Genuine Key


Genuine Key


Moved to new forum, Click Here to register

تم الانتقال للمنتدى الجديد, اضغط هنا للتسجيل


هو فية اية ياجدعان ؟ هو محمود كان ضل وبعدين اهتدى ولا اية ؟ طيب ممكن اعرف اية الموضوع اللى بتتكلموا علية ؟ اعذرونى انا لسة مسجل فى المنتدى جديد ومعرفش اية الموضوع ياريت حد يقولى يمكن استفاد انا كمان من نتيجة الموضوع ...


هو فية اية ياجدعان ؟ هو محمود كان ضل وبعدين اهتدى ولا اية ؟ طيب ممكن اعرف اية الموضوع اللى بتتكلموا علية ؟ اعذرونى انا لسة مسجل فى المنتدى جديد ومعرفش اية الموضوع ياريت حد يقولى يمكن استفاد انا كمان من نتيجة الموضوع ...
الحقيقه صاحب الموضوع هو اللي يقدر يفيدك
لان الموضوع شبه حساس شويه , او يا سيدي مع مرور الايام حاتعرف
ماتستعجلش واهلا بيك في البوابه


صراحة مش عارف حاجه
لكن مجرد جراتك اخى محمود للاعتذار فهو امر تحسد عليه
بارك الله فيك وهم دول المصرين


أخى العزيز محمود عموماً

نتمنى لك العافية و الصحة ... ونشكرك على الشجاعة .. فأنت مصرى أصيل

ولكن أخى محمود الإعتذار ليس لنا ولكن :-

يجب أن تعتذر وتتوب إلى الله !!! نعم لعل كانت ارائك هذه كانت سبب في ظلم ناس وقتل وغير ذلك
يجب عن توضح لكل من تعرف طريق العودة كما كنت تكتب عن رأيك السابق يجب الا تتوقف عن الكتابة عن الرأى الأخر
حتى يظهر الحق لمن كان على رأيك الأول

أخى العزيز :-
أنا أسف على هذا الكلام ولكن لأنى أحبك في الله اقول لك هذا .
وأعلم أخى العزيز أن هناك مظلومين لا ينامون وأدمعهم في أعينهم طوال الليل
إحظر الإصابة بدعوة مظلوم .
قال رسولنا الكريم-صلى الله عليه وسلم- عن دعوة المظلوم: (تحمل على الغمام يقول الله جل جلاله وعزتي وجلالي لأنصرنكِ ولو بعد حين) رواه الطبراني وصححه الألباني

وقد يكون انتقام الله في لمح البصر للظالمين فليس بين دعوة المظلوم وبين الله حجاب

عذرك مقبول أخي رغم أننا لم يقع منك أذى علينا

ولك هناك من وقع عليهم الأذى وهناك من أخذ كلامك ثقة وظلم به فأصبحت أنت مشارك في الظلم

أخى أخى اخى

لا يكفى الاعتذار واجلس مع نفسك وفكر كيف تهدى من أضللت حتى يهتدى مثلك
اجلس مع نفسك وفكر كيف تعوض من وقع عليه الظلم

عن معاذ - رضي الله عنه - قال : قلت : يا رسول الله ، أخبرني بعمل يدخلني الجنة ويباعدني عن النار . قال : " لقد سألت عن أمر عظيم ، وإنه ليسير على من يسره الله تعالى عليه : تعبد الله ولا تشرك به شيئا ، وتقيم الصلاة ، وتؤتي الزكاة ، وتصوم رمضان " ، ثم قال : " ألا أدلك على أبواب الخير ؟ الصوم جنة ، والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار ، وصلاة الرجل في جوف الليل " ثم تلا : ( تتجافى جنوبهم عن المضاجع ) حتى بلغ ( يعملون ) ، ثم قال : " ألا أدلك برأس الأمر وعموده وذروة سنامه ؟ " قلت : بلى يا رسول الله ، قال : " رأس الأمر الإسلام ، وعموده الصلاة ، وذروة سنامه الجهاد " ، ثم قال : " ألا أخبرك بملاك ذلك كله ؟ " قلت : بلى يا نبي الله ، فأخذ بلسانه فقال : " كف عليك هذا . فقلت : يا نبي الله ، وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به ؟ قال : ثكلتك أمك يا معاذ ! وهل يكب الناس في النار على وجوههم أو على مناخرهم - إلا حصائد ألسنتهم ؟ " رواه أحمد ، والترمذي ، وابن ماجه

أخيراً

هذا والله من

من محب إلى محبوب



أدوات الموضوع

الانتقال السريع

منتديات داماس

DamasGate