الرئيسية » الأحاديث القدسية » جزاء الصبر على البلاء و المصيبة

جزاء الصبر على البلاء و المصيبة

جزاء الصبر على البلاء و المصيبة
 

يقول الله تبارك و تعالى فى حديث قدسى 

(إن من استسلم لقضائى , و رضى بحكمى , و صبر على بلائى بعثته يوم القيامة مع الصديقين )

 

و يقول حديث قدسى آخر :

( انطلقوا يا ملائكتى إلى عبدى فصبوا عليه البلاء صباً ..

فيصبون عليه البلاء , فيحمد الله

فيرجعون فيقولون : يا ربنا , صببنا عليه البلاء كما أمرتنا

فيقول : ارجعوا فإنى أحب أن أسمع صوته )

 عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال:

سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: (إن الله قال: إذا ابتليت عبدي بحبيبتيه فصبر، عوضته منهما الجنة). يريد: عينيه.

 عن أنس بن مالك قال: قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم:

“ان اللّه تعالى يقول إذا أخذت كريمتي عبدي في الدنيا لم يكن له جزاء عندي إلا الجنة”.

 عن أبي هريرة:

أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (يقول الله تعالى: ما لعبدي المؤمن عندي جزاء، إذا قبضت صفيَّه من أهل الدنيا ثم احتسبه، إلا الجنة).

(قبضت صفيه) أخذت حبيبه المصافي له – كالولد والأخ وكل من يحبه الإنسان ويتعلق به – بالموت.

(احتسبه) صبر على فقده وطلب الأجر من الله تعالى وحده].‏

 حَدَّثَنَا ثابت بْن عجلان، عَن القاسم، عَن أبي أمامة

عَن النَّبِي صَلَى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمْ قال: (يقول اللَّه سبحانه: ابن آدم أن صبرت واحتسبت عند الصدمة الأولى، لم أرض لك ثوابا دون الجنة).

(احتسبت) أي طلبت به الأجر من اللَّه تعالى.‏

 عن أبي سنانٍ قال:

 دفنْتُ ابني سناناً وأبو طلحةَ الخولانيُّ جالسٌ على شفيرِ القبرِ فلمَّا أردتُ الخروجَ أخذَ بيدي فقال ألاَ أبشِّركَ يا أبا سنانٍ؟

قلتُ بلى قال: حدثَّني الضَّحَّاكُ بنُ عبدِ الرَّحمَنِ بنِ عرزَبَ عن أبي موسى الأشعريِّ:

أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّم قال: “إذا ماتَ ولدُ العبدِ قال اللهُ لملائكتهِ قبضتُمْ ولدَ عبدي؟

فيقولونَ نعمْ

فيقولُ قبضتُمْ ثمرةَ فؤادهِ

فيقولونَ: نعمْ.

فيقولُ: ماذا قال عَبدي؟

فيقولونَ حمدكَ واسترجعَ،

فيقولُ اللهُ: ابنوا لِعبدي بيتاً في الجَنَّةِ وسموهُ بيتَ الحمدِ”.

اقرأ ايضاً!

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ما جاء فى الحب فى الله

ما جاء فى الحب فى الله     عن أبي هريرة أن رسول الله صلى ...