فرض الصلاة

فرض الصلاة

قال أنس بن مالك وابن حزم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فرض الله عز وجل على امتي خمسين صلاة فرجعت بذلك حتى أمر بموسى عليه السلام

فقال ما فرض ربك على أمتك

قلت فرض عليهم خمسين صلاة

قال لي موسى فراجع ربك عز وجل فإن أمتك لا تطيق ذلك

فراجعت ربي عز وجل فوضع شطرها فرجعت إلى موسى فأخبرته

فقال راجع ربك فإن أمتك لا تطيق ذلك

فراجعت ربي عز وجل فقال هي خمس وهي خمسون لا يبدل القول لدى فرجعت إلى موسى فقال راجع ربك فقلت قد استحييت من ربي عز وجل.‏

( عهد الصلاة )

قال سعيد بْن المسيب: أن أبا قتادة بْن ربعي أخبره

أن رَسُول اللَّهِ صَلَى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسلَّمْ قال (قال اللَّه عز وجل: افترضت على أمتك خمس صلوات. وعهدت عندي عهدا أنه من حافظ عليهن لوقتهن أدخلته الجنة. ومن لم يحافظ عليهن، فلا عهد له عندي).

اخرجه ابن ماجه

( أول ما يحاسب به العبد هو الصلاة )

عَن أبي هُرَيْرَة؛ وداود بْن أبي هند، عَن زرارة بْن أوفى، عَن تميم الداري،

عَن النَّبِي صَلَى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمْ قال: (أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة صلاته. فإن أكملها كتبت له نافلة. فإن لم يكن أكملها، قال اللَّه سبحانه لملائكته: انظروا، هل تجدون لعبدي من تطوع؟ فأكملوا بها ما ضيع من فريضته. ثم تؤخذ الأعمال على حسب ذلك).‏

اخرجه ابن ماجه

عن أبى هريرة عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: “إن أولَ ما يحاسبُ الناسُ به يوم القيامة من أعمالهم الصلاة.

قال: يقول ربنا عز وجل لملائكته -وهو أعلم-: انظروا في صلاة عبدي أتمها أم نقصها، فإِن كانت تامةً كتبت له تامة

وإن كان انتقص منها شيئاً قال: انظروا هل لعبدي من تطوعٍ؟

فإِن كان له تطوع قال: أتموا لعبدي فريضته من تطوعه، ثم تؤخذ الأعمال على ذاكم”.

اخرجه ابى داود

( يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل و النهار )

عن أبي الزناد، عن الأعرج، عن أبي هريرة: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

(يتعاقبون فيكم: ملائكة بالليل وملائكة بالنهار، ويجتمعون في صلاة الفجر وصلاة العصر، ثم يعرج الذين باتوا فيكم، فيسألهم وهو أعلم بهم: كيف تركتم عبادي؟ فيقولون: تركناهم وهم يصلون، وأتيناهم وهم يصلون).

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:

قال النبي صلى الله عليه وسلم: (الملائكة يتعاقبون، ملائكة بالليل وملائكة بالنهار، ويجتمعون في صلاة الفجر والعصر، ثم يعرج إليه الذين باتوا فيكم، فيسألهم وهو أعلم، فيقول: كيف تركتم عبادي، فيقولون: تركناهم يصلون، وأتيناهم يصلون).

اخرجه البخارى

( فضل صلاة الضحى )

عَن أَبِي الدَّردَاءِ وَأَبِي ذَرٍّ عَن رَسُولِ الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: عَن الله تَبَارَكَ وَتَعَالى أَنَّهُ قَالَ:

“ابنَ آدَمَ ارْكَعْ لِي أَربَعْ رَكْعَاتٍ مِنْ أَوَّل النَّهَارِ أَكْفِكَ آخرَهُ”.

اخرجه الترمذى

عن كثير بن مرة أبي شجرة عن نعيم بن همار قال:

سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: “يقول الله عز وجل: يا ابن آدم لا تعجزني من أربع ركعاتٍ في أول نهارك أكفك آخره”.

اخرجه ابو داود

( قراءة الفاتحة فى الصلاة و فضلها )

حدثنا القعنبي، عن مالك، عن العلاء بن عبد الرحمن أنه سمع أبا السائب مولى هشام بن زهرة يقول: سمعت أبا هريرة يقول:

قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “من صلى صلاةً لم يقرأ فيها بأمِّ القرآن فهي خداجٌ فهي خداجٌ فهي خداجٌ: غير تمامٍ”.

قال: فقلت يا أبا هريرة: إني أكون أحياناً وراء الإِمام.

قال: فغمز ذراعي، وقال: اقرأ بها يا فارسي في نفسك فإِني سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول:

“قال الله عز وجل: قسمت الصلاة بيني وبين عبدي نصفين: فنصفها لي ونصفها لعبدي، ولعبدي ما سأل”.

قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “اقرءوا،

يقول العبد: {الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ}.

يقول الله عز وجل: حمدني عبدي.

يقول {الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ}.

يقول الله عز وجل: أثنى عليَّ عبدي.

يقول العبد: {مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ}.

يقول الله عز وجل: مجّدَني عبدي.

يقول العبد: {إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ} فهذه بيني وبين عبدي ولعبدي ما سأل.

يقول العبد: {اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ * صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ} فهؤلاء لعبدي ولعبدي ما سأل”.

رواه ابو داود و ابن ماجه

اقرأ ايضاً!

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ما جاء فى الحب فى الله

ما جاء فى الحب فى الله     عن أبي هريرة أن رسول الله صلى ...