كاميرونية بتصديه لانفراد مبيا.
ينزل إبراهيم سعيد بدلاً من أبوتريكة لإهدار الدقائق الأخيرة المتبقية وزيادة عدد المدافعين ضد الهجمات المتواصلة للكاميرون وفشلت محاولة سونج في التعادل عندما علت الكرة التي لعبها برأسه فوق العارضة وتمر الثواني الأخيرة ثقيلة جداً حتي يطلق كوفي كودجا حكم اللقاء صفارته معلناً حصول الفراعنة علي اللقب الأفريقي السادس.


المعلم..بيتكلم!!
شحاتة: نهائي تاريخي.. وأداء عالمي للاعبينا
أكرا - خاص للمساء:
لم يكن ما تحقق مجرد فوز كروي عادي بل انجاز حقيقي بكل المقاييس رسم البسمة وأدخل الفرحة علي قلوب ملايين وملايين من جماهير الكرة المصرية..لذا عندما يتحدث اصحاب الفرح وتحديداً المعلم حسن شحاتة ومعاونيه عن هذا الانجاز لابد أن ينصت الجميع باهتمام شديد جداً لهذا الكلام.
في البداية تكلم المعلم حسن شحاتة قائلاً ان مباراة الكاميرون نهائي تاريخي بكل المقاييس.
قال شحاتة لقد ادي اللاعبون اداء عالميا بحق وتفوق كل لاعب علي نفسه ولم يبخل أحد بأي مجهود علي الاطلاق لذلك فالفرحة غير عادية واغلي من فرحة بطولة 2006 التي كانت في القاهرة.
اضاف شحاتة ان الفريق اثبت جدارته باللقب في كل المباريات واتمها بالفوز علي الكاميرون للمرة الثانية في البطولة ليتأكد أن التغلب علي الاسود في الدور الأول لم يكن من ضربة حظ وانما عن جدارة واستحقاق شديد.
اكد المدرب العام شوقي غريب أن الفراعنة "يستحقون الفوز بلقب ابطال افريقيا".
قال غريب "نجحنا والحمد لله في حصد ثمار عملنا الجاد والمضني. تعاملنا بذكاء كبير مع جميع المباريات واكدنا تفوقنا علي اقوي المنتخبات وبالتالي نستحق هذا التتويج".
اضاف "أن اللاعبين قدموا مباريات كبيرة واظهروا تفوقهم في جميع اللقاءات. اتوجه اليهم بالتهنئة لانهم حققوا انجازا تاريخيا لبلدهم وشعبهم".
اعرب شوقي عن سعادته الكبيرة والجهاز الفني بالتتويج القاري الثاني علي التوالي وقال "نحن سعداء كثيرا لاننا دخلنا التاريخ من بابه الواسع بعد الفوز بلقبين متتاليين" مشيرا الي ان ذلك "يعود الي الثقة الكبيرة التي وضعت في امكانياتنا من قبل الاتحاد المصري"
تابع "اعتقد اننا كنا متألقين وحققنا مالم يكن منتظرا منا ولم نخذل اتحاد الكرة ولا شعبنا شكك الكثيرون في قدرتنا علي الاحتفاظ باللقب واثبتنا العكس".
اضاف "الانجازات تأتي دائماً بفضل تضافر جهود العديد من العوامل ابرزها الاحتفاظ بالجهاز الفني لان ذلك يضمن الاستمرارية وبالتالي تعزيز الحظوظ في بلوغ قمة منصات التتويج".
من جانبه اكد حمادة صدقي المدرب المساعد للفريق ان كل اللاعبين كانوا رجالا وكانوا عند حسن ظن والثقة بهم فلم يقصر احد أو يتهاون ليس في البطولة فقط ولكن منذ بداية فترات الاعداد.
اضاف صدقي ان ما تحقق يحمل الجهاز الفني مسئولية اضخم في مبارياته المقبلة التي ستشهد منافسات عنيفة في كأس القارات وتصفيات مونديال .2010

الجوهري بعد اللقب الأفريقي السادس:
الإرادة الحديدية.. سبب الفوز بالبطولة
بكر: زاهر بعيد النظر لإصراره علي بقاء شحاتة حتي النهاية السعيدة
كتب - ياسر الشقيري:
فرحة عارمة بالانجاز الكبير الذي حققه منتخبنا الوطني بالفوز للمرة السادسة بلقب البطولة الافريقية.. اكد الكابتن محمود الجوهري المدير الفني لاتحاد الكرة إن الارادة الحديدية للاعبي المنتخب تفوقت في النهاية علي سوء الحظ الذي لازمنا منذ بداية البطولة وتمثل في اهدار العديد من الفرص السهلة امام مرمي الكاميرون.
قال إن الهدف الذي احرزه محمد ابو تريكة جاء نتيجة اصرار ومقاتلة محمد محمد زيدان الذي استخلص الكرة رغم فارق القوة البدنية وارسلها إلي محمد أبو تريكة القادم من الخلف.
قال إن كل اللاعبين كانوا رجالا وبذلوا كل ما في وسعهم واستحقوا اللقب عن جدارة واستحقاق.
قال إن المباراة كانت قوية ومثيرة واستحقت أن تكون نهائي اقوي بطولة أفريقية حتي الآن.
أشار الجوهري إلي أن حسن شحاتة المدير الفني ادار اللقاء بشكل جيد وكان لتغييراته دورها الايجابي في المباراة كشف عن أن هذا الجيل من اللاعبين قادرون علي التأهل الي مونديال 2010 وتحقيق الحلم الغائب منذ سنوات بشرط أن يتم اعدادهم بالشكل الجيد الذي يحافظ علي هذا المستوي المتميز.
من جانبه أكد الكابتن محمود بكر عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة أن هذه البطولة اثبتت أن اللاعب المصري صاحب مهارة وذكاء وحسن تصرف من نظيره الافريقي بشرط ان يتم اعداده جيدا كما حدث وانه قادر علي اللعب في افضل الاندية الاوروبية لو احترف في سن صغيرة.
قال إن البطولة اثبتت ايضا ان المدرب المصري متمثلا في حسن شحاتة افضل من الاجنبي في كثير من الامور بدليل أن مدربين عالميين تساقطوا امامه مثل هنري ميشيل وكلود لوروا وغيرهم اضاف إن هذا الفريق في ظل استمرار مجلس الادارة قادر علي التأهل لمونديال جنوب افريقيا.
شدد علي الدور الكبير الذي لعبه سمير زاهر رئيس الاتحاد وبعد نظره في الابقاء علي الجهاز الوطني ودعمه وقال إنه كان اهم عناصر التقارب بين المجلس والجهاز وتحمل الكثير حتي استطعنا تحقيق هذا الانجاز فشكرا له.
قال إننا بكل ثقة اصبحنا الآن نمتلك منتخبا تخشاه كل المنتخبات الافريقية في القارة السمراء حيث اثبت جدارته وتفوقه علي اقوي هذه الفرق من خلال مواجهاته مع الكاميرون الذي حقق عليه الفوز مرتين وكوت ديفوار وزامبيا.
أضاف أنه يجب أن نعد العدة من الآن لهذا الفريق ومع نفس الجهاز والاستعداد للتصفيات التي تنطلق بعد شهرين وهو ما يعتبر في صالحنا لاستمرار حافز الدعم المعنوي للقب.
خبراء الكرة .. اتفقوا :
إعجاز ..وليس مجرد إنجاز
شحاتة مدرب من طراز فريد .. وقاد الفريق بحب وعزيمة
جمال البدراوي - سامي راغب
اتفق خبراء الكرة ونجوم الكرة السابقون والحاليون علي أن ما حققه منتخب مصر الوطني في أمم غانا 2008 هو إعجاز وليس مجرد إنجاز وهو ما يدعو للفخر بنجوم مصر وبجهازهم الفني والإداري.
أشاروا إلي أن حسن شحاتة المدير الفني لمنتخب مصر مدرب من طراز فريد قاد نجوم مصر باقتدار لفوز غير مسبوق وللمرة الثانية علي التوالي وهو ما لم يتحقق من قبل وتعامل شحاتة ولاعبوه مع البطولة بفكر عال وتركيز شديد بالاضافة إلي تعامله مع لاعبيه بحب وعزيمة حتي تحقق اللقب الغالي.
واعتبر الخبراء ان هذا الجيل من اللاعبين هو الأعظم في تاريخ مصر ومن عظماء الكرة الأفريقية والعربية ونجحوا في اضافة نصر جديد لمصر وسطروا أسماءهم بأحرف من نور.
"المساء" التقت ببعض خبراء الكرة فماذا قالوا:
* في البداية قال الكابتن زكي عثمان المدير الفني السابق للمنتخب والزمالك: ان المباراة النهائية أعادت لي الروح مرة أخري وكانت خير جليس وونيس لي في لحظات المرض التي كنت أشعر بها في الفترة الماضية فالمباريات كلها ترد الروح ويكفي ان المباراة النهائية كانت مفتوحة وشيئاً مفرحاً للغاية
* اللواء عبدالعزيز قابيل: لعب حسن شحاتة بخطة متوازنة بين الدفاع والهجوم وهو ونجوم مصر جيل محترم بكل المقاييس وكانوا مقاتلين وليسوا لاعبين في الملعب.. وإنجاز لم يحدث من قبل.
* الكابتن عادل هيكل: المباراة رائعة سيطر عليها منتخبنا وكانت النتيجة الطبيعية هي الفوز بدون وقت اضافي والانجاز غير متوقع فمنتخبنا ظهر بصورة متكاملة وبنجاح غير مسبوق ومبروك لمصر والعرب جميعا.
* محمود الخواجة: لاعبونا عزفوا سيمفونية جميلة كانت من البداية علي الكاميرون وفي النهاية علي الكاميرون أيضا والذي زين هذا الفوز حالة الحب الجميلة التي يعيشها المنتخب وتضافر وتشجيع كافة المسئولين.
* الدكتور عمرو أبوالمجد عميد كلية التربية الرياضية بجامعة الأزهر قال: كنا نحتاج للفرحة ومصر كلها سعيدة بانجاز النجوم الذين فكرونا بروح أكتوبر العظيم وهو الجيل من اللاعبين حفروا لأنفسهم تاريخا من ذهب لا يمكن نسيانه أبدا.
اضاف ان حسن شحاتة المدير الفني يستحق لقب أعظم مدرب مصري فقد حقق انجازا لم يحققه مدرب مصري آخر من قبل وبصراحة الجميع من لاعبين وجهاز فني وإداري كانوا نجوماً ويستحقون التكريم من جميع قيادات الدولة علي هذا الإنجاز الكبير والرائع.
* الكابتن فاروق جعفر المدير الفني للترسانة ومدرب منتخب مصر الأسبق قال: مبروك لمصر هذا النصر الكبير الذي رسم البسمة علي شفاه جميع المصريين وبصراحة كل اللاعبين كانوا رجاله وعلي قدر المسئولية وقدموا مباريات عالية جدا والجميع لاعبون وجهاز فني بقيادة حسن شحاتة يستحق الاشادة والتقدير والتكريم علي هذا الانجاز غير المسبوق.
* أما الكابتن طه بصري المدير الفني للاتحاد السكندري فقال: ان أقل ما يمكن قوله لهؤلاء اللاعبين انهم جيل عظيم وهو جيل الوصول باذن الله لكأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا بقيادة الكابتن البارع حسن شحاتة الذي قاد منتخب الفراعنة ببراعة نحو اللقب السادس متفوقا علي جميع المدربين ويستحق بالفعل لقب أفضل مدرب في البطولة.
أشار بصري إلي ان منتخب مصر وضع في اعتباره منذ المباراة الأولي الفوز ويكفي انهم تغلبوا علي منتخبات كبيرة وعريقة كانت مرشحة للقب.
* اضاف الكابتن طاهر أبوزيد: أن المشاعر لا توصف وهؤلاء اللاعبون من الجيل الحالي والجهاز الفني قدموا ملحمة طيبة وانجازا غير مسبوق في ظل تقدم كرة القدم الأفريقية ووجود لاعبين محترفين مهرة يشتركون في دوريات أوروبية متنوعة وتغلب أبناء شحاتة عليهم يثبت كفاءة أبناء مصر.
أغلي انتصار
* الكابتن محمد صلاح المدير الفني لبلدية المحلة قال: منتخب مصر حقق أهم وأغلي انتصار واضاف النجمة السادسة لسجله الحافل ليتوج بطلاً لأفريقيا بلا منافس وللمرة السادسة في تاريخه المحلي بالانجازات وتفوق اللاعبون المصريون علي نجوم المنتخبات الأخري وكذلك حسن شحاتة الذي تفوق علي نفسه وعلي عتاولة التدريب العالميين وحقق اللقب الثاني له علي التوالي عن جدارة واستحقاق.
* وقال الكابتن محمد عامر المدير الفني لبترول أسيوط: ان البطولة جاءت بالكفاح والعرق وبالأداء الرجولي في الملعب لاعبون رجالة وجهاز فني كفء بقيادة حسن شحاتة وجهازه المعاون مشيرا إلي أن الله أنصف هذا الجهاز بعد سيل الانتقادات قبل البطولة ومبروك لمصر ولجميع المصريين هذا الانجاز الرائع والعظيم للمرة السادسة والثانية علي التوالي.
* أما الدكتور جمال محمد علي المدير الفني للكروم فقال: "ان الموال من أوله حلو" فقد كانت البداية ممتازة وعلي الكاميرون والنهاية سعيدة للغاية وأيضا علي الكاميرون.. ونحن مدينون لهذا الجيل من اللاعبين والجهاز الفني لأنهم فرحونا وفرحوا الشعب المصري بأكمله من أسوان للإسكندرية.
أشار د.جمال انني توقعت بالفعل الفوز وبهدف وحيد وفي آخر ربع ساعة ايضا مؤكدا ان هذا المكسب يعد هو الأغلي والأعظم في تاريخ منتخب مصر وهذا الجيل من اللاعبين والجهاز الفني الكفء.
* أحمد الكاس المدرب العام لطلائع الجيش ونجم مصر السابق: ان منتخب مصر حقق بطولة تاريخية ليواصل تفوقه علي منتخبات القارة بلا منافس بأداء عال وممتاز نال اعجاب واحترام وتقدير جميع المسئولين وعلي رأسهم بلاتر رئيس الاتحاد الدولي وعيسي حياتو رئيس الاتحاد الأفريقي وبصراحة كل لاعبي مصر كانوا نجوماً بلا استثناء.
* منير عقيلة مدرب طلائع الجيش قال: ان التركيز كان السبب الأول والرئيسي لنجوم مصر في الفوز بالبطولة السادسة والمستوي كان عالياً جداً والكابتن حسن شحاتة قاد نجوم مصر بحنكة واقتدار لإنجاز عالمي غير مسبوق في تاريخ القارة السمراء وبصراحة كل الشكر والتقدير لحسن شحاتة ولاعبيه وجهازه المعاون.
زاهر.. صائد البطولات :
مليون جنيه..لكل لاعب في المنتخب
الانجاز القادم.. الوصول لنهائيات مونديال 2010
محمد مجاهد - علي عبدالهادي
شكراً للمولي عز وجل شكراً للسيد الرئيس محمد حسني مبارك راعي الرياضة والرياضيين الذي اعطانا الدفعة القوية منذ بداية البطولة حتي حققنا الحلم الكبير والانجاز غير المسبوق للكرة المصرية.. بهذه الكلمات تحدث العريس صائد البطولات الكابتن سمير زاهر رئيس اتحاد كرة القدم والذي حصدت الكرة المصرية في عهد رئاسته لاتحاد الكرة علي 3 بطولات افريقية تاريخ كبير لسمير زاهر مع عالم الإدارة.
أجرت "المساء" اتصالاً تليفونياً مع رئيس الاتحاد قال خلاله انها حقا فرحة عارمة استطاع فريقنا القومي أن يقدمها للشعب المصري الاصيل والرائع الذي كان معنا في كل لحظة إذ اقول بكل صراحة هذا الجيل من اللاعبين هو الافضل في تاريخ الكرة المصرية.. جيل بطولات حقا لا نخشي الأسود أو الافيال وكل الالقاب الوهمية.. أن جميع اللاعبين بلا استثناء يستحقون التقدير والتحية والثناء.
واضاف رئيس الاتحاد أن مشوارنا القادم بأذن الله هو الصعود لكأس العالم 2010 بقيادة هذا الجهاز الفني ايضا وهذا حلم اتمني ان احققه خلال رئاستي لاتحاد كرة القدم.
وعن التكريم قال يستحق الجهاز الفني وجميع اللاعبين.. اقصي انواع المكافآت والتكريم بعد أن حققوا الحلم.. ولن اتحدث عن المكافآت حاليا ولكنها من الدولة والمجلس القومي والاتحاد قد يصل إلي مليون جنيه لكل لاعب واتمني ان يكون المبلغ اكثر من ذلك.
وهناك رحلة عمرة للفريق فوراً واعتقد ان مصر كلها ستشارك في تكريم المنتخب المصري صائد البطولات صانع المعجزات الكروية.
كنت واثقاً ثقة كاملة بالفوز بالبطولة وغادرت المستشفي قبل السفر إلي غانا ب 24 ساعة لكي اقوم برئاسة البعثة الكل داخل الاتحاد قالوا لي "وشك حلو" لابد ان تتولي قيادة الفريق ولذلك نزلت علي هذه الرغبة ووافقت هذا ما قاله المحاسب حازم الهواري رئيس البعثة "وش السعد" قال الهواري الحمد لله.. الحمد لله حققنا المعجزة الكروية.. كنا احسن فريق في البطولة حققنا افضل نتائج نمتلك احلي مجموعة من اللاعبين لدينا احسن جهاز فني واداري وطبي في تاريخ الكرة المصرية.. تفوقوا علي انفسهم اثبتوا بالدليل والنتائج انهم استاد الكرة الافريقية وهذا لم يأت من فراغ وانما الكل عزف سيمفونية رائعة بلا نشاز القلوب كلها كانت مفتوحة.. الجماهير لعبت دورا كبيرا.. مصر كبيرة.. مصر رائعة مصر هي التي قامت بإنشاء الاتحاد الافريقي وبإذن الله موعدنا وانتصاراتنا القادمة ستكون في الوصول لنهائيات كأس العالم بجنوب أفريقيا .2010
أما عن التكريم فقال لن يبخل اتحاد الكرة بأي مبالغ لهؤلاء اللاعبين والجهاز الفني وفي النهاية الحمد لله الف مليون مرة.
* وقال الكابتن احمد شاكر امين صندوق الاتحاد ان البطولات لا تأتي بالصدفة.. بل التخطيط السليم من اتحاد الكرة أولاً والجهاز الفني الرائع بقيادة الكابتن حسن شحاتة ومجموعة اللاعبين الاوفياء الذين سجلوا اسماءهم باحرف من نور في سجل الكرة المصرية لانهم حققوا انجازات رائعة وغير مسبوقة للكرة المصرية علي مدي تاريخها الطويل.. هذا الجيل يستحق افضل تاريخ وفي رأيي الشخصي ان الجهاز الفني يعتبر افضل جهاز في تاريخ الكرة المصرية.
والبطولة كانت في غاية الصعوبة والحمد لله مصر تفوقت بدرجة امتياز.
جماهيرنا في غانا: أبوتريكة.. خطف الكيكة
أصحاب الفرح : نحلم بمونديال جنوب أفريقيا.. وإسعاد المصريين
أكرا - خاص للمساء:
احتفل لاعبو المنتخب الوطني بالحصول علي أغلي كأس في أقوي بطولة افريقية حتي الآن.. أعرب اللاعبون عن سعادتهم الكبيرة بالفوز علي الكاميرون في النهائي واكدوا انهم صنعوا تاريخا جديداً للكرة المصرية علي المستوي الافريقي واصبح الحلم الأكبر لديهم هو تخطي تصفيات مونديال جنوب أفريقيا القادمة والتأهل للمشاركة في النهائيات من اجل استمرار اسعاد الملايين من الجماهير المصرية قدموا جميعاً التهنئة الي الجماهير المصرية وانهم كانوا كلمة السر في تحقيق هذا الانجاز.
وغنت جماهيرنا في غانا أبوتريكة خطف الكيكة وقضت ليلة جميلة من أجمل ليالي العمر فرحانة وسعيدة بحصول فريق مصر علي كأس أفريقيا للمرة الثانية علي التوالي وحققت حلم 80 مليون مصري واسعدت الفراعنة.
أكد احمد حسن كابتن المنتخب الوطني أن مهمة اللاعبين كانت الدفاع عن لقبهم وحققوا ذلك عن جدارة بعد أن تعاهدوا علي المكسب والفوز في كل مباريات.
اضاف محمد زيدان أن اللقب انجاز افريقي جديد للكرة المصرية وأن سعادته كبيرة بالمساهمة في تحقيقه مشيراً إلي أن المنتخب خالف كل التوقعات بالاحتفاظ باللقب.
أكد وائل جمعة مدافع المنتخب أن اصعب لحظة في المباراة كانت في الدقائق الخمس الأخيرة حيث هاجمت الكاميرون بكل ما لديها مشيراً إلي أن كل اللاعبين كانوا رجالاً حيث تعاهدوا علي الفوز وحققوه.
اشار سيد معوض الظهير الايسر للمنتخب واحد النجوم الكبار في البطولة إلي البطولة مكسب كبير لنا حيث انها الأقوي والافضل من كل البطولات مؤكداً أنه علي المستوي الشخصي صنع تاريخا لنفسه مع المنتخب الوطني.
اما عريس البطولة محمد أبوتريكة فقال إن ما تحقق إنجاز رائع ساهم فيه جميع اللاعبين واكدوا انتماءهم لبلدهم مشيراً الي انه شعر بعد احرازه هدف الفوز بنفس الشعور الذي انتابه في مباراة الأهلي والصفاقسي التونسي في النهائي الافريقي لرابطة الابطال مشيراً الي ان المنتخب الوطني استحق اللقب عن جدارة.
أما عماد متعب فقال إن المهم هو الفوز بالبطولة بغض النظر عمن يسجل الأهداف.
قال عمرو زكي إن الجماهير هي صاحبة الفضل الأول في هذا الانجاز اضاف شادي محمد أن البطولة كانت من اصعب مايكن ولكن الاصرار والعزيمة كانت وراء الفوز باللقب.

http://www.algomhuria.net.eg/almessa/today/sports/detail00.asp

 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#36
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

عدالة السماء تنزل على إستاد دوجان ... فوز تاريخي ومستحق لمصر بكأس أفريقيا

كتب : علي صالح : بتاريخ 10 - 2 - 2008
بعد حمد الله تعالى وتوفيقه أولا فلا شك أن الفوز الذي حققه المنتخب المصري بالأمس لم يأت وليد الصدفة ولكنه جاء عن جهد وعرق وإصرار وعزيمة وجيل من أفضل أجيال الكرة المصرية خلقا ومهارة وفنا يقودهم رجل تحمل الكثير
وحيكت ضده الدسائس والمؤامرات ومعه جهاز فني مساعد على مستوى عال من التخطيط
كما أود أن ألفت النظر إلى رجل ظلم هو الآخر قبل بداية مباراة الأمس من كثير من أحبتنا المعلقين ولكنه كان الجندي المجهول في المباراة ألا وهو الحكم البنيني كوفي كودجا الذي أدارها بكفاءة عالية تليق بسمعة القارة السمراء ولم يرهبه وجود عيسى حياتو الكاميروني على رأس الكاف ولا مطالبات لاعبي الكاميرون بضربات جزاء خلال شوطي المباراة وكان عادلا جدا ليؤكد أنه جدير بقيادة نهائي أفريقيا
وهكذا حقق المنتخب المصري الفوز بالبطولة الأفريقية رقم 26 وصنع البسمة على شفاه المصريين ورغم المعاناة التي يعيشها قطاع كبير من الشعب تحت وطأة الغلاء التي اجتاحته مطلع هذا العام إلا أن الكل نسي همومه وألوان فرقه وتوحد الجميع خلف المنتخب المصري الذي حقق الانتصار الرائع بهدف الشاب الخلوق والمتعاطف مع غزة دائما أبوتريكة في الدقيقة 78 من عمر اللقاء بعد ضغط قوي من المبدع محمد زيدان على العجوز سونج واستخلص الكرة ومنحه كودجا كوفي الفرصة ليمررها قاتلة إلى أبوتريكة ليسددها زاحفة داخل المرمى لتهتز معها حناجر وقلوب 70 مليون مصري يتقدمون الوطن العربي وتعم الفرحة أرجاء البلاد والعباد
جاءت المباراة التي شهدها إستاد دوجان بالعاصمة الغانية أكرا ذات بداية حذرة من جانب الفريقين وخاصة المنتخب الكاميروني لسابق خسارته أمام المنتخب المصري في الأدوار الأولى للبطولة وجاءت أولى هجمات اللقاء كاميرونية عن طريق صمويل غيتو ولكنها لم تمثل خطورة حقيقية على المرمى المصري وبعدها بدقائق بدا السيرك المصري عن طريق التسديدات المتتالية لكل من حسني عبدربه وسيد معوض وتوالت الهجمات المصرية على المرمى الكاميروني وجاءت اخطر هذه الهجمات في الدقيقة 18 من هجمة منظمة للمنتخب المصري يسددها عماد متعب لتصطدم بالحارس وتعود إلى ابوتريكة الذي يسددها خارج الملعب
وكانت هذه الفرصة بمثابة تسيد تام للمنتخب المصري لمجريات الشوط الأول حيث انتفض على كافة المحاور وتالق لاعبوه وتاه لاعبو المنتخب الكاميروني وفي الدقيقة 35 تاتي الفرص الخطرة الثانية للمنتخب المصري عندما ينفرد عماد متعب تماما بالحارس كاميني ولكنه يتسرع ويسدد الكرة في جسد الحارس
وتنتهي أحداث الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين وليضع فوز محقق في هذا الشوط من المنتخب المصري
ومع بداية أحداث الشوط الثاني يتألق المصريون ويبدعون ويمتلكون المباراة تماما وسط غياب للاعبي الكاميرون ومعهم اوتفيستر الذي بدا لاحول له ولا قوة أمام موجات الهجوم العاتي من جانب أبناء حسن شحاتة الساجدين لربهم والمتسلحين بقرآنهم ليثبتوا للفيفا والكاف وغيرهم ممن استبعدهم من الترشح للفوز بأنهم الأجدر بالكأس الغالية وكانوا عند حسن الظن
ورغم تعاطف القائم اليمن مع كاميني الذي أبدع هو الآخر وتألق ومنع فريقه من هزيمة مدوية إلا أن الشباب والقوة والحماسة جعلت زيدان المشاكس يتغلب على سونج العجوز ويخطف منه الكرة ويمررها قاتلة إلى أبوتريكة الذي لم يجد صعوبة في إيداعها مرمى كاميني معلنا عن فوز مستحق للمنتخب المصري بالمباراة والبطولة
وتمر الدقائق الباقية ثقيلة على المصريين سريعة على الكاميرونيين جتى يطلق كوفي كودجا صافرته معلنا فوزا مصر بالبطولة رقم 26 وبالكأس السادسة في تاريخه محققا إنجازا غير مسبوق

http://www.almesryoon.com/ShowDetails.asp?NewID=44557&Page=14
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#37
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

[FONT=arial (arabic)]رسالة أكرا : عزت النجار ـ عبد المنعم الاسطي[/FONT]​
[FONT=arial (arabic)]ابوتريكة الحمد لله ـ احمد حسن وقبلة لكأس البطولة ـ حسنى عبدربه يحمل كأس احسن لاعب[/FONT]
[FONT=arial (arabic)]
كتب المنتخب الوطني الأول لكرة القدم مجدا كرويا جديدا‏,‏ وأضاف الفريق انجازا يضاف لانجازاته‏,‏ وعاشت الجماهير الكروية المصرية ليلة من أسعد لياليها‏,‏ وذلك بعد تتويج الفريق المصري بطلا لبطولة كأس الأمم الإفريقية الـ‏26‏ والتي اختتمت مساء أمس بالعاصمة الغانية أكرا بعد فوزه علي نظيره الكاميروني بهدف وحيد في المباراة النهائية للبطولة التي أقيمت بالاستاد الرئيسي بالعاصمة أكرا ليرقص الفريق المصري ويطبل علي الانغام الإفريقية مع جماهيره المصرية التي زحفت خلفه فرحا بالبطولة والكأس‏,‏ وقد جاء انجاز الفريق المصري وفوزه بالمباراة والبطولة عن جدارة واستحقاق خاصة بعد العرض القوي الذي قدمه في المباراة النهائية ونجاحه في مواصلة انتصاراته حتي النهاية ليحقق الانجاز للمرة الثانية علي التوالي ويحتفظ باللقب ويبقي الكأس الإفريقية مصرية‏,‏ كما حقق حسن شحاتة وجهازه الفني الانجاز الثاني بتحقيق الكأس للمرة الثانية تحت قيادتهم‏.‏

وإذا انتقلنا للمباراة نجد أنها خرجت قوية وسريعة كان المنتخب الفريق الأفضل فيها والأكثر سيطرة وخطورة خاصة في الشوط الأول الذي أهدر فيه العديد من الفرص السهلة في الوقت الذي نجح فيه الحارس الكاميروني كاميني في انقاذ مرماه من العديد من الفرص‏.‏ أما في الشوط الثاني فقد تبادل فيه الفريقان الهجمات وتألق الحارسان ونجح محمد زيدان في استغلال خطأ المدافع الكاميروني سونج ليحرز أبوتريكة هدف مصر وهدف البطولة والمباراة ويحافظ علي هدفه حتي النهاية والتتويج الذي كان من جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي وعيسي حياتو رئيس الاتحاد الإفريقي ورئيس جمهورية غانا الذي شهد المباراة‏.‏

فرص وتعادل سلبي
شهد الشوط الأول أداء قويا ومرتفع المستوي من الفريقين غلب عليه الطابع التكتيكي والخططي حيث وضحت الرقابة من دفاع الفريقين علي المهاجمين ولاعبي خط الوسط كما كانت هناك محاولات من كل فريق لتضييق المساحات في الملعب وغلق طرق اللعب وإيقاف الإنطلاقات أمام الفريق الآخر سواء من العمق أو الاجناب مع الضغط من وسط الملعب ورغم ذلك كان الفريق المصري هو الأفضل والاكثر خطورة وسيطرة بفضل سرعة لاعبيه وتمريراتهم المتقنة وإجادتهم الانتشار في الملعب ولذلك اتيحت لهم العديد من الفرص السهلة ولكنهم أهدروها تباعا في الوقت الذي وضحت فيه سيطرة الدفاع المصري علي مجريات اللقاء خاصة في ظل طريقة لعب الفريق الكاميروني‏1/5/4‏ وبمهاجم واحد هو صامويل ايتو ولذلك شهدت المباراة تقدم المدافعين مع الهجمات سواء وائل جمعة أو هاني سعيد وشادي محمد‏..‏ كما كانت هناك انطلاقات عديدة للظهيرين احمد فتحي وسيد معوض‏..‏ ورغم ان بداية المباراة شهدت فترة من جس النبض اتيحت خلالها هجمة خطيرة للكاميرون إلا أنه كان واضحا أن هناك صراعا للسيطرة علي منطقة المناورة وبمرور الوقت نجح الفريق المصري في ذلك مع تحركات حسني عبدربه وابو تريكة واحمد حسن ومساندة الظهيرين والمهاجمين عمرو زكي وعماد متعب‏..‏ وبدأ الفريق في السيطرة والهجوم والتسديد وكانت البداية لحسني عبدربه ومن بعده سيد معوض ثم يسدد متعب فوق العارضة‏..‏ وتبدأ خطورة الفريق المصري في الظهور واهدار الفرص حيث سدد كل من متعب وابو تريكة من هجمة للفريق المصري ولكنهما سددا فوق العارضة‏..‏ ويجري اوتوفيستر المدير الفني الألماني للكاميرون تغييرا مبكرا بعد‏12‏ دقيقة بخروج سونج الصغير ويدفع باللاعب بييني‏..‏ ويسدد جيومي أول كرة كاميرونية ينقذها عصام الحضري حارس مرمي مصر‏..‏ ومن هجمة مصرية ينفرد متعب بمرمي الكاميرون ويسدد كرة قوية ينقذها الحارس كاميني وترتد إليه أبو تريكة الذي يسددها والمرمي خال فوق العارضة‏,‏ ويعود أبو تريكة وينفرد بمرمي الكاميرون ويسدد وينقذ الحارس الكاميروني ويقود إيتو مهاجم الكاميرون هجمة منفردة يسدد من خلالها كرة قوية تمر بجوار القائم‏..‏ وتتواصل هجمات الفريق المصري ويهدر متعب أخطر فرصة لمصر عندما انفرد بمرمي الكاميرون وسدد كرة قوية ينقذها الحارس وترتد اليه مرة أخري فيسددها فوق العارضة‏..‏ وتشهد الدقائق الأخيرة محاولات من كل فريق حتي يطلق الحكم البنيني كودجي كوفي صافرته معلنا انتهاء الشوط الأول‏.‏

هدف المباراة والبطولة
رغم أن الشوط الثاني جاء أقل مستوي فنيا بقليل من سابقه إلا أنه كان حماسيا‏,‏ ولعل السبب في ذلك هو نجاح كل فريق في تعديل اخطائه وسلبياته والتركيز علي ايجابياته ولذلك بدأ هذا الشوط بتحركات كاميرونية ومحاولات هجومية وتسديدة لحسني عبدربه ينقذها الحارس الكاميروني ويجري حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب اول تغيير بنزول محمد زيدان بدلا من عماد متعب غير الموفق ويعاود الفريق المصري هجومه ومن هجمة مصرية منظمة يرفع ابوتريكة الكرة عرضية داخل منطقة جزاء الكاميرون ينقض عليها حسني عبدربه برأسه قوية تصطدم بالقائم وترتد للملعب ويخرجها الدفاع الكاميروني وينال اتوبا لاعب الكاميرون انذارا ويجري مدربه تغييرين متتاليين وبعد مرور الوقت ينخفض المستوي وينحصر اللعب وسط الملعب وتقل الخطورة والهجمات وسط محاولات من الفريقين توقفت عند اقدام المدافعين ويبدو أن ذلك كان الهدوء الذي يسبق العاصفة لانه عند الدقيقة‏78‏ ينجح الفريق المصري في تسجيل هدفه الأول‏,‏ وهدف المباراة الوحيد عندما تلقي المدافع الكاميروني سونج الكبير كرة خلفية وهو مواجه لمرماه فينقض عليه اللاعب المصري محمد زيدان ويلتحم اللاعب في صراع علي الكرة تنتهي بتمرير زيدان للكرة عرضية إلي محمد أبو تريكة المنطلق من الخلف والمنفرد بالمرمي فيسددها قوية في الزاوية اليمني للحارس الكاميروني محرزا هدف المباراة والبطولة‏..‏ بعدها يندفع الفريق الكاميروني للهجوم‏,‏ ويتراجع الفريق المصري للدفاع مع محاولات لهجمات مرتدة‏,‏ ويسدد جيرمي‏,‏ وينقذ عصام الحضري‏..‏ ويدفع حسن شحاتة باللاعب محمد شوقي بدلا من عمرو زكي‏..‏ وينفرد مامأدو ادريسا بمرمي مصر ويسدد كرة قوية ينقذها عصام الحضري وينال كل من أحمد حسن من مصر ومبايا من الكاميرون انذارا‏.‏وينزل إبراهيم سعيد بدلا من محمد أبو تريكة ويواصل الفريق الكاميروني هجومه ويتألق الحضري في التصدي للتسديدات الكاميرونية‏..‏ ومن كرة عرضية يسدد ادريسا برأسه فوق العارضة ويختتم سونج الكبير المباراة بتسديدة رأسية تعلو العارضة بعدها يعلن حكم إنهاء المباراة‏,‏ وفوز الفريق المصري بالكأس‏.

http://www.ahram.org.eg/Index.asp?CurFN=spor5.htm&DID=9489

[/FONT]
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#38
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

[FONT=arial (arabic)]كتب: حسن المستكاوي[/FONT]​
[FONT=arial (arabic)]لاعبوا المنتخب يحتفلون بهدف ابوتريكة وفى الاطار الايدى تمسك بكأس البطولة للمرة السادسة[/FONT]
[FONT=arial (arabic)]
الآن نفرح ونهتف فقد انتهت الحفلة‏..‏ المنتخب الوطني توج بطلا لإفريقيا للمرة السادسة‏,‏ برجاله الأبطال‏,‏ وبروح الفريق وروح الجماعة وباللعب أيضا‏,‏ فقد فرض المنتخب كلمته وسيطرته الكاملة علي الأسود‏,‏ وكنا نستحق الفوز بثلاثة أهداف نظيفة علي الأقل‏,‏ هي بطولة جميلة‏,‏ ولها مذاقها الخاص‏,‏ فهي خارج الأرض‏,‏ والكبار يفوزون علي أرضهم وخارجها‏!..‏

أكتب الآن علي أصوات أبواق السيارات‏,‏ وعلي صوت جماهير مصر التي تدفقت علي الشوارع والميادين‏,‏ تعبيرا عن الانتماء والكبرياء الوطني‏,‏ فتلك هي كرة القدم‏,‏ فمصر علي مدي‏20‏ يوما كانت عائلة واحدة‏,‏ ولها مشروع قومي واحد‏,‏ هو المنتخب والفوز بكأس إفريقيا‏,‏ وجمال الرياضة وكرة القدم بالتحديد أن نتائجها سريعة‏,‏ وملموسة‏,‏ ثم إن كل لاعب بالفريق يلعب بالنيابة عنك وعني‏,‏ وفوزه هو فوزك وفوزي‏,‏ وكل شعوب العالم تفرح وتحتفل‏,‏ ولم يقل أحد في ألمانيا إنهم شعب يعاني الاحباط‏,‏ ولم يقل أحد في فرنسا إنهم يعوضون بالفوز بكأس العالم ويخرجون في مظاهرات فرح بالملايين لأنهم يعانون مشاكل اقتصادية‏..‏ الذين يرددون هذا الكلام لا يعرفون قيمة الرياضة ولا معانيها‏,‏ ولا سحرها‏,‏ ولا أسرار شعبيتها الجارفة‏..‏ وإلا عليهم أن يسألوا شعوب الأرض بمختلف ثقافاتها وحضارتها وقواها الاقتصادية والسياسية لماذا تخرجون إلي الشوارع والميادين بالملايين؟‏!.‏

لكن في المباراة أيضا الكثير من كرة القدم‏,‏ فقد تفوق المنتخب‏,‏ وكان الفريق منذ الطلقة الأولي مسيطرا ومبادرا‏,‏ وقد فوجئت بذلك‏,‏ فلم أشاهد منتخب الكاميرون‏,‏ الذي سيلعب ليثأر‏,‏ ولم أشاهد نجومه الذين يساوون الكثير ويلمعون في سماء الكرة الأوروبية‏..‏ كيف تفوقنا لهذه الدرجة؟‏!‏

**‏ أولا‏:‏ لعبنا بثقة‏,‏ والثقة تجعل اللاعب قادرا علي رؤية الملعب‏,‏ ورؤية زميله‏,‏ ورؤية منافسه أيضا‏..‏ وتلك الثقة استمدها لاعبو المنتخب من انتصاراتهم المتتالية ومن فوزهم علي أكبر وأقوي فريقين بعد المنتخب طبعا‏,‏ وهما كوت ديفوار والكاميرون‏!.‏

**‏ ثانيا‏:‏ لعب حسن شحاتة مدربنا الطيب والمتواضع خلقا‏,‏ بتشكيل الفوز والثقة‏,‏ فلم يتفلسف بالتغيير من البداية‏,‏ وكلف وائل جمعة برقابة إيمانا العملاق‏,‏ ووضع إيتو تحت حراسة شادي‏,‏ وخلفهما كان الهادئ الصامت هاني سعيد وتشعر أنه من فرط سلاسة الأداء بأن هاني سعيد لا يعرق وبالمناسبة كان بيكنباور أحد أساطير الدفاع في العالم‏,‏ يضرب به المثل بأنه رشيق ولائق بدنيا لدرجة أنه لا يعرق‏..‏ وهاني سعيد من مواليد كوماسي‏!!.‏

**‏ ثالثا‏:‏ قام أحمد حسن وحسني عبدربه‏,‏ بجهد خارق في وسط الملعب‏..‏ كيف ينجح لاعبان في هزيمة أربعة أسود؟‏!‏ لقد تحركا بديناميكية‏,‏ وكان حسني يتقدم فيرتد حسن‏,‏ ويتقدم حسن فيعود حسني‏,‏ كي يبقي الوسط المصري متزنا وموزونا‏..‏ بينما تحرك عمرو زكي في كل أرجاء الملعب فهو المدافع في الطرف الأيسر والمساند لسيد معوض‏,‏ باعتباره العضلات والقوة‏,‏ وفي الوقت نفسه تجده في المقدمة‏..‏ تساءلت‏:‏ هل نلعب باثنين عمرو زكي؟‏!.‏

**‏ رابعا‏:‏ واصل أحمد فتحي تألقه من الجبهة اليمني‏,‏ وكان محل ثقة مدربه لإيقاف الجبهة اليسري لفريق الكاميرون بمساندة من شادي‏,‏ وأحمد حسن‏,‏ ولاحظ أن الدفاع بالمجموعات كان تكليفا رائعا من مدربنا الوطني حسن شحاتة فالكثرة تغلب القوة‏!.‏

**‏ خامسا‏:‏ كم كان حسن شحاتة جريئا وشجاعا حين منح الأسطي أبوتريكة حرية حركة في نصف ملعب كوت ديفوار‏..‏ وقد شكل أبوتريكة مع أحمد حسن محورين أساسيين‏..‏ حسن في نصف ملعبنا كمحور ارتكاز‏,‏ وأبوتريكة في نصف ملعب كوت ديفوار كمحور هجومي يصنع الألعاب ويقتحم من العمق مخترقا أشجار السنديان الكاميرونية‏!..‏

**‏ سادسا‏:‏ متعب تحرك كثيرا بصورة جيدة كالمعتاد وكان يصنع لنفسه الموقع والمكان‏,‏ ولكن التفوق لم يحالفه في مرتين كان قادرا علي التهديف فيهما‏!‏

**‏ سابعا‏:‏ ثبت بالدليل القاطع وبالنجوم الساطعة الذين شاركوا في مباريات البطولة أن حسن شحاتة خاض كل مباراة بتكتيك مختلف‏,‏ لكن المفاجأة الحقيقة أن شحاتة كان مبادرا ولم يلجأ للتحفظ‏,‏ في تلك المباراة النهائية الفاصلة والحاسمة أمام الكاميرون‏,‏ وهو ما يعكس ثقته في نفسه وثقته في لاعبيه‏..‏ والمفاجأة الأخري أن لاعبي مصر كانت لياقتهم أفضل من لياقة منتخب الكاميرون‏!‏

يبقي الهدف الجميل‏..‏ الهدف الذي يحسب أولا لزيدان الضاغط علي سونج بلا يأس‏,‏ وتمرير الكرة وسط مدافعين من الكاميرون بأظافر قدمه إلي أبوتريكة ليسجل منها أغلي أهداف البطولة‏..‏ ونسيت أن اسأل‏:‏ أين منتخب الكاميرون؟ لماذا لم يكن موجودا؟‏!‏

إن هذا الانتصار‏,‏ وتلك البطولة فيها الكثير الذي يجب أن يقال عن مستوي المدرب المصري وعن مستوي اللاعب المصري‏,‏ وعن مسابقة الدوري المصري‏,‏ وعن شبح المحترفين الأفارقة‏,‏ وعن أسلحتنا التي تحدثنا عنها قبل البطولة في مواجهة الأسلحة الإفريقية‏..‏ وأساليب لعبنا التي نجيدها‏,‏ فنحن لعبنا مثلا مع كوت ديفوار بطريقة مختلفة عن طريقة لعب غانا مع كوت ديفوار‏..‏ هم يلعبون معا بأسلوب ونحن نلعب ويجب أن نلعب معهم بأسلوب آخر‏!‏

مبروك لمدرب المنتخب وجهازه الفني‏..‏ مبروك للاعبينا الذين رفعوا رأس المصريين‏..‏ مبروك يامصر‏..‏ مشروعك القومي الذي التف حوله شعبك كله‏..‏ بس خلاص‏!!‏

ملاحظة‏:‏ الدرجات‏..‏ عشرة من عشرة للمرة الثانية في البطولة لجميع اللاعبين والجهاز الفني‏..‏ ولجمهور مصر في الداخل والخارج‏!

http://www.ahram.org.eg/Index.asp?CurFN=spor7.htm&DID=9489

[/FONT]
 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#39
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

[FONT=arial (arabic)]رويترز‏:‏ الفراعنة ملوك افريقيا
وكالة الصحافة الفرنسية‏:‏ منتخب مصر استحق اللقب لأنه الأفضل[/FONT]


[FONT=arial (arabic)]قالت وكالة رويترز للانباء في تقرير مطول لها عقب فوز مصر بكأس أمم افريقيا الفراعنة اثبتوا أنهم ملوك افريقيا عندما وأحرز محمد أبو تريكة هدفا قبل النهاية بأقل من ربع ساعة ليقود منتخب مصر للاحتفاظ بلقب كأس الامم الافريقية مستغلا تمريرة من البديل محمد زيدان ليسدد من مدي قريب في مرمي كارلوس كاميني حارس الكاميرون في الدقيقة‏78.‏ وأشارت الوكالة الي ان هذه المرة السادسة التي يفوز فيها منتخب مصر بكأس الامم الافريقية وهو رقم قياسي‏,‏ كما أنه الفريق الثالث فقط الذي ينجح في الدفاع عن لقبه‏.‏ واصبح مديره الفني حسن شحاتة ثاني مدرب في تاريخ البطولة يحرز اللقب مرتين متتاليتين‏.‏ ونوهت رويتر بأن الفراعنة احرزوا اللقب بعد مسيرة قوية خلال البطولة شهدت فوزه في المباراة الافتتاحية علي الكاميرون‏4-2‏ بالاضافة الي انتصار تاريخي علي كوت ديفوار في الدور قبل النهائي‏4-1.‏ وقالت ان شحاتة مدرب مصرلم يجر أي تغيير علي التشكيلة الاساسية التي لعب بها أمام ساحل العاج فيما دفع الالماني اوتو فيستر مدرب الكاميرون بالمخضرم بيل تشاتو بدلا من اندري بيكي قلب الدفاع الذي طرد أمام غانا في الدور قبل النهائي‏.‏ وقالت وكالة رويترز الفريق المصري لعب بصورة أكثر ثباتا في الشوط الثاني وفرض قبضته علي مجريات اللعب بينما بدا افتقاد الفريق الكاميروني قائلا لخط الوسط بعد خروج الكسندر سونج‏.‏ وبرغم أن فيستر مدرب الكاميرون حاول استعادة السيطرة علي الوسط بادخال موديستي مبامي بدلا من جويل ايبالي الا أن الفريق المصري كانت له الكلمة العليا‏.‏ وأشارت وكالة رويتر الي تراجع الفراعنة للدفاع في نهاية المباراة لكن الاسود التي لا تقهر لم تستطع الزئير مجددا‏.‏

من جانبها قالت وكالة الصحافة الفرنسية ان هذه هي المرة الثانية علي التوالي التي يلعب فيها ابو تريكة دور قيادة مصر الي اللقب عندما قام بذلك قبل عامين بتسديده ركلة الجزاء الترجيحية التي منحت الفراعنة اللقب علي حساب كوت ديفوار في المباراة النهائية‏.‏ كما ان هذه هي المرة الثانية التي يتفوق فيها المنتخب المصري علي نظيره الكاميروني في البطولة الحالية بعدما سحقه‏4-2‏ في الجولة الاولي‏.‏ وقالت ان منتخب مصر عزز رقمه القياسي في عدد الالقاب بكأس سادسة بعد اعوام‏1957‏ و‏1959‏ و‏1986‏ و‏1998‏ و‏2006,‏ وكرر بالتالي انجازه عام‏1959‏ عندما نجح في الاحتفاظ باللقب‏,‏ حيث وحده مع غانا‏(1963‏ و‏1965)‏ والكاميرون‏(2000‏ و‏2002)‏ حققوا هذا الانجاز وبالتالي يكون منتخب مصر هو الوحيد الذي حافظ علي لقبه مرتين‏.‏ واشارت الوكالة الي ان مصر خاضت بالامس المباراة النهائية السابعة لمصر بعد اعوام‏1957‏ و‏1959‏ و‏1962‏ و‏1986‏ و‏1998‏ و‏2006.‏ كما هي المرة الثانية التي تتفوق فيها مصر علي الكاميرون في نهائي العرس القاري بعد الاولي عام‏1986‏ بركلات الترجيح في القاهرة‏.‏ وهو الفوز الثالث لمصر علي الكاميرون في‏8‏ مباريات جمعت بينهما حتي الان في النهائيات القارية بعد‏1-‏ صفر في الدور الاول عام‏1984‏ والثاني‏4-2‏ في النسخة الحالية مقابل‏3‏ هزائم صفر‏-1‏ عام‏1988‏ و‏1-2‏ عام‏1996‏ وصفر‏-1‏ عام‏2002,‏ وتعادلين صفر‏-‏صفر عام‏1986‏ في النهائي وصفر‏-‏صفر ايضا في الدور الاول عام‏2004.‏ في المقابل‏,‏ قالت الوكالة ان المنتخب الكاميروني فشل في إحراز اللقب القاري الخامس ومعادلة الرقم القياسي للفراعنة بعد اعوام‏1984‏ و‏1988‏ و‏2000‏ و‏2002.‏ كما فشل في الثأر لخسارته نهائي‏1986‏ والدور الاول للنسخة الحالية‏.‏ كما فشل نجومه صامويل ايتو وريجوبرت سونج وجيريمي نجيتاب في احراز اللقب القاري الثالث بعد عامي‏2000‏ و‏2002.‏ واستحق المنتخب المصري اللقب لانه كان الافضل علي مدي الشوطين‏.‏[/FONT]

http://www.ahram.org.eg/Index.asp?CurFN=spor8.htm&DID=9489

 

ahmdatef

عضوية الشرف
التسجيل
23/7/05
المشاركات
11,059
الإعجابات
1,137
العمر
44
الإقامة
مصر
#40
مشاركة: الفراعنة ملوك أفريقيا

صعقت الأفراح الجنونية الشوارع البريطانية بلا استثناء ، وضربت لندن موجة غريبة من الأهازيج والأفراح ربما لم تشهدها المدينة العريقة منذ زمن طويل ، واكتفى الجميع بما فيهم الشعب الإنجليزي بالمشاهدة من بعيد ، فبعد إطلاق الحكم البنيني كوفي كودجا صافرة نهاية المباراة معلنا عن النجمة السادسة في تاريخ الفراعنة ، انفجرت الشوارع البريطانية بأهازيج ربما لم تتكر من قبل ولن تتكر على الزمن القريب ، في مشهد "جبار" طغى على شوارع العاصمة العريقة بالكامل ، فيما اكتفت السلطات البريطانية بالمشاهدة بعد أن يئست من تفريق الجماهير التي أغلقت الطرقات بالكامل.

وفيما انطلقت في الشوارع القاهرية الألاف من الجماهير الغفيرة ، ينفرد El-Ahly.Com ، بالصور الخاصة بالمسيرة الجماهيرية الطاغية التي انفجرت في جميع أنحاء لندن فور انتهاء المباراة والتي تعكس بالطبع ما حدث في جميع أنحاء أوروبا ، فالمصريين الذين لم يكتفوا فقط بالهتاف باسم بلدهم ، ابتدعوا العديد من الوسائل المبتكرة التي أدهشت الجميع في التعبير عن فرحتهم ، وظل الجميع يهتف إلى ما يزيد عن السبع ساعات.

حاولت السلطات البريطانية في بادئ الأمر تفرقة جموع الجماهير الغفيرة التي اغلقت مسار الحركة بالكامل وقال الشرطي البريطاني الذي تواجد في بادئ الأمر" This is public place " ، إلا أن الرد الذي قوبل به كان أبلغ تعبير عن الرغبة العامرة في عدم الابتعاد والاستمرار في الاحتفالات ولأوقات كبيرة ، إذ صرخ الجميع وبصوت "مرعب" في وجه الشرطي البريطاني " مصر .. مصر ... مصر " وازدادت حركات الجماهير والصواريخ الهوائية في تعبير ضمني عن الإستمرار وعدم الرغبة في الابتعاد والاحتفال بعيدا بانتصار منتخب بلادهم.

فما كان منه إلا ان انسحب بهدوء ، لتأتي سيارة كاملة مدججة بالشرطة الإنجليزية التي قامت بإغلاق الطريق ومنعت السيارات من الدخول فيه ، وتزداد الصيحات الجماهيرية الكبيرة لأوقات أكبر لتتخطى ما كان يتوقعه البريطانيون بالاستمرار في الاحتفال لفترات قصيرة ، ليتدخل أعداد كبيرة من القوات البريطانية لتفرقة الجماهير بالدفع للأمام ، إلا أن الجماهير المصرية "زأرت من جديد" وازداد العنف الجماهيري بشكل واضح وارتفعت وتعالت الأصوات أكثر وأكثر، فما كان من الشرطة البريطانية إلا أن انسحبت بهدوء وظلت تراقب الحشد "المرعب" من الجماهير المصرية والعربية التي افترشت الطرق البريطانية بالكامل ، وتنوعت الهتافات ما بين " مصر .. مصر .. مصر " ، وبين " هيلا هيلا هوبا ، منتخبنا مفيش زيووه " ، " حسن شحاتة يا معلم ، خليت دروجبا وايتو يتعلم " ، وشهدت الشوارع مرور دراجات بخارية التي قامت بـ " التفحير" في الهواء الذي شهد العلم المصري في السماء البريطانية.

وسيقدم الموقع "فيديوهات" عديدة تحمل المشاهد المرعبة للجماهير الغفيرة التي زأرت في سماء لندن باسم مصر ، ولمدة كبيرة أغلقت خلالها الحركة المرورية في شوارع لندن بالكام




[/font]
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى